أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد حامد قادر - هل وصلت خطوات تشكيل الدولة الكردية الى مرحلتها الأخيرة؟














المزيد.....

هل وصلت خطوات تشكيل الدولة الكردية الى مرحلتها الأخيرة؟


أحمد حامد قادر

الحوار المتمدن-العدد: 5431 - 2017 / 2 / 13 - 12:26
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هل وصلت خطوات تشكيل الدولة الكردية الى مرحلتها الأخيرة؟
أعلن في نهاية الشهر الماضى بأن وفدا من الإقليم يشمل ممثلي جميع القوى السياسية سيتوجه الى بغداد للتفاوض مع الحكومة الاتحادية مسألة استقلال و انفصال الكرد العراق. الدكتورعبادى قد أشار الى هذا اللقاء.
ومما يجدر الإشارة اليه هو ان رئيس و حكومة الإقليم قد أعلنت قبل أكثر من سنة. بأن مسألة مادة (140) قد تم حلها من قبل قوات البشمركة. والمقصود هو أعادة المناطق الكردية المستقطعة قد اعيدت الى الإقليم. و بالمقابل رد السيد نورى المالكى بأن المادة (140) باقية!! وكما نشر في جريدة ـ هولير ـ يوم 24 كانون الثانى 2017 و في مقابلة لرئيس الإقليم السيد مسعود البارزانى مع جريدة الشرق الأوسط. وقال " قلت للمسؤولين في بغداد. بأنه ومع كل الأسف لم نستطيع ان نصبح شريكين جيدين, عليه يجب أن نكون جارين جيدين".
ولنبدأ من مسألة الوفد الكردستانى المزمع تشكيله .. كما يعلم القاصى و الدانى بأن خلافات مستعصية عميقة الجذور مازالت تدب في صفوفها. ولم تسطيع اللقاءات والحوارات المتعددة التوصل الى وضع حد لها. فكيف سيمكن تشكيل هذا الوفد الشامل والحالة هذه؟! وهل ان جميع القوى السياسية, وأخص بالذكر الإسلامية ـ تؤيد تأسيس الدولة الكردية المستقلة و الانفصال عن العراق؟!
واذا أعتبرنا بأن القوات العراقية (البيشمركة والجيش و الشرطة ... الخ) قد أستطاعت طرد فلول داعش من العراق.. حيث موقف الطائفة السنية التي تطالب بمحافظة ـ موصل و تعتبرها عاصمة لاقليمها المنشود. علما بأن أجزاء واسعة منها تعتبر كردستانية و حررتها ال"بيشمركة" من قبضة داعش؟!
ولنأتى الى مسألة ترسيم الحدود بين الدولتين. علما ان حدود إقليم كردستان الحالية لاتتجاوز من الناحية الرسمية و القانونية. الحدود التي رسمها نظام ـ صدام ـ في حينه... وعلى هذا الأساس صرح نورى المالكى نائب رئيس الجمهورية و أحد أبرز قادة حزب الدعوة وهو في طهران, قائلا " عاى الكرد ان يتراجعوا الى الحدود التي رسمها نظام صدام" مما يعبر عن وجهة نظر و موقف قطاع رئيسى من حزب الدعوة والمتنفذين في السلطة. و في 10/2 أكد رئيس الوزراء بقوله " يجب على ال"بيشمركة" الانسحاب من الاراضى التي حررتها خلال عمليات تحرير الموصل" وكما ورد أعلاه بأن نورى المالكى قد أدلى بتصريحه المذكور أمام عدد كبير من قادة الجمهورية الإسلامية. معبرا عن وجهة نظرهم أو من أجل كسب تأييدهم. علما بان حكومة الجمهورية الإسلامية تقف بكل صراحة ضد تشكيل الحكومة الكردية وقد صرح احد مستشارى خامنئى بأن تشكيل الدولة الكردية هي بمثابة اسرائيل ثانى في المنطقة.
أما بصدد الجارة تركيا فقد صرح مسؤولوها مرارا بأنها لن تقبل تكوين أي كيان كوردى على حدودها. وقد صرح أوردوغان قبل أسبوع بأن تركيا ضد أي تقسيم أو تجزأة قد تجرى في الدول المنطقة. والمقصود هنا العراق وسوريا بالذات. ناهيكم من موقف بعض الدول العربية المعادية للكرد.. وهناك مشاكل داخلية كثيرة تقف معرقلة هذه الخطوات منها الوضع الاقتصادى والمالى الخانق الذى يعانى منه الإقليم و الذى أدى الى انسحاب أكثرية الشركات العاملة, والى توقف كافة المشاريع الخدمية واحلال أزمة سياسية و اجتماعية فريدة من نوعها.. والتي جعلت من أكثرية الشعب الا تفكرالا في كيفية كسب قوتها اليومى!!
وأخيرا هناك أبناء اشعب الكردى الساكنين في المناطق التي تعتبر من الناحية الرسمية جزءا من العراق. فهل ان هؤلاء وقد أعادتهم قوات ال(بيشمركة) و الحقت مناطقهم بالاقليم. قد تفهموا و اقتنعوا بأنشاء دولتهم المستقلة أم ألامر يحتاج الى استفتاء لاخذ آرائهم؟ علما بأن فكرة اجراء استفتاء عام (ريفراندوم) مازالت قائمة و واردة.
أننى اذ أشير الى كل هذه المشاكل و الأمور الأساسية أتوخى منها القيام بكل مايمكن عمله من أجل معالجتها و التغلب عليها. لكى تكون موقع أقدامنا صلدة و قوية تمكننا من السير الى الامام لتحقيق الهدف المنشود بأسهل ما يمكن من الجهود وأقل من المشاكل.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,048,194
- هل سيكون مصير هذه المبادرة كسابقاتها؟؟
- لخدمة من يتواصل العمل لتفكيك الفدرالية؟؟
- كيف ولماذا وقعنا في هذه الازمة السياسية و الاقتصادية الخانقة ...
- التحالفات السياسية بين الاحزاب الكردستانية سابقا و حاليا
- قضية الاستفتاء أو ال (ريفراندم) فى الاقليم كوردستان
- هل ستمنحنا أمريكا الاستقلال الذى ننشده؟
- الاْزمة المالية فى اقليم كوردستان تتحول الى أزمة سياسية
- أقليم كوردستان العراق الى أين؟
- ماهى الصلة والروابط بين الستراتيجية الامريكية والحرب الدائرة ...
- هل ان نزع السلاح عن PKK هو لحل المسألة الكردية فى تركيا أم ل ...
- ما هكذا تحارب - داعش- أيها السادة!! القسم الثانى و الاخير
- ما هكذا تحارب – داعش – أيها السادة!!
- الدولة الكردية المستقلة حق مشروع ولكن؟!
- قصة تشكيل حكومة اقليم كردستان العراق
- التفاوض البناء هو الطريق الامثل
- هل بالامكان اخراج العراق من هذا المأزق؟؟
- الى ماذا ترمى هذه الظواهر و الاحداث فى العراق
- التيار الديموقراطى و موقف اليسار الكردستانى منه
- الانتخابات القادمة والطريق الصحيح الى الفوز
- ماذا عن زيارة رئيس الوزراء الى واشنطن


المزيد.....




- الحريري يكشف عن حزمة إصلاحات.. والمتظاهرون: الشعب يريد إسقاط ...
- السعودية: فرض ضريبة عالية على منتجات التبغ وعلى رأسها النرجي ...
- فيديو مصوَّر من الجو لحجم المظاهرة التي احتلت وسط بيروت الأح ...
- شاهد: عملية إنقاذ كلب علق على حافة منحدر في أستراليا
- دعما لإخوة الدم والمصير في سوريا .. أكراد العراق يقاطعون الس ...
- عون: ما يجري في الشارع يعبّر عن وجع الناس ويجب رفع السرية ال ...
- وزير الدفاع الأميركي: الإبقاء على بعض القوات الأميركية في سو ...
- فيديو مصوَّر من الجو لحجم المظاهرة التي احتلت وسط بيروت الأح ...
- شاهد: عملية إنقاذ كلب علق على حافة منحدر في أستراليا
- رغم فقره وظروفه الصعبة.. الطالب الأول على العراق يتبرع بهداي ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد حامد قادر - هل وصلت خطوات تشكيل الدولة الكردية الى مرحلتها الأخيرة؟