أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم المعموري - ياداعشي أين المفرْ














المزيد.....

ياداعشي أين المفرْ


جاسم المعموري
الحوار المتمدن-العدد: 5197 - 2016 / 6 / 18 - 15:50
المحور: الادب والفن
    


ياداعشي أين المفرْ

لاحت ْ تباشيرُ الظفرْ
ياداعشي أين المفرْ
إلبسْ ملابسَ نسوةٍ
أو كُنْ كجرذٍ في الحفرْ
***
صقورنا قد حلقتْ
في الجوِ تحرقُ جمعكم
أنتم بغاة ٌويلكـــــــــــم
والجيشُ يزحفُ نحوكم
والموتُ في ساح الوغى
نارٌ ستحرقُ من غدرْ
لاحت تباشير الظفرْ
ياداعشي أين المفرْ
إلبس ملابسَ نسوةٍ
أو كُنْ كجرذٍ في الحفرْ
***
إنْ كنتَ لاتعرفـنـا
نحنُ الحِمامُ إذا دَنا
صفُّ الرصاصِ حزامنا
والموتُ يسبقُ خَطونا
نحنُ ليوثٌ لاتهابُ الـ
موتَ أو تخشى القدرْ
لاحتْ تباشيرُ الظفرْ
ياداعشي أين المفرْ
إلبسْ ملابسَ نسوةٍ
أو لِجْ كجرذٍ في الحفرْ
***
نحنُ المنايا الزاحفاتُ
إلى العِدا نحنُ الهلاكْ
هاماتـنا مرفوعةٌ
ورجالنا تهوى العِراكْ
نحن السيوفُ الماضية
نحن الفناءُ اذا التقاكْ
قلوبنا زبرُ الحديدِ
عيوننا ترمي الشَّرَرْ
لاحت تباشيرُ الظفرْ
ياداعشي أين المفرْ
إلبس ملابس نسوةٍ
او كُنْ كجرذٍ في الحفرْ
***
نحنُ المنونُ نحنُ الحتوفْ
نحنُ الردى نحنُ التـَّلوفْ
نحن رجالُ الصدقِ
سُلّالُ السيوفْ
ونحن أهل الجود
كُرّامُ الضيوف
راياتنا خفاقةٌ
وبظلها أمِنَ البَشرْ
أسيافُنا بتارةٌ
لرجالها سجد القَدرْ
لاحت تباشيرُ الظفرْ
ياداعشي أين المفرْ
إلبس ملابسَ نسوةٍ
أو كُنْ كجرذٍ في الحُفرْ
***
أين المفر يابن الزنى
يابن العواهر والغجرْ
يابن السواقطِ قد دَنا
منكم حِمامٌ لايَذَرْ
لاحت تباشيرُ الظفرْ
ياداعشي أين المفرْ
إلبس ملابسَ نسوةٍ
أو كُنْ كجرذٍ في الحفرْ

جاسم المعموري
15-6-2016





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,045,723,679
- من مذكراتي عن اهل الفلوجة الكرام .. *
- ستورقُ في الرمال لنا نمورُ
- نداء الى جميع الاحرار والمثقفين في العالم لشجب واستنكار اعدا ...
- مشتاق لك – شعر شعبي عراقي
- لو كشف لي الغطاء ما ازددت وطنية
- المسلمون ألد أعداء الاسلام
- تمرد ايها الشعب العراقي
- طغاة ال سعود يحمون الطغاة
- عيد المرأة عيد المحبة والرحمة
- امتنا تصنع تاريخا يكتبه الله بمداد من زعفران
- حلفاء الطاغوت وفتوى جديدة
- ثورة ليبيا واحتمالية المؤامرة
- اهمية عامل الحسم في الثورة الليبية
- عاجل : الى الشعب العراقي وقادته
- رسائل قصيرة الى الحكام في العالم ( 1) اوباما , خليفة , القذا ...
- السلام على شهداء مصر الطاهرين
- ياحسني لازم تمشي
- يامصر زحفا للقصور ( اغنية لشعب مصر العظيم )
- مؤتمر القمة القادم خيانة للجماهير العربية
- ايها المصريون ثورتكم في خطر


المزيد.....




- صدر حديثا رواية «نداء أخير للركاب»، للكاتب والروائي أحمد الق ...
- سبوتيفاي تطرح رسميا خدمة بث الموسيقى في الشرق الأوسط
- تدشين خدمة سبوتيفاي للبث الموسيقي في الشرق الأوسط وشمال أفري ...
- روائي مغربي يبحث ثالوث -الله، الرياضيات والجنون-
- صورة تاريخية لفريد الأطرش برفقة عائلته
- ما لا تعرفه عن حياة صاحب -سبايدر مان-
- ثورة القراءة الإلكترونية.. كيف غيرت التقنية علاقتنا بالكتاب؟ ...
- استذكرها بقصائد في عمّان.. الشاعر البرغوثي يدفئ رضوى عاشور م ...
- قلق بين عشاق بوكيمون حول الشكل الجديد لشخصية -بيكاتشو-
- لماذا -اختبز- الروس قديما الأطفال في الموقد؟


المزيد.....

- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم المعموري - ياداعشي أين المفرْ