أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - أنانيتي (*)














المزيد.....

أنانيتي (*)


سامي العامري

الحوار المتمدن-العدد: 4322 - 2013 / 12 / 31 - 07:57
المحور: الادب والفن
    


أنانيتي (*)
ـــــــــــ

سامي العامري
ــــــــ

عُدْ للتصوفِ تكسبِ الأبدا
ما فيكَ يكفي أمَّةً كمَدا

لا فطرتي تُجدي ولا ناسي فهم
لمّا فقرتُ تضاءلوا عددا

حتى التي يوماً ظننتُ بها
هَيَفَ الحبيب تحولتْ بددا

أنا عاكفٌ والجرحُ معتَكَفي
جرحٌ يعظِّمهُ الذي زهدا

أنا إن سكنتُ الليلَ معتزِلاً
فدجايَ في حضن السنى ولِدا

لا غايةٌ أبداً بمعتزَلي
إلاّ التماسُ الحق منفردا

فالناسُ حقاً ظالمو قلقي
لكنني لم أعْنِهِم أبدا

كل الذي يبغي خفوقُ دمي
ديمومةٌ غنّى لها وشدا

إن يعمدِ البعضُ الإساءة لي
فالخَلقُ لم يعمدْ وما عمدا

يا غبطتي حيِّي ضحاكِ بلى
نوراً وناقوساً وطيرَ هُدى

هي رعشةٌ لا سوءَ في يدها
ويدٌ برعشتها سكونُ مَدى

ما أرهفَ الفردَ الوحيدَ إذاً
حتى إذا جاعَ استحالَ يدا

تمتدُّ بالكِرِم الأصيل وقد
يُبدي الغنيُّ عمىً إذا حُمِدا

لكنَّ رائي الروح ذو بصرٍ
والوردُ ينظرُ والعيونُ ندى

ــــــــــــــــــــــ
(*) يكثر بعض المتصوفة القدامى من ذكر ( أنانيتي ) وهي مشتقة من الأنا بالمعنى العرفاني وهي على النقيض من الأنانية المعروفة في لغتنا اليوم .

ــــــــــــ
ليلة رأس السنة 2014






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رمَقُ الشمّام
- سنون وذُبالات
- هلال بجناحين من غيوم
- هاجريني كالطيور
- من عُلا الشطين
- شُرفة على نبضك
- جاذبية التفاهة
- مجتمعنا وبعض مثقفينا ... والغالب والمغلوب
- دعوة لإلغاء اتحاد الأدباء والكتّاب في العراق
- ستة أرغفة من تنورٍ تموزيٍّ
- كالنسرين قلباً
- كتابان رقميان
- أشواق من هاوية
- توقيعاتٌ على وترٍ صامت
- مداراتُ مِغزَل
- تحت لحاف الغيم
- نصوصٌ إبليسية
- وردة القمَرين
- قلاع خلف الصباح
- دردشة تلفونية بين ناقدَين


المزيد.....




- تصريح صادم لفنانة شهيرة: -أجضهت نفسي... مش عايزة أكون أم-
- بسبب اختلالات.. أمكراز يعفي مدير «لانابيك»
- موسم -ضرب الفنانات- في رمضان.. ياسمين عبد العزيز تتصدر القائ ...
- شاعر الثورة والسلطة.. ذكرى رحيل -الخال- عبد الرحمن الأبنودي ...
- سوريا: الأسد يترشح لولاية رئاسية جديدة والمعارضة تندد بـ-مسر ...
- وزيرة الثقافة ومحافظة الجيزة يفتتحان معرض فيصل للكتاب وسط إج ...
- هل وقع يحيى الفخراني في فخ السرقة الأدبية بمسلسل نجيب زاهي ز ...
- افتتاح معرض فيصل للكتاب وسط إجراءات احترازية.. ووزيرة الثقاف ...
- ولاء الجندي.. فنانة لبنانية ارتبط اسمها بالموسيقى الشرقية ال ...
- شارع المتنبي.. منارة بغداد الثقافية وعبق الحضارة العراقية


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي العامري - أنانيتي (*)