أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابو الحق البكري - الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...8













المزيد.....

الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...8


ابو الحق البكري

الحوار المتمدن-العدد: 4991 - 2015 / 11 / 20 - 23:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الخوف لايمنع من الموت .... ولكنه يمنع من الحياة
نجيب محفوظ
زواج محمد وتناكحه ونكاحه وغسله لمذاكيره وطرق غسلها وساعة الغسل وكيفيته ومن يغسلها له هو الاكثر اهمية في النبوة والوحي والعبادة والتاريخ بعد السبي والجبي والقتل والعبوديه .. انهم يذبّحون ويذبحون وينتهكون كل ماهو قيمي ومحصن من اجل استمرار المنهج المحمدي الداعي لسلق وشي الرؤوس .. انهم يقطعون الرؤوس بالسيوف والسكاكين دون رحمه كما تفعل داعش اليوم ولربما محمد يفوقهم قسوه وغلظه (واغلظ عليهم ) .. هذا هو ماينقل لنا عبر كتبهم المسماة بالتراث الاسلامي.. وارهبوهم كما ينص كتابهم المقدس .
سنتطرق لكل صغيرة وكبيره دونّها تراثهم الدموي المخيف وسنتعرض لكل بداوتهم وبريتهم وصحراويتهم التي نقلوها بملايين المطبوعات .. وهاهم اليوم بكل امكانياتهم وثرواتهم وثرائهم عبر القنوات الماجورة وذات المصلحة والباحثة عن المال بعيدا عن كل مايمس الانسان وحقوقه وكرامته وحريته يبثون سمومهم عبر المواقع الالكترونيه المصنعه من الغرب الكافر لابل ان اكثرها انجز بقضل اليهود احفاد القرده والخنازير .. مع اننا نتمنى ان يكون انتماءكم لامة القردة والخنازيرلانكم لو كنتم كذلك لكنتم اقرب للانسان والانسانيه من اسلامكم هذا الذي ارهقتم به الارض كلها بدمويتكم وهمجيتكم .
نكمل مانقل لنا بخصوص زواج محمد من خديجه ونكاحها بحسب التراث الاسلامي وايضا بحسب مانقلت لنا كتب السيره ومانقله لنا المفسرون وبايجاز.
عن انس (ض ) عنه ان النبي كان عند ابي طالب فأستأذن ابا طالب في ان يتوجه الى خديجه اي لعله بعد ان طلبت منه ( صلعم ) الحضور اليها ، وذلك قبل ان يتزوجا ، فأذن له وبعث جاريه يقال لها نبعه ، فقال لها انظري ماتقول له خديجه ، فخرجت خلفه ، فلما جاء ( صلعم ) الى خديجه ، اخذت بيده فضمتها الى صدرها ونحرها ..!!!!!!!، ثم قالت : بابي انت وامي ، والله ماافعل هذا الشيء ، ولكني ارجو ان تكون انت النبي الذي سيبعث ؟
السيره الحلبيه -- برهان الدين الحلبي -- باب تزويج صلعم من خديجه
هذا مادونته نصوصكم ايها الساده المسلمون ولم ات به انا من جيبي ، نعم خديجه الكبرى .. ام المرمنين وسيدة نساء العالمين هي من ضمت يد المصطفى الكريمه على صدرها المتلهف واللاهث والعطشان للحب والمداعبه وكما كانت يده المقدسه على صدرها كانت اليد الاخرى ايها الجماعه على نحرها الكريم .. وفي ذات الوقت كانت تقول له وبصوت مسموع وليس همسا بابي انت وامي .. والله .. نعم تقسم ، ماافعل هذا الشيء ( وهل هو شيء منكر ياسيدة نساء العالمين حتى تقسمين بالمقدس بانك لاتفعلين هذا ) واذا كنت ترجينه ان يكون النبي الذي سيبعث هل سيكون من حقك التلاعب واللعب بمشاعر هذا الفتى المسكين ..؟
كمااسلفنا فيما كتبناه في الفصول السابقه فان ابا طالب كان شديد الاهتمام وللمارب التي ذكرناها ولذلك كان يراقب تصرفات ووضع وسلوك محمد ومدى اهتمامه بخديجه وبالتاكيد حين نقلت له جاريته نبعه الصوره والمشهد الرومانسي وبخاصة مشهد يد محمد الكريمه وهي ترتجف على صدر ونحر ام المؤمنين .. بالتاكيد كان فرح ابا طالب شديدا رغم انه كان عارفا مدى اهتمام خديجه ورغبتها بمحمد لتحقيق النبوه وفي ذات الوقت لاشباع رغباتها من فتوة محمد واحاسيسه بالحرمان .
اكدنا وباستمرار بان خديجه ام المؤمنين وابن عمها ورقة بن نوفل وبعض من نصارى مكه كانو يخططون للسيطرة والهيمنه الكامله على محمد ودواخله من خلال اموال خديجه وحرمان محمد وبالتالي اعلان نبوته من اجل نشر الرساله الدينيه في الجزيره بشكل اعم واوسع .. وفي ذات الوقت كانت خديجه رغم ان همها الاول هو النبوه الا انها انسان وامراة بحاجه شديده وماسه للتمتع بالفحوله فهي ليست بعيده عن واقع الجزيره واباحيتها لذلك كان سعيها لضرب عصفورين بحجر واحد .
يذكر لنا الرواة بان خديجه تزوجت قبل محمد مرتين الا الشيعه حيث ذكروبان خديجه تزوجت محمدا وكانت باكرا ويبدو ان ذلك من باب اضفاء القدسيه لها كونها كانت ام فاطمه زوجة امامهم الاكبر والاعظم علي بن ابي طالب معتقدين ان نكاح خديجه ووطأها من غير محمد لهو امر مدنس وغير مقبول لانه يعتبر انتقاصا من قيمة محمد وبالتالي انتقاصا من فاطمة ومن علي وابنائهما اسياد الكون والخلق .
قيل عن الزهري انه قال : وقد كانت خديجه بنت خويلد تزوجت قبل رسول الله برجلين ، الاول منهما عتيق بن عائذ مخزوم ، فولدت منه جاريه وهي ( هند ) ام محمد ابن صيفي ، والثاني ابو هاله التميمي فولدت له هندبن هند . ( لانه قد قيل : انه اسم ابي هاله هند )..، وقد سماه ابن اسحاق ، فقال : ثم خلف عليها بعد هلاك عتيق بن عائذ ابو هاله النباش بن زراره ،احد بني عمر بن تميم ، حليف بني عبدالدار ، فولدت له رجل وامراه( وهما هند وهاله ) ثم هلك عنها ، فخلف عليها رسول الله ، فولدت له بناته الاربع ، ثم بعدهن القاسم والطيب والطاهر ، فذهب الغلمه جميعا وهم يرضعون .
البدايه والنهايه -- الجزء 8-- الصفحه 205 و206
وقيل بالعكس ، انها تزوجت اولا بابي هاله ، ثم من بعده بعتيق بن عائذ
فقد روى يونس بن بكيرعن ابن اسحاق قال : وكانت خديجه قبل ان ينكحها رسول الله تحت عتيق فولدت له هند بن عتيق ، ثم خلف عليها بعدعتيق ابو هاله مالك بن النباش بن زرارة التميمي الاسدي، فولدت له هند بن ابي هاله ، كلهم اخوة اولاد رسول الله من خديجه
اسد الغابه -- الجزء السابع الصفحه 80
وقال النووي وكانت خديجه قبل النبي زوجه لعتيف بن عائذفمات عنها وله منها ولد ، ثم تزوجها ابو هاله مالك ، وقيل هند بن زراره وقيل تزوجها ابو هاله قبل عتيق ثم تزوجها رسول الله .
النووي --تهذيب الاسماء واللغات -- اللجزء 2 -- الصفحه --342
وقال ابن سعد: خلف على خديحه بعد ابي هاله عتيق بن عائذ ، فولدت له جاريه يقال لها هند ، فتزوجها صيفي بن اميه وهو ابن عمها ، فولدت له محمد بن صيفي ، فولد محمد يقال لهم بنو الطاهره لمكان خديجه .
الاصابه -- الجزء --8 الصفحه -- 347
وهناك من الروايات بخصوص خديجه ومحمد كثيرة ومتشعبه لابل متناقضه في اغلبها ، كيف لاتكون كذلك والقران كتابهم الامر والناهي والمشرع ومن اتبعه اتبع الهدى وهو مليء بالتناقضات والخربصات والخربطات والتحاريف والتخاريف ، ولانعرف كيف يتقبل العقل المسلم هذا الاختلاف وفي اي بر سيرسو على الايوه ولا على الالو .
وسوف نستمر في نقل اغلب الحكايا من بطون كتبهم عسى ان نتمكن من اصابة الاهداف الدنيئة واللاانسانيه والمفرغه من كل مايمّكن الانسان من التحضر والتقدم والرقي .
وللحديث بقيه
وتحية والف سلام ... للعقل





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,362,000,892
- سمير نوري -- تعقيبا على مقالك -- دور الطبقه العامله في المرح ...
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...7
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...6
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...5
- الاسلام .... الغباء والبغاء المقدس... 1
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...4
- الله لايدافع عن بيته
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...3
- تهنئه بمناسبة عيد الذبح
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...2
- الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ... 1
- الجعفري والقمقم والمارد وتهشيم الزجاجه
- الحقوق الوطنيه وحقوق الانسان والمرجعيه الرشيده !!! .... 2
- الحقوق الوطنيه وحقوق الانسان والمرجعيه الرشيده !!! .... 1
- احترامي للحرامي
- برلمانيون لكن ظرفاء ..!!!
- الاسلام ..الجهل والعنف والتخريف المقدس ...4
- الاسلام .. الجهل والعنف والتخريف المقدس ... 3
- الاسلام .. الجهل والعنف والتخريف المقدس ... 2
- فاطمة ناعوت .. اهلا بك ... ولكن ..!!


المزيد.....




- النضال بالصيام.. هكذا صام المسلمون الأفارقة المستعبدون بأمير ...
- إحصائية لعدد اليهود في الدول العربية والإسلامية
- دار الإفتاء المصرية ترد على فتاوى إخراج زكاة الفطر
- وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية عن روحاني: إيران لن تستسلم ح ...
- وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية عن روحاني: إيران لن تستسلم ح ...
- عن النقد الموضوعي للحركات الإسلامية
- تعكس التآخي في الأردن.. ولائم متبادلة بين المسلمين والمسيحيي ...
- الإفتاء المصرية: يجوز تأخير صلاة الظهر بسبب الحر الشديد
- أوريان 21: حفتر وإسلاميوه وزيف الحرب على الإرهاب في ليبيا
- من أدخل الإسلام للمالديف.. رحالة مغربي أم صومالي؟


المزيد.....

- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابو الحق البكري - الاسلام .. محمد .. عبودية المراه .. الجنس ...8