أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - أسكنتُها كمُنىً














المزيد.....

أسكنتُها كمُنىً


سامي العامري

الحوار المتمدن-العدد: 4545 - 2014 / 8 / 16 - 04:04
المحور: الادب والفن
    


أسكنتُها كمُنىً
ـــــــــــــــــــــــــ
سامي العامري
ــــــــ

أسكنتُها كمُنىً رموشَ عيوني
صعبٌ على مثلي اختفاءُ جنوني

حول المدائن هائماً أسعى لها
سعيَ الحمام فلا صدىً لحنيني !

وهي التي شهقتْ مرايا باسمها
من بعدما قالت : قفي وأبيني

أشتاقُ كلَّ حضورها ونهورها
وحبورها وشكوتُ حرفَ العينِ

ذاك العراق مسافةً من شمعها
كانا وظلاّ دافعَ التكوينِ

فإذا المقاديرُ الجميلةُ تزدهي
حتى استحالت طوعَ كلِّ جنينِ

قد يقبلُ الكلُّ العقائدَ مُلهِماً
إلاّ الهوى لا يرضى بالتقنينِ

لولا المحبةُ في الوجودِ ، فعيشُنا
سجنٌ يبارك قيد كل سجين

الموعد الأبديُّ في يدها شذاً
يطوي الأسى بغلالةٍ من لينِ

كغزالةٍ مهووسةِ الحُسنِ انتضتْ
هَفهافَها ما أن هتفتُ : خذيني

نحو التواثبِ في السواقي والرُّبى
وهناك يا محبوبتي فارميني !
ــــــــــــــــــــــــــــــ
برلين ـ 2014





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,682,278,372
- فصوص من مغارتي
- أين اتحاد الأدباء والكتّاب في العراق من داعش !؟
- روليت الفقراء قصتان قصيرتان
- الحياة كفخٍّ
- غيبوبة الريحان
- لا أرضى بالأسرار
- أفكار قبل الإنتخابات القادمة في العراق
- مِنصَّة الرياح
- خصلات صوتك
- حتى احتراق المعزوفة
- أنانيتي (*)
- رمَقُ الشمّام
- سنون وذُبالات
- هلال بجناحين من غيوم
- هاجريني كالطيور
- من عُلا الشطين
- شُرفة على نبضك
- جاذبية التفاهة
- مجتمعنا وبعض مثقفينا ... والغالب والمغلوب
- دعوة لإلغاء اتحاد الأدباء والكتّاب في العراق


المزيد.....




- فيسبوك يعتذر عن ترجمة اسم الرئيس الصيني بشكل -غير لائق-
- مؤتمر برلين وعلامات الفشل الأولى: حفتر والسراج يرفضان الحضور ...
- دروس منفصلة في اللغة لأبناء المهاجرين في النمسا تثير مخاوف م ...
- دروس منفصلة في اللغة لأبناء المهاجرين في النمسا تثير مخاوف م ...
- على خطى والده... نجل عبد المجيد عبد الله يدخل عالم الغناء ...
- أول ظهور لكاظم الساهر بعد انسحابه من -موسم الرياض-... صور
- مجلس النواب يحتضن يوما دراسيا حول الأسرة المغربية
- الإعلامي المصري هاني أبو زيد يفضح بالداخلة سقوط الورقة الأخي ...
- كاردشيان من نجومية الجمال والموضة إلى محامي الدفاع عن المظلو ...
- -الزهر لما يلعب- يعيد سمير غانم وشيرين للوقوف معاً على خشبة ...


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - أسكنتُها كمُنىً