أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - في اليوم الذي اختفت فيه ذاتيتي














المزيد.....

في اليوم الذي اختفت فيه ذاتيتي


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5400 - 2017 / 1 / 12 - 19:49
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


في اليوم الذي اختفت فيه ذاتيتي
فٌتحت نافذة جديدة في في اليوم الذي بدأت فيه. فٌتحت نافذة القلق و الحيرة و المعاناة. بدأت ارى حياتي قبل ان تبدأ و بعد ان تنتهي. فقدت ماهيتي و ذاتيتي كليا. بدأت اشاهد فيلمي الخاص. تحولت الى الممثل و المشاهد في نفس الوقت. اختفت و تلاشت الحدود بين الواقع و الخيال. اتحرك الى الامام و الى الخلف. لا يهم الاتجاه. احيانا احاول لمس جسدي لاتاكد من حقيقة وجودي - ثم يتوقف الفيلم للحظات مثلما تتوقف الافلام بسبب الاعلانات التجارية.

عندما تصل المعاناة الى اقصى حدودها و اجد نفسي في قبضة حديدية اشعر بحاجة قوية ان اصرخ باعلى صوتي و لكني ابقى هادئا - لا افقد ارض الواقع و سيطرتي على نفسي ثم احاول االلجوء الى الالتهاء و التسلية و اقول لا - اشرب القهوة , الشاي, الماء او شيء اخر- كل شيئا, افعل شيئا و لكن لا تجلس هكذا. ماذا تقول الناس عندما ترى هذا التصرف الغريب – الشاذ؟ ستقول فقد عقله؟ بالتاكيد ستفقد كل شيء: الاصدقاء و الاعداء و الوظيفة و شريكة الحياة. ستضيع الى الابد.

ما هو هذا الاضطراب؟ اريد ان اعرف. لماذا تشوهت الحياة هكذا؟ هناك من يقول انها نفس خبرة العذاب التي يواجهها اسير الحرب قبل و بعد التعذيب. يبدأ الفيلم بالعرض حالما تتهيأ الروح لمغادرة الجسد. تقتل ذاتيتي و واقعي و تجردني من جسدي لاكون غريبا عن نفسي. هل الجسد زنزانة – تختفي فيها الحرية – حرية النفس؟ الافضل اذن المغادرة.
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,798,352,058
- العودة الى دول بوليسية Back to Police States
- ما هذا العالم؟
- محل الحلال للمواد الغذائية و النساء
- ثقافة الحلال و الحرام
- انظروا الى اين وصل الغباء
- ينتصر الخائف للخوف
- اليزيدية = الكوردية
- اصل الخطأ
- النعومة الايرانية و الجنة الاسلامية
- جميل بشرّه
- من العالم الاول الى العالم الثالث
- عقلية العبد و السيد - من المهد الى اللحد
- العاشق الملحد
- صوت العلك من فم البنت
- ليس هناك مستقبل
- الانسان اخطر سلاح في العالم
- محمد - بين الحكيم و الحاكم
- برد الكراهية
- نار الكراهية
- ليس هناك قول الفصل


المزيد.....




- 20 صورة تحكي قصة الليلة الكروية الأوروبية الأغلى
- مهربون -يقتلون مهاجرين حاولوا الفرار من الاحتجاز- في ليبيا
- نيران التحالف تستهدف مجددا المدنيين باليمن
- إيران: أجواؤنا غير قابلة للاختراق ولن نفاوض على صواريخنا
- بلاغ من الأمانة العامة لحزب التقدم و الإشتراكية حول انتخاب أ ...
- ترامب يقول إنه يتوقع أن يجتمع مع كيم جونغ أون في سنغافورة في ...
- -تحويل الأموال-... كيف ترسل وتستقبل عبر -واتسآب-
- مون جيه إن: كوريا الشمالية أكدت التزامها بنزع السلاح النووي ...
- زيدان يحفر اسمه في تاريخ "ذات الأذنين"
- زيدان يحفر اسمه في تاريخ "ذات الأذنين"


المزيد.....

- المعرفة عند أرسطو / عامر عبد زيد
- الفن والسلطة والسياسة : هيدجر ، عن المؤامرة والشعر / رمضان الصباغ
- القيم الفنية والجمالية فى الموقف الاكسيولوجى / رمضان الصباغ
- جينالوجيا مفهوم الثقافة كآلية لتهذيب الإنسان / نورالدين ايت المقدم
- ( قلق الوجود والجمال المطلق ( ما بعد لعنة الجسد وغواية الحض ... / أنس نادر
- الحوار العظيم- محاكاة في تناقض الإنجاز الإنساني / معتز نادر
- سلسلة الأفكار المحرمة / محمد مصري
- في التفسيرات البيولوجية لتقسيم الأدوار الإجتماعية على أساس ا ... / محمود رشيد
- في مفهوم السلطة / مي كمال أحمد هماش
- قيم النظرية البراجماتية ردا على البروفيسور اربان / رمضان الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - في اليوم الذي اختفت فيه ذاتيتي