أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - رؤيا المهاجر








المزيد.....

رؤيا المهاجر


فاروق سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 4840 - 2015 / 6 / 17 - 12:14
المحور: الادب والفن
    


سأحلم دائما انك هناك
قديسة الصمت والبياض
تعترضين بسكون فطرتك
على بلاهة الأيام
*
يسيل رماد الكلام من بين اسطر الكتب الصفراء
وتُسفحُ العبارة اليتيمة على الشاشة الأجيرة
وتنفتح ابواب الزيف لتملأ الرؤوس المهجورة
حيث تمضي الشعوبُ مغيّبةً لتصغي الى صوت الخرافة
في زمن العقل .
*
تقدمي يحكي عن اليسار بعيون حمراء
وتملأ المكان رائحة انفاس الفودكا الرخيصة
وهو يوغل في اقناعنا بفكرته عن يسارية الأمامة والعقيدة
و حين يحاول ان يستشهد بمقولات اليسار ليقنعنا
يذهب الى اقوال ائمة الطائفة والدين .
*
ربما يبدو ذلك هروبا او بحثا عن عزلة
حين نتصفح كل يوم الكتب و دفاتر الأيام
ونطوف في المواقع والصفحات لساعات طويلة ،
ليس لمجرد متعة الوصول الى المعنى،
بل من اجل المزيد من متعة البحث،
حيثُ كل كشف حياة ..
*
الى م. خ
اعرف انك ممثل فاشل طوال الوقت
تستشيط على مسرح ايامنا منذ سنين
وترتدي اقنعة غيرك ، فيعذبك دائما انك لست َ ذاتك
وانك لست انت .. وكل ماامتلكت ورويت وتظاهرت
هو تقمص للآخر وامّحاء لصورتك الفاضحة الخواء.
*
نبتكر وسائل الهروب
لنحمي وجداننا او انسانيتنا
او لتبرير اخطائنا التي ننكرها
وكأنا مخلوقات مقدسة ..
*
ذلك القليل من الحب الذي نتبادله ..
هو ثراء ذواتنا ازاء الفظاعات التي نعيشها كل يوم
والتي تتطلب مواجهتها كل طاقات الخيال لدينا لنبتكر
ونطلق حواسنا من اجل ان نواصل الحياة
ونتذوق مانحقق من اشياء بسيطة
برغم الهزائم الصغيرة التي يصنعها لنا الآخرون
لمجرد اننا احياء نتحسس ونعيش ونعترف .
*
أحاول ان ابتكر نشيدا لأيامي
في قلبي سحابةْ ، وفي عيني شمسُ البراري
حيث براءة اكتشاف فردوس ٍ ارضيٍ لنا
نحنُ ابناء الحب والرضا والحنو القديم ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,688,547,936
- ترنيمة ليوم الأحد
- نصوص لأسبوع الرماد
- الهجرة .. إعادة انتاج التطرف
- الفن ضوء كاشف لخرافة السياسة .. تداعيات السفر
- الشاعر السويدي برونو .ك. اويير : الشعر يمكن ان يغير العالم
- -الباركود- رمزنا الشريطي ام رمزنا الثقافي
- نصوص لمدن التيه
- من سفر الخروج العراقي
- أفق ٌ ميّت
- رسائل التيه والشتات
- مجرة الحزن والرماد
- الف .. لام الفناء
- بيت من الليغو
- أسم الحصاة
- الخراب
- زهايمر
- وجهان
- برج الأسى
- تحولات
- افتقدك لأغيب عنك


المزيد.....




- كاريكاتير - القدس- لليوم الثلاثاء
- رحيل الكاتب الفرنسي هيوبيرت مينجاريلي
- زنازين تحت الأرض وأنشطة تدريس وتأليف ونزلاء من اللصوص والنسا ...
- اختفاء غامض لفنانة روسية في المكسيك
- فيروس كورونا.. الملك يلبي نداء مغاربة الصين
- العثماني : أنا سمن على عسل مع جلالة الملك
- وزيرة الثقافة: 600 الف زائر لمعرض الكتاب في 4 ايام
- قرن العصر طبخ في السعودية
- الملك يترأس حفل تقديم البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات ...
- المكي الزيزي يدخل حلبة التنافس على رأس الأصالة والمعاصرة


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - رؤيا المهاجر