أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حسين السنجاري - الهدى ملْءُ يدِ المغترفِ














المزيد.....

الهدى ملْءُ يدِ المغترفِ


مصطفى حسين السنجاري

الحوار المتمدن-العدد: 5930 - 2018 / 7 / 11 - 02:59
المحور: الادب والفن
    


البعض يمنحهم الدين وقارا وجمالا
ولكن الاغلب منافقون لا يتساوون في سرهم والعلن
يتخذون الدين مطية لنوازعهم
ليس لهم من الدين الا الانتماء كأوعية جوفاء من كل محتوى
ليس أجمل من ان يكون الواحد انسانا (فقط) يحب الآخرين ويشعر بهم

سأعيشُ العمرَ سامي الهدفِ
بهطول الصحو لا حقلَ يبورْ
*
لم أعدْ أحسدُ مِن ذي كتِفِ
طالما الأكتافُ تبلى في القبورْ
*
لا ولا أحسدُ من ذي ترفِ
ورحى الأحزانِ في الدنيا تدورْ
*
مالكيّ حنبليّ حنفي
شافعيٌّ أنا شيعيٌّ فخورْ
*
أنا إسلامي سناً لا ينطفي
عاشَ نورا في دواليك العصورْ
*
نحنُ في الناس شموسٌ تحتفي
بانسكاب الزهو في قلب الدهورْ
*
ليسَت العبرةُ فيما نصطفي
إنما العبرةُ في صدق الشعورْ
*
ربّ صحنٍ من حساء مسعِفِ
لا تضاهيه مليئاتُ القدورْ
*
الهدى ملْءُ يدِ المغترفِ
فاغترفْ منْ أيّ هاتيك النهورْ
*
كيف تلهو عن هدى بالجيفِ
من يزيحُ الإثمَ إن وارتْ صدورْ
*
عجبي من كلّ عبدٍ صلفِ
ينثر العمرَ على قفر الأمورْ

كيف يرضى عيشة المنحرفِ
كَرَحىً تطحنُ وحلاً وصخورْ

إنما الإيمان لبّ الشرفِ
تعسَ مَنْ عاشَ حقيرا كالقشورْ





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,717,144,553
- كل عام
- اذكريني
- لا ذنب للقدر
- كيف تتعامل مع حرف المضارعة
- لم لا أثورُ على السياسةِ
- حُبُّنا
- أنا وأنت
- لبسمتها
- رباعيات سنجارية
- لو نذرت بسوس ناقتها
- دعوة للتسامح والتواؤم
- وقفة لا بدّ منها
- إنّي انْتَخَبْتُكَ ...
- حرص
- قراءة في قصيدتي نبيذ الحب بقلم الشاعرة فاتن دراوشة
- الوطن أمانة أيها الشرفاء
- الإشراف التربوي .. إلى أين .؟؟
- على شرفات الصباح
- يحلو التسكع في رحابك
- إنّ العبادةَ بالخصالِ حميدة


المزيد.....




- ما بين محمد رمضان والطيار وشركه الطيران .. من المخطأ ؟؟
- ألغت لقاء معها.. وزارة أمزازي ترفض لي الذراع الذي تمارسه الن ...
- جاستن بيبر يحطم رقماً قياسياً لإلفيس بريسلي
- غداً ثاني حلقات المرحلة الثانية من برنامج -شاعر المليون-
- فيلم -Contagion-.. هل تنبأت السينما بسيناريو كورونا الأسوأ؟ ...
- بين الأدب والتاريخ والسياسة.. هل تنبأت رواية أميركية بفيروس ...
- 230 عملا من 52 دولة في مهرجان القاهرة الدولي لأفلام التحريك ...
- أحدث أفلام رانيا يوسف في افتتاح مهرجان الأقصر للسينما الأفري ...
- احتجاجات تشيلي تمتد من الشوارع إلى مهرجان الموسيقى الدولي
- بعد تهريب محكومين من السجن.. عودة الاحتجاجات إلى تندوف


المزيد.....

- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حسين السنجاري - الهدى ملْءُ يدِ المغترفِ