أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - حسن صالح الشنكالي - الخلافات في المجتمع الايزيدي مفروضة عليه














المزيد.....

الخلافات في المجتمع الايزيدي مفروضة عليه


حسن صالح الشنكالي
الحوار المتمدن-العدد: 5525 - 2017 / 5 / 19 - 22:46
المحور: ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة
    


ان من الطبيعي جدا لاي شعب عندما يتعرض لما تعرض له المجتمع الايزيدي .حيث غالبيته اما نازح او مهجر او مقتول او مسبي . يكون مفكك ومشتت وغير موحد ومختلف بالاتجاهات والرؤى.
فكل ذلك طارئ علينا وليس لنا دخل فيه ولا ارادة فمفتاح الحل ليس بيدنا والقرار السياسي بيد غيرنا ونحن مجبرين ان نلبي ما تملء علينا الاخرين من متطلبات .. ورغم ذلك فقد صمدنا بوجه اجرم قوة في العالم ولم يستسلم ابطالنا في الجبل ووقفوا زحف داعش نحو جبلنا الشامخ بقوة ارادتهم وبنادقهم الخفيفية ..
نحن لا نملك حلول ولايمكن ان نسيطر على كل تصرفات شعبنا فنحن مثل الاخرين فينا بالعامية الزين والشين ولكن نجد ان الاغلبية رغم ماحدث لنا هم اخيار
نحن شعب لايموت ولنا قبل ذلك 73 تجربة اننا نعود ولا نيأس ومهما ضغطوا علينا يفشلون في تجريدنا من انسانيتنا والشهيد الخالد. ابدا شاهين شاهد على ذلك .
وكذلك ما يبشرنا اننا لازلنا بخير هو اصرار ابنائنا في مواصل دراساتهم الجمامعية وتفوقهم. وكذلك جولات قديساتنا من الناجيات للعواصم العالمية والحضور في المؤتمرات العالمية رغم هول الكارثة التي حلت عليهن وعلى عوائلهن.
نحن بحاجة الى ضبط النفس وعدم القاء التهم بحق بعضنا البعض فكل واحد منا في الاخير سيعرف الناس ما جناه من اعماله
فكفاكم الهجوم على بعضكم ولازال اكثر من 3000 من بناتنا وامهاتنا سبايا بيد داعش
لا يمكن ان ننجح مالم نكن مؤمنين بعدالة قضيتنا وقدسية رموزنا فمهما عمل بابا شيخ فلايمكن ان ننسى دوره في تحرير الناجيات فبتاريخ الايزيدية لم تعود سبية الا بزمن قداسة البابا الحالي .وهذا الامر لابد ان نشكره عليه وان لا نتجاوز عليه
فرغم عراقة وتطور اليابان الا انهم لازال للامبرطور قدسية رمزية لدى الشعب الياباني وبه وبالعدالة تماسك الشعب اليباني بالرغم من هزيمته في الحرب العالمية الثانية .فبالاخلاق تتقدم الامم فلاتتجاوزوا سقف الاخلاق لديكم.
نحن لا يمثلنا سوى من يعمل لاجل قضيتنا وان كان غير ايزيدية فهناك العديد من الشخصيات من المسلمين يعملون لاجلنا سواء كان اعلاميا ام سياسيا ام انسانيا وخدميا .... فلكم منا الف تحية معطرة برمز الانسانية وايمان الخالق
واخير اخوتي الايزيديين كونوا ايزيديين كما هو معروف عنكم شعب سلام وايمان ينبذون الكفر والشتم والكراهية وعندها فلا منتصر عليكم .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- دراسة لواقع الاقليات ما بعد داعش
- هل سيكون البيان الختامي للجامعة العربية كما يلي
- الاغلبية الصامتة والاقلية المهمشة
- الملك جبريل هو طاووس ملك
- اليوم العالمي للمعلم
- المؤامرات الدولية على الاكراد مستمرة ما السبب في ذلك
- ترميم مزار شرفدين
- بين الحق والباطل
- اسباب هجرة الايزيديين الى خارج العراق
- الايزيدون بين جرائم داعش وجرائم البرلمان الى اين
- اخي المسلم المعتدل عليك محاربة التطرف قبل غيرك
- هل لازلت الامة العربية خير امة اخرجت للناس؟
- المجلس الايزيدي الأعلى
- اشادة وحقيقة
- الاستقرار الامني من الاستقرار السياسي
- ناشط
- عندما ياتي المساء
- لماذا الهجرة بالنسبة الايزيديين الى الخارج


المزيد.....




- بغداد .. ندوة حول دور النساء في الحركة الاحتجاجية
- المزيد من النساء يهربن من قبضة -داعش- في أخطر أوكاره
- اتهام المخرج الأمريكي جيمس توباك بـ-التحرش الجنسي-
- تعليق جديد للوليد بن طلال بشان قيادة المرأة السعودية للسيارة ...
- ملكة جمال أستراليا المسلمة تتعرض للإساءة بسبب ديانتها
- كيف تكشف كذب النساء في الرسائل النصية؟
- ملكة جمال أستراليا المسلمة تتعرض للإساءة بسبب ديانتها
- نشطاء يطالبون بجعل تعدد الزوجات في السعودية إجباريا
- مقترح بشأن إجراءات قانونية قبيل عيد الميلاد للحماية من التحر ...
- #أنا_أيضاً #metoo .. هاشتاغ يوحد نساء العالم ضد التحرش


المزيد.....

- كلام الناس، وكلام الواقع... أية علاقة؟.. بقلم محمد الحنفي / محمد الحنفي
- ظاهرة التحرش..انتكاك لجسد مصر / فتحى سيد فرج
- الآبنة الضالة و اما بعد / أماني ميخائيل النجار
- مناظرة أبي سعد السيرافي النحوي ومتّى بن يونس المنطقي ببغداد ... / محمد الإحسايني
- المرأة والمتغيرات العصرية الجديدة في منطقتنا العربية ؟ / مريم نجمه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - حسن صالح الشنكالي - الخلافات في المجتمع الايزيدي مفروضة عليه