أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - مؤنث الابداع














المزيد.....

مؤنث الابداع


مقداد مسعود
الحوار المتمدن-العدد: 4430 - 2014 / 4 / 21 - 10:13
المحور: الادب والفن
    



لست ُ من دعاة التفريق الإبداعي ، لكن يلفت نظري ذلك القارىء الذكر الذي، لايدخل الى النص المنكتب من قبل أنثى، بل يفضل ان يغلق باب النص،ويتلصص عليه..(فقط ) من ثقب الباب ..وهذا الذكر القارىء، لايدري انه يتلصص على مافيه هومن أضطراب هارموني ..والمسكين لايميز بين ضمير المتكلم وأنا المؤلفة ، ولدى فحولته المستعارة تنعدم المسافة بين كتب السيرة والأجناس الأخرى من الأبداع !! والأمر لايقف عند هذا القارىء العادي ..فقد رأت المدرسة الفرويدية ومن بعد ها أطروحات لاكان المرآوية وكذلك ثنائية الخيالي والرمزي..: ان ابداع المرأة محاولة تعويض عن حالة دونية تشعرها المرأة !!، ولايحتوي ابداع المرأة سوى افرازا شبقيا كمعادل موضوعي لنفسيتها !! كأن الذكر لايفرز شبقا في الحياة وفي كتابتها..؟
لكن إبداع المرأة في كافة المجالات، أكد ان النظرية رمادية، والحياة الميدانية وحدها دائمة الخضرة..إذن...الأبداع النسوي..ليس ضمن الأكسسوار ، بل هو العين الثانية في وجه الابداع الانساني ، عين لها تميزها في الرؤية / الرؤيا ، وبحسب الفرنسية هيلين سيكسوس وهي من الناقدات والمنظرات في الكتابة الانثوية، فهي ترفض مفهوم النسوية الذي يضع حد الموسى بين ماهو أنثوي / ذكري ،وترى هيلين : ان المرأة في ابداعها النصي تتماهى في قدسية الخلق ، حيث يتفعل اتصالا بين الجنساني والنصاني ..وإذا كان اللوغوس وهب الذكورة مركزانية كونية ، فأن من حق المرأة المشاركة في تنويعات الحراك الاجتماعي ، ان تأثل مركزانية نسوية وظيفتها البحث النسوي من أجل مأسسة أرشيفا نسويا، يشتمل على علمنة نسوية حاوية لعلم الاجتماع النسوي ،علم النفس النسوي ..وعلم الإنسان النسوي، بحسب إيلين شولتز وهي من أشهر المنظرات في النسوية، وهي التي أجترحت مصطلح المركزية النسوية Gynocentrism
وبعيدا عن التقنين ارى في ابداع المرأة العراقية : ضرورة لافكاك عنها
وهذه الرؤية، ليست تنفيذا لوصايا منظمات المجتمع المدني ، بل هي راية النضال العراقي ، التي سقياها تضحيات عراقية متلاحمة كالأغصان الدائمة الخضرة..
من قبل المرأة العراقية وقسيمها الرجل العراقي..من أقصى العراق الى أقصاه ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,787,523
- كتابة الكتابة
- بدل عدوى
- بصرياثا..من خلال جنة البستان
- ملاحقة التسمية / في رواية (الغلامة) للروائية عالية ممدوح
- ضوء يشاكله الظلام/ قراءة في منجز الشاعرة نجاة عبدالله
- يوم الشهيد الشيوعي
- البصرة بعيني الشاعر عبد الكريم كاصد
- كماتيل
- القارىء المصغي
- زهرون
- شخصية اللغة
- مروءات حسين مروّة
- محمد دكروب
- نواقيس البصرة
- سيمياء الاحتفاء/ تشكيل الفهم
- فؤاد سالم
- المكتبة الأهلية وجاسم المطير..
- معرفة لاتفنى / المناضل والناقد - محمد دكروب (2013-1929)
- مدائح جمر الغضى/ في شمعته الثانية: الشاعر مهدي محمد علي
- كل ليلة


المزيد.....




- عبد النبي فرج: ندْبَة المُغَرِّد
- البيجيدي يتبرأ من تصريحات حامي الدين
- الفنانة المصرية فيفي عبده تدافع عن الفن والفنانين
- فيلم -ماما ميا- يعود في جزء ثان بحضور نجومه
- المتهمة بالاشتراك في أنشطة -داعش- أبلغت أسرتها أنها ذاهبة إل ...
- الثقافة السينمائية العربية تخسر اهم نقادها برحيل الباحث والن ...
- الباحث والناقد السينمائي أحمد يوسف : ذائقة سينمائية مختلفة
- بنعبد القادر يقود وفدا مغربيا في القمة العالمية للحكومة المن ...
- الملك فيليبي السادس: علاقاتنا مع المغرب استراتيجية بفضل صداق ...
- الميثاق الأممي للهجرة يشيد بالمرصد الإفريقي الذي اقترحه جلال ...


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - مؤنث الابداع