أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عباس عطيه عباس أبو غنيم - الحاكمون .. وأبواق المنتفعين














المزيد.....

الحاكمون .. وأبواق المنتفعين


عباس عطيه عباس أبو غنيم

الحوار المتمدن-العدد: 5682 - 2017 / 10 / 28 - 12:27
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الحاكمون .. وأبواق المنتفعين
عباس عطيه عباس أبو غنيم
كثيرة هي مسميات لحكام الصدفة من بعد سقوط صدام ولحد الأن الذين استشرى بهم الفساد الخلقي لنهب المال العام مع نهب خيرات البلد وما قول أحد الاخوة لماذا تقولون فلان سرق بل قولوا فلان أشتغل ؟وما هذا الا دليل كبير من عملية السطو على الاعراف والقوانين واستغفال الشعب من أجل الاثراء على حساب الاصابع البنفسجة التي جاءت بهؤلاء الترهات التي جعلت العراق من سيد القوم الى ضعيف يختطفه الطير.
يشهد العراق اليوم وبسبب قادة العراق القديم وجهل أهلة ومن المفيد والاصلح لقيادة البلد هذه جعلت القائد يسرق رعيته في وضح النهار ويقف يصلي لله بعدها ولسان حاله يقول أتوب للرحمن من بعد سنتين هذا هو واقع الحال المؤلم في هذا الوقت أو غيره من الاوقات لم يتحقق أي شيء سوى أثراء للعضو وحاشية العضو الذين يتملقون اليه أو استغلال منصب وكلها تصب في مصلحة الاثراء العام .
هذه الابواق التي سعت لتغيير حالها في ليلة وضحاها من قبل منتفعين الذين جعلت لهم من دولة الفساد مقراً كبيراً لتخدم مصالحها دون الوعي لما بعد هذا وهو الموت الذي كتب على جباه الخلق وأن تكرر المشهد اليومي لمجالس العزاء وهم يشاركون في هذا الوضع المأساوي لقتل الحسين (ع) بنهجهم الدموي الفاسد.
لقد كانت أبواق السلطة الحاكمة من قبل لم تصدأ أبواق منتفعيها رغم تغير معادلة عراق صدام حسين في ليلة وضحاها ومن الله علينا بنعمة لم نحلم بتغيريها لكن الله غيرهم دون رجعة مع العلم بقياها لحد الأن تتحكم في بقايا الدولة دون تغيريهم أو تحاول الدولة تسليط الضوء عليهم لكي تحيلهم على التقاعد اليوم الابواق الجديدة لم تصدأ وتعالج صدئها بتغيير كل مصلح وبث روح الهزيمة فيه وتكالب قوى الشر على كل مصلح يريد تغير دوائر الدولة واستعادة عافيتها من جديد لكن المسؤولين لم يرغبوا به لأن جيوب المفسدين سوف تصدأ وتبلا .
الخلاصة
مع الاسف في بلدي أصوات نشاز تحركها الدوائر مع وجود مخلصين أحبوا تربة هذا الوطن الا انهم تحركهم يد العابثين لنيل مركزهم هذه اليد العابثة قد زخرفت حبائل الشيطان لأصحاب الجباة السوداء تطلب عزل كل كفوء لكي يجعل من فشل وغباء الحاكمين وتدهور حال الرعية نتيجة تعاطفهم مع قادتهم الجدد ( حسبالك رحت نرتاح حسبالك .. نفس الصفكوا من نصبوا التمثال همّ الصفكوا من طاح تمثالك ) .
ورحم الله الشاعر ( الرصافي ) حين قال :
يا قوم لا تتكلمـــــوا .. إن الكلام محـــــرّم
ناموا ولا تستيقظوا .. ما فاز إلاّ النـــــوّم




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,853,517,726
- الأفكار الغبية للنخبة الحاكمة
- هل نحن وقادتنا على صورة الربيّين؟
- الأمانة والمسؤولية في شرعنا وقانوننا
- الحلقة الثانية / ارهابيون مقنعون ومفسدون
- زيف الاقنعة المتعددة في عراقنا الحبيب
- مشكلة البطالة في العراق الى أين
- قرائتي لما بعد داعش
- ارهابيون مقنعون ومفسدون في بلادي
- الشيخ عبد الكريم الزنجاني فيلسوف ظلمه الناس .الحلقة الثالثة
- جبين لا يعرق
- الشيخ عبد الكريم الزنجاني فيلسوف ظلمه الناس الحلقة الثانية
- أعمارهم العراق تعتريه أهات الفساد في السياسة
- الشيخ عبد الكريم الزنجاني فيلسوف ظلمه الناس
- رابطة الدفاع عن حقوق المرأة
- قطر الارهاب تم تغير المعادلة بسواعد أبناء الفراتين
- المالكي في الميزان
- أين حكام المسلمين ووعاظهم من قيم شهر رمضان الفضيل؟.
- أزمة الكهرباء تعيد خصخصته في أرشيف الصبر العراقي
- دبلوماسيتنا وتعبيد الطرق للمسؤولين الجدد؟؟؟.
- أذرعُ الإعلامية وأصوات نشاز لزرع الطائفية لما بعد داعش.


المزيد.....




- مطاردة بوليسية تنتهي بغرق سيارة المشتبه به في المحيط الهادي ...
- الأردن يفتح أبوابه لدول الخليج والعالم للسياحة العلاجية عبر ...
- بورما: مقتل 113 شخصا على الأقل في انهيار أرضي بمنجم للحجر ال ...
- الجزائر: القضاء يفرج عن المعارض السياسي كريم طابو أحد رموز ا ...
- -سبيس إكس- تنجح في إطلاق قمر صناعي تابع للقوات الفضائية الأم ...
- صور نادرة للملك سعود أثناء وضع الإطار الفضي للحجر الأسود للك ...
- مشاهد من احتجاجات شعبية واسعة في إثيوبيا بعد مقتل مغن شهير
- القضاء الجزائري يفرج عن كريم طابو أحد أبرز رموز الحراك
- قاضٍ في نيويورك يرفع حظراً موقتاً عن كتاب ألفته ابنة شقيق ت ...
- حركتا فتح وحماس تتعهدان بـ"الوحدة" ضد خطة الضم الا ...


المزيد.....

- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير
- سيرة البشر / محمد سعيد
- ثورات الربيع العر بى بين النجاح والفشل- التجربة المصرية / محيى الدين غريب
- إشكاليات التفعيل السياسي للمواطنة السورية / محمد شيخ أحمد
- المرشد في مفاهيم غرامشي / مارك مجدي
- الأوبئة والربح وشركات الأدوية الكبرى: كيف تدمر الرأسمالية ال ... / جو أتارد
- موقف الثورة البلشفية من مسلمى شعوب الشرق / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عباس عطيه عباس أبو غنيم - الحاكمون .. وأبواق المنتفعين