أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - أيمن غالى - علماء رقبة الإزازة














المزيد.....

علماء رقبة الإزازة


أيمن غالى

الحوار المتمدن-العدد: 5251 - 2016 / 8 / 11 - 13:04
المحور: كتابات ساخرة
    


فى دراساتنا العلمية تعرضنا إلى مصطلحين هامين: " قانون Low " و " نظرية Theory " ..
ما إتفق عليه العلماء, و تم إثبات صحته من خلال التجارب و الأبحاث يسمى قانون Low ..
و ما لم يتم الإتفاق عليه و يقع تحت بند الفرضيات و الإحتمالات و ما لم يتم إثباته علميا، و ما إختلف عليه العلم و العلماء يسمى نظرية Theory ..
و لا يوجد فى العلم ما هو مقدس، و ممكن حتى القانون يتغير لإختلاف نتائج الأبحاث و وسائل البحث و تغيرات المعطيات ..
و العلم ما هو إلا قوانين إلهية تضبط الكون, و تحكم الكثير من العلاقات فى العلوم الطبيعية, و البيولوجية, و النفسية, و غيرها من العلوم يتم إكتشافها و تقنينها يوما بعد يوم ..
و عادى جدا أن تناقش قانوناً أو نظرية بلا خوف أو رعب من صاحبها، و لم نسمع أحدهم يُقدم طرحاً و فى إيده رقبة إزازة ..
و لم نسمع عن عالم فرض فرضيات تختلف مع ثوابت علمية ربنا سخطه قرد أو عمله مَسخ ليكون عِبرة لمن يعتبر ..
خارج محراب العلم المقدس جدا؛ تجد علماء من نوع آخر لم يتفقوا أو يتوافقوا يوما، و دائما ما تسمع عنهم عبارة و إختلف العلماء، و ختام أحدهم فكره و طرحة بتعبير " و الله أعلم "؛ لأنه بالفعل لا يعلم الصواب من الخطأ و لا يجزم علماً .. و لكن إن إختلفت مع هؤلاء المختلفين من العلماء ساءت خاتمتك و أُحل دمك ..
و هنا يمكننا تصنيف العلماء إلى فئتين؛ عالِم يستخدم العقل و الحوار الفكرى [ و دُول إللى إتعلمنا على أياديهم ]، و آخر يستخدم رقبة الإزازة [ و دُول إللى بيمَّشونا على العجين ما نلخبطهوش ] ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,356,945,822
- العلوم الدينية؛ هل تصنع حضارة ؟
- ما بين الشَخْر و الشِخِير
- وأد البنات عند العرب بين الحقيقة و الأوهام
- كيميا التخلف
- حصة كيميا .. فى مفهوم العفانة
- البُوذِيَّة و التَبَذْبُذ و البَذْبَذَة و بُوز إللى جَابُونا
- ما بين قوات الدقشرمة و الدواعش و محو الهُوية
- لو فكرنا بمنهج علمى؛ حا نوصل
- الوهابية و نقطة التقابل الهونج كونجية
- وَحَوِى يا وَحَوِى إيَّاحَا .. حَالُّو يا حَالُّو رمضان كريم ...
- موريس بوكاى و هامان, دراسة من النقوش المصرية القديمة


المزيد.....




- أمسية ثقافية لنادى الأدب بقصر الثقافة الفيوم
- زوجة فنان مصري تعلن معاناتها مع المرض وخوفها من فراق أولادها ...
- هل تفكر في استئجار حافلة فيلم “Spice World”؟
- عاجل.. الحموتي والمنصوري ينقلبان على بنشماس.. أزمة البام تتف ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- بسبب نظام “إمتحان التابلت “.. غضب وإستياء طلاب الثانوية العا ...
- الأولى عربيا.. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية تبدأ المشوار
- الفن التشكيلي سلاح فعال لدى الاستخبارات الروسية في القرن الـ ...
- -حرب النجوم- على خطى الجزء الأخير من -صراع العروش-!


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - أيمن غالى - علماء رقبة الإزازة