أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - الانسان اخطر سلاح في العالم














المزيد.....

الانسان اخطر سلاح في العالم


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5334 - 2016 / 11 / 5 - 23:41
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الانسان اخطر سلاح في العالم
صمت الجسم - في طريقك الى الحكمة و المعرفة عليك اولا ان تفرغ مصرانك من البراز لانك تعرف ان الله لا يتكلم مع احد الا و هو فارغ من الفضلات و كانما امامك فحص طبي لمصرانك الذي ينصحك الطبيب بالقيام به على الاقل كل 10 سنوات خاصة و انه معدتك تحولت الى مزبلة تتكوم فيها مختلف الدهنيات و الحلويات. كنت ابحث عن مكان و انا مراهق بعيدا عن الاهل و الاحباب و الاصدقاء و الاديان و التجارة فوجدته في خيالي الذهني - في نغمة اللغة و موجاتها السحرية الروحية.

نعم لا تجد السلوى ولا الشفاء الا في اللغة. اللغة هي التي تستطيع ان تقضي على اخطر سلاح في العالم الذي هو الانسان نفسه. بعدما انتهت الاخطار الاخرى كالتي كانت تصدر من االحيوانات المفترسة و بعدما تطور الطب للقضاء على الميكروبات و الامراض لم يبق الا الخوف من خطر الانسان. لقد حول (خوف الانسان من الانسان) المجتمع البشري الى مجتمعات الخوف و كما يقول Guido Ceronetti عليك الاعتدال اي تأكل كالنملة و لكن تفرغ نفسك كالفيل ليس فقط لاسباب جسدية صحية بل ايضا لاسباب روحية.

لم يبق في هذا العالم الذي امامك الا ان تهرب الى الموت او الى الخيال الذهني. يستند عالم الدين و غيرها من العوالم البشرية بالدرجة الاولى على الخوف فمثلا حتى الذي يريد ان يبيعك حاجة يبدأ اولا بمشكلة تواجهك - بحاجة تنقصك - تحتاج اليها - في الحاجة نفسها يكمن الخوف لذا تستعجل بشراء السلعة لاجل سد الحاجة و لكنك لا تستطيع ان تتخلص من الخوف في عالم نزع لباسه الديني التجاري الى الابد. مهما كان عالم مستقبلك لا تستطيع ان تعيش دون الاختيار. لذا عليك ان تختار دائما العالم الذي تجد فيه السلوى.
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,866,409,293
- محمد - بين الحكيم و الحاكم
- برد الكراهية
- نار الكراهية
- ليس هناك قول الفصل
- لا يصلح الاسلام الا للمناخ الحار
- الاحلام النقية
- الاسلام 5.0
- مطاطية معاني الحب
- بالتاكيد ليست مسلمة
- صل الاسواق العربية
- عاطفة الامومة و قطعة الخبز
- عندما يزداد الوزن
- خبرة الوحي عند محمد علميا 4
- خبرة الوحي عند محمد علميا 3
- خبرة الوحي عند محمد علميا 2
- من يستلم الاجرة؟
- و الى النعال كيف خلقت
- العربية و مفهوم الجمال
- الجميلة في العربية
- الاحوال الجوية العربية لغويا


المزيد.....




- بيسكوف: بوتين وميركل بحثا الملف السوري بشكل مفصل
- وفد من السفارة الروسية في واشنطن يزور ماريا بوتينا في سجنها ...
- سباق محموم بين العبادي والمالكي.. من يظفر بالبرلمان؟
- بوتين وميركل يتفقان على أن مشروع -التيار الشمالي2- مربح ويجب ...
- بيسكوف: بوتين وميركل ناقشا خطة العمل بشأن الاتفاق النووي الإ ...
- زلزال بقوة 8.2 درجة يضرب جزيرة تونغا بالمحيط الهادي
- حادثة لندن.. صالح خاطر يواجه تهمة -الشروع في القتل-
- الصين:ندعم تركيا ونؤمن بقدرتها على تجاوز الصعاب
- بيسكوف: المحادثات التي دامت 3 ساعات بين بوتين وميركل كانت شا ...
- -أنصار الله- تعلن تحرير 14 من أسراها بعملية تبادل مع الجيش ا ...


المزيد.....

- تأملات فى أسئلة لفهم الإنسان والحياة والوجود / سامى لبيب
- جاليليو جاليلي – موسوعة ستانفورد للفلسفة / محمد صديق أمون
- نفهم الحياة من ذكرياتنا وإنطباعاتنا البدئية العفوية / سامى لبيب
- أوهامنا البشرية - وهم الوعى وإشكالياته / سامى لبيب
- أساطير أفلاطون – موسوعة ستانفورد للفلسفة / ناصر الحلواني
- حديقة القتل.. ماذا فعل جنود الله في العراق؟ / يوسف محسن
- ميشيل فوكو مخترع أثريات المعرفة ومؤرخ مؤسسات الجنون والجنس ... / يوسف محسن
- مميزات كل من المدينة الفاضلة والمدينة الضالة لدى الفارابي / موسى برلال
- رياضة كرة القدم.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- المعرفة عند أرسطو / عامر عبد زيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - الانسان اخطر سلاح في العالم