أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - من تضاريس الروح














المزيد.....

من تضاريس الروح


سامي العامري

الحوار المتمدن-العدد: 5414 - 2017 / 1 / 27 - 15:36
المحور: الادب والفن
    


من تضاريس الروح
ـــــــــــــــ
سامي العامري
ـــــــــــ

ياعُمْرُ أنت ضماني في محطاتي
فاشهدْ لماضي الهوى واليومِ والآتي

الشهدُ من فم محبوبي يخوِّلني
أنْ أملأَ الدَّنَّ أقماراً وسهراتِ

قد لا يكون له حقٌّ عليَّ ولا
دَينٌ وفضلٌ فأهجوهُ بقبلاتي

وأطرقُ البابَ، بابَ الغيم أسألهُ
إن كان يرضى بسكب العطرِ آهاتِ

بين الضلوع مضامينُ الشذا قلقاً
تحوَّلتْ من صحيحاتٍ لغلطاتِ

إنّ الوصالَ الذي قد كان يرشقني
ضمَّاً وشمَّاً تعامى عن مجاعاتي !

لكنني لا أرى في البَين معصيةً
فالطاعةُ اختُزِلَتْ في ذِكْر مولاتي

هيّا اذكريني ملاكاً كان مختبِئاً
ما بين شهوة أنسامٍ وعبْراتِ

لكنَّ دمعي مضى كالسيف مخترقاً
عقلي وقلبي وأسراري الصميماتِ

وإنْ سكنتِ أماليدَ الفؤادِ جَنىً
فقد تمثَّلتِ أحلى ما بآياتي

توزّعَ الحزنُ ميراثي ففرَّقهُ
بين الولاياتِ أشتاتاً بأشتاتِ

أمّا قوامك يا بنتَ الرخامِ فقد
صدَّعْتُهُ أملاً منه بإسكاتِ

لكنني كلّما هشَّمتُ قافيةً
منهُ استعادتْهُ ريحاناتُ أبياتِ

هذا زمانٌ توخّى مقتلي بيدٍ
تعلو أبا الهولِ هولاً رغم ضحكاتي

وخطَّ قبليَ أشعاراً مُوقَّعةً
كهذهِ بعضُ أقلامٍ وأصواتِ

لكنني رمتُها جسماً على حُلَلٍ
تسري مُموَّجةً أو نحتَ نحّاتِ

ــــــــــــ
برلين
كانون ثان ـ 2017





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,065,129
- قصيدة نينوى
- ضحكة عالية من قلبٍ مجروح
- من وحي التفجيرات الأخيرة المؤلمة
- سامي العامري ، في بعضِ شذراته الساحرة الممتعة(4) ..... هاتف ...
- جزيرة ابن آوى
- حوار مع الشاعر سامي العامري أجراه الباحث طارق الكناني
- قراءة في قصيدة سامي العامري : ماذا عندي لأضيف ؟ حامد فاضل
- ماذا عندي لأضيف ؟
- عن الخريف قبل رحيله !
- الوطن بين الأمل والمرارة
- على رصيف الطريق السلطاني
- -أنطولوجيا الشعر العربي الحديث-
- سيزيف وسيزيفة
- كُراتي الأرضية
- أنثولوجيا الشاعر سامي العامري-2
- من أنثولوجيا الشاعر سامي العامري (1): شمس لا هاي
- مِن مَخايل الفراشات وإليها
- الفتوحات المدنيّة
- سرائر شاعر
- أسكنتُها كمُنىً


المزيد.....




- المغرب ينضم إلى الشبكة الدولية لهيئات مكافحة الفساد
- الفنانة اللبنانية نادين الراسي تنفجر غضبا في شوارع بيروت
- العربية: احتراق مبنى دار الأوبرا في وسط بيروت جراء الاشتباكا ...
- الشوباني يعلق أشغال دورة مجلس جهة درعة بسبب تجدد الخلافات
- الموت يفجع الفنان المصري أحمد مكي
- بالفيديو... لحظة سقوط الليدي غاغا عن المسرح
- أنباء وفاة كاظم الساهر تصدم الجمهور... وفريق العمل ينشر توضي ...
- قائد الطائرة يتلقى “عقوبة رادعة” بسبب الممثل محمد رمضان !
- لبنان...فنانون وإعلاميون يتركون المنصات وينزلون للشارع
- رقصة مثيرة تسقط -ليدي غاغا- من على المسرح


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - من تضاريس الروح