أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان السريح - رقص السياسي على اوتار طائفية














المزيد.....

رقص السياسي على اوتار طائفية


عدنان السريح

الحوار المتمدن-العدد: 4839 - 2015 / 6 / 16 - 21:28
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


رقص السياسي على أوتار طائفية

عدنان السريح

الطائفة:(جماعة دنية تنسلخ عن الاتجاه الديني السائد أو مجموعة من الناس لديهم فلسفة معينة وقيادة واحدة)

كما لا تعني الطائفة التمييز بل التمايز، والقبول بالمكون أو الشريك، والعمل للوصول الى المشتركات والحوار؛ لتحقيق المصلحة العامة.

أما الطائفية: (التطرف والتعصب لطائفة معينة، ذات وضع اجتماعي أوسياسي قائم على التركيب الطائفي).

حين يتم شحن عروق التعصب الطائفي، في أطار اجتماعي يسبب أثارة مناطق أو قبائل؛ فلا بد من توخي ذلك، عند ما تكون النخب السياسية والدينية، حاضرة تتحرك في توجه وطني يحافظ على الهوية الوطنية، ويحول دون الوقوع في مطبات التعصب الطائفي، مع العمل على عدم تأجيج المشاعر الطائفية، وتجفيف منابع الصراع.

الخطر الحقيقي الذي يواجه أي دولة، هو عند ما تتحرك نخبها السياسية؛ لتوظف إمكاناتها الطائفية في بناء الدولة، لصناعة مجد سياسي أو طائفي.

بالتالي ذلك لم ولن يساعد على بناء سلم اجتماعي، أو انماء وترسيخ الروح الوطنية، بل سيكون عامل عدم استقرار، وقتل الروح الوطنية، لدى المجتمع وتمزيق لوحدة الصف، لتنمية الطائفية والعمل على حرف مسار الدولة الوطنية، الى مسار الدولة الطائفية.

إن المراقب لأحداث منطقة الشرق الأوسط، في الوقت الحاضر يجد أن الشعوب خرجت، من وحل الظلم والاستبداد الدكتاتوري، لتسقط في جب الطائفية العمياء.

لكن يتبين أن لبعض من السياسيين، أجندة خاصة لتجعل من المصلحة الطائفية، ميدان سياسي تبني عليه نظام الدولة السياسي الداخلي والخارجي، لتتحالف مع دول عملت على جعل منطقة الشرق الأوسط ، منطقة صراع طائفي.

ليتسنى لها السيطرة على الشعوب والثروات، جراء رقص السياسيين المغفلين، على أوتار طائفية.

بعض النخب السياسية، تسيرعلى شفير الهاوية، لتمكن الصراع الطائفي من تمزيق الشعوب والدول، وجعلها دويلات متصارعة متحاربة فيما بينها، ليلعقوا دماء الشعوب بألسنتهم لتربوا أجسادهم النتنة من دماء الأبرياء.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,720,044,282
- خارطة التقسيم الطائفي والقومي
- الاشاعات وأهداف داعش
- الى المظلوم الأول في العالم(اليماني محطة الانطلاق)
- العراق الثقل السياسي الأقليمي..!
- الأ زهر يتجاهل جرائم داعش
- أبناء آكلة الأكباد قتلة سبايكر!
- بواكي البعث والضحية
- أنفلونزا السلطة العرقية ..!
- التحالف الوطني أهداف وغايات
- عقلية المتأزمين لا تصنع دولة
- رؤية المرجعية وما تكسبون
- المرجعية في عمق السياسة والجهاد
- مطالب شعبنا بين التحقيق والتهميش
- الاشعث ما زال يسرق المال العام
- الئ المظلوم الاول في العالم (12)
- كرسي صاحب الفخامة
- الموازنات الفضائية
- رجال الحشد الشعبي أفشلوا مخطط الاعداء
- المرجعية راضية عن الحكومة بشرطها وشروطها
- الى المظلوم الاول في العالم(11)


المزيد.....




- بالصور.. مراسم جنازة الرئيس المصري الأسبق مبارك بمشاركة السي ...
- اكتشاف أقدم نباتات خضراء على الأرض
- نائب عراقي لـRT: الخلافات السياسية ما زالت تعيق منح الثقة لح ...
- الكشف عن سبب الصلاة في جنازة مبارك مرتين
- لقطات من الجو لمدن إيطالية بعد انتشار -كورونا-
- ريابكوف: آلية التعامل مع إيران بدأت وهناك صفقات في طور الإعد ...
- جنازة حسني مبارك: مصريون -مبارك مات ولن ننسى-
- شاهد: تشييع حسني مبارك في جنازة عسكرية
- بأول تصريح بعد استقالته.. مهاتير يقترح حلا للأزمة في ماليزيا ...
- مخاطبات نيابية بشأن عائلات داعش في نينوى


المزيد.....

- دور المثقّف العربي في التّغيير: المثقّف و الوعي المطابق لحاج ... / كمال بالهادي
- الاحتجاجات التشرينية في العراق: احتضار القديم واستعصاء الجدي ... / فارس كمال نظمي
- الليبرالية و الواقع العربي و إشكالية التحول الديمقراطي في ال ... / رياض طه شمسان
- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان السريح - رقص السياسي على اوتار طائفية