أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - ترنيمة ليوم الأحد














المزيد.....

ترنيمة ليوم الأحد


فاروق سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 4837 - 2015 / 6 / 14 - 10:37
المحور: الادب والفن
    


" الى سيروان هوشيار"
*
اليوم الذي يشبه ورقة مقعرة
يكتبها الندى .. خلف اغنية شرقية شاحبة
*
اليوم الذي يجمع كل الرغائب الممنوعة
والطلبات الأستثنائية .. والنعاس
*
الأحد مثل حدود الحجر الخامل في جلسته
حيث يصعب قياس السلسلة المستحيلة
جبال البازلت التي تحد البلاد الى الشمال
وكأن مطرقتي وازميلي يفتحان افق الحجر
لتصير الأرض كفا حجرية تمسك الهواء

*
في عطلة الأسبوع احاول ان اكسر الزمن،
نافذة الغرفة اوسع من شمس الشمال
و" الأحد " .. اليوم الذي ينتظره الجميع
غير قادر برخائه الأوربي ان يجترح دعابة طفل
او ان يمنح قبائل الفايكنغ استراحة
حتى عند مقابر الحجر التي تركوها
قبل الف عام
*
الباب الحجرية تلتمع كفضة قديمة
ثقبتها معاول الحراس
ووقفت كقدر رخو في واجهة المنزل
قبل ان تتلاشى خطى السكان
*
سأعدد اشياء كثيرة ،
السور ، زهرة الهندباء، زردة السلسلة،
كلب الجيران ، صنارة صائد السمك الفاشل،
برنامج الموسيقى الكلاسيكية ،
عجلة الدراجة التي افرغ البرد هواءها
نهار استوطنه السكون .
*
السور الذي يحاذي الكنيسة
من حجر فريد
يتمدد برتابة خطبة القس "ايريك دالكفيست"
منذ عاد الفايكنغ من اكتشاف القسطنطينية
ويدور حد الدوار حول الباحة
هناك مقابر الأسماء والزهور.
*
يتلاشى في البعيد حقل اصفر
اسميه " حقل زهرة العسل "
اجزاؤه اروقة خارج حدود بصري الآفل
ومع ذلك ابلغه تعاطفي مع صفرته
في المواسم .
*
ماتزال الأبقار
وقد اطلقت من مهاجعها الشتوية
تعيش حرية الربيع .. والعشب الطازج
وقلق الفلاحين
*
حكى " سيروان" عبر الأثير امس
هو بتوقيته الأسترالي المسائي
وانا بظهيرة "كولبيك" الأسكندنافية
وتقافزت الأسماء والمواعيد والذكريات
وهرولت الضحكات الثملة ووجوه السائحات الجميلات
وهن يرقضن في " بياتسا اسبانيا"
وكأنه مازال يرسم هناك وجه عاشقة تنتظر
اربعون عاما من الحب .
*
لم نروِ بأصوات يائسة شريط ايامنا
كنا نستعيد المواعيد المدورة
من روما الى سدني البعيدة
ونحن نروي عن اماسي النبيذ والوردة
ورائحة صحن "الرافيولي" الرخيص
وليالي الحب المغامر
وموعد الفتاة الناحلة
برائحة البياض
*
من عمق الزمن
نستدعي حدائق المطر
ولغز سيرة ايامنا
مثل قمر ينعكس على الرخام





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,689,878,750
- نصوص لأسبوع الرماد
- الهجرة .. إعادة انتاج التطرف
- الفن ضوء كاشف لخرافة السياسة .. تداعيات السفر
- الشاعر السويدي برونو .ك. اويير : الشعر يمكن ان يغير العالم
- -الباركود- رمزنا الشريطي ام رمزنا الثقافي
- نصوص لمدن التيه
- من سفر الخروج العراقي
- أفق ٌ ميّت
- رسائل التيه والشتات
- مجرة الحزن والرماد
- الف .. لام الفناء
- بيت من الليغو
- أسم الحصاة
- الخراب
- زهايمر
- وجهان
- برج الأسى
- تحولات
- افتقدك لأغيب عنك
- اسفار الصبي


المزيد.....




- مناوشات كلامية بين ماكرون و إردوغان بشأن ليبيا
- لماذا تثيرنا أفلام الرعب؟
- هذا تصور المجلس الوطني لحقوق الإنسان للنموذج التنموي
- مهرجان مسرحي للصم في موسكو يستضيف فنانين من 9 دول من العالم ...
- بوريطة: المغرب يقدر جهود الإدارة الأمريكية ويأمل أن يتم إطلا ...
- حزبا أخنوش والعثماني في مواجهة جديدة بسبب قانون بالبرلمان
- سمير بلفقيه يعلن التنافس على الأمانة العامة لحزب الجرار
- كريم عبد العزيز يكشف تفاصيل مشهد في أحد أفلامه كاد أن يتسبب ...
- صفقة القرن: هل تقضي خطة ترامب للسلام على الرواية التاريخية ل ...
- -الثقافة- تختتم دورة لأمهات ذوي الاحتياجات الخاصة حول الحرق ...


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - ترنيمة ليوم الأحد