أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - إني برئٌ من هنا














المزيد.....

إني برئٌ من هنا


حيدر كامل

الحوار المتمدن-العدد: 5344 - 2016 / 11 / 15 - 09:31
المحور: الادب والفن
    


إني برئٌ من هنا.


أنا من هنا.
زمنٌ تقهقر للوراءِ خرافةً ..
وتزينت فيه الخرائبُ بالصفيحِ تمدُّنا.
أنا من هنا.
حلمٌ تعلَّبَ في الجرارِ ولم يلدْ إلا لحوداً موطنا.
علَّقتُ في موتي جثامين النخيلِ معانداً ..
ومسحتُ حرفَ مسلتي ..
وطمرتُ دجلة ها هنا.
أنا من هنا.
أغمضتُ عيني طائعاً ..
وجعلتُ قلبي مدفنا.
فتهافتَ الكنهوتُ حول جنائني ..
سرباً ..
جراداً زاحفاً ..
يدنو ويطبخُ لحمَنا.
ويعُبُّ من دمنا قرابيناً ..
ويهتفُ مُعلنا.
إني هنا.
جدَّدتُ عهداً هيَّنا.
وملكتُ جيلاً غائباً ..
ومُغيَّباً ..
ومُكفَّنا.
أنا من هنا.
دارٌ بلا بابٍ ..
بلا سورٍ ..
بلا سقفٍ ..
وثقبٌ لولبيٌ في المجرةِ ..
لم يحاوره النبيُ ولا ملائكةُ الدُّنى.
صمتٌ ..
غريبٌ ..
صارخٌ ..
ضوضاءُ مقبرةٍ ..
عويلُ قصائدٍ ..
وفجيعةٌ ضحكت علينا .. ما لنا !!
لا موتَ يشبه موتنا ..
لا حيَّ يشبه حيَّنا ..
يتوقفُ الإيقاعُ ..
تصمتُ نخلةٌ ..
وتموتُ سنبلةٌ ..
ويسقطُ عاشقٌ ..
ويغادرُ الدوريُ عشه كافراً لا مؤمنا.
تتعثرُ الخطواتُ والسنواتُ تأكلُ بعضها ..
والقلبُ يجهشُ صامتاً ..
والعمرُ يصدأُ معدنا.
آهٍ على الأحلامِ وهي بسيطةٌ ضاقت بنا.
آهٍ على إفكٍ يُبددُ ظلَنا.
آهٍ على جروٍ تحول سادناً ..
ومؤذنا !!
آهٍ على ورمٍ عضالٍ ..
حاكمٍ ..
قد عرَّشت فيه الطحالبُ حولنا.
وتحولت فيه المقابرُ للأراملِ واليتامى مسكنا.
آهٍ على ماضٍ تزوج حاضراً ..
هل أنجب الآتون فيه الموطنا !!
أم عاد أيوبُ الصبورُ مواطنا !!
أنا من هنا.
زمنٌ تخلَّفَ أزمُنا.
وتسمَّرت أيامُه في هامشِ التاريخِ ..
تجترُ الأماني والمُنى.
جيلٌ تفلَّسفَ أو تديَّن فانحنى.
لجلالةِ الهبلِ الذي مازال يسكنُ في أخاديدِ العقولِ متوجاً ..
ملكاً ..
وربَّاً ..
سرمدياً واحداً مُتمكنا.
جيلٌ توقف حارساً ..
لموائدِ الترفِ، التخنّثِ،والخنا.
دخل السباتَ المُزمنا.
ركبت خيولُه ذلةً ..
وتمرغت عاراً فصارت ديدنا.
خيباتُنا ..
دولٌ تُعسكرُ حولنا.
أو بيننا.
ومعاشُنا ..
خبزٌ تخمَّرَ في مفازاتِ البنادقِ والقنا.
أنا فتنةٌ الصحراءِ ما ملكت يمينٌ سوسنا.
أو ما غزت ..
عبسٌ وذبيانٌ لنا.
ما خطَّه الورَّاقُ أو ما دوَّنا.
ما صاد مولانا الأميرِ من الأرانبِ ..
والثعالبِ ..
والدجاجِ وما قنا.
أنا من هنا
إني برئٌ من هنا.
ومن الصلاةِ على نخيلٍ خلف أبناء الزنى.
أنا سقطةُ التاريخِ مرت من هنا.
وجراحةٌ فَشِلت ..
فَشلَّت موطنا.

حيدر كامل





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,515,988
- أنا الجاهليَّة
- أنانيتي خلف موتي
- كلكامش يهوى الهامبرغر
- أنا الدولة
- حاوريني بالعناق
- هل حقاً مات علي ... لا لم يمتْ.
- وطني يكره عبدَ الزهرَة
- أضبط ميزانكَ يا نعثل
- جوع المتخمين
- المستنقع
- (علي بابا) يرثُ الدجَّال
- المكرود في الوطن الفرهود
- مملكة الخراب
- هنا كلُّ شيءٍ هباء
- هل هذا حظكِ بغداد
- حكاية قطار
- صلاة الحاضر للعراق الغائب
- ((دكيت بابك يا وطن))
- نموتُ ويحيا الوثن
- كأنَّ البحر يعتذرُ


المزيد.....




- شاهد: جاكي شان يريد تصوير فيلم أكشن في السعودية
- شاهد: جاكي شان يريد تصوير فيلم أكشن في السعودية
- منع الفنانة المصرية بوسي من السفر وطلب بشطب عضويتها من النقا ...
- نشاطات فنية روسية متنوعة في الرياض ترافق زيارة بوتين للسعود ...
- حين تداعب الموسيقى مشاعر الراقصين.. مصري يرصد حركاتهم الاستع ...
- -الجوكر- يعتلي صدارة إيرادات السينما الأمريكية للأسبوع الثان ...
- بالفيديو... أول تعليق للسيسي على فيلم -الممر-
- -أسرار رسمية- فيلم يروي قصة مخبرة حول -غزو العراق-
- بلاغ وزارة الخارجية واستقالة مزوار تربك أجواء الندوة الدولية ...
- واقع العلم الشرعي وتحديات الثقافة الرقمية


المزيد.....

- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر كامل - إني برئٌ من هنا