أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سامر رسن الواسطي - إعتزل لو الغيبه الكبرى؟














المزيد.....

إعتزل لو الغيبه الكبرى؟


سامر رسن الواسطي

الحوار المتمدن-العدد: 4371 - 2014 / 2 / 20 - 21:41
المحور: كتابات ساخرة
    


مِن يوم الإعتزال الثاني للسيد "داخلين على جده" والناس بمنطقتنه دايخه ومسطوره وما تعرف رَجِلهه من حِماهه،بعض الأنصار يكَولون السيد أعرف بمصلحة العراق والمذهب فلا تدوخون راسكم،والبعض الآخر منهم يكَول كم يوم والسيد راح يرجع،وغيرهم يكَولون لا هاي هي بعد انتهت والسيد غِسل ايديه من جماعته ومن الوضعيه كلهه وما يرجع....
صكَبان ابو الغاز يكَول راح تصير أزمه لذلك من هسه يحاول يخزن اكبر قدر من قناني الغاز...
حجيه نشميه تخزن طحين....
الوالد يخزن تمن....
شيخ خماط يكَول الوضعيه خرطت و من هسه جاي يحضر هو وجماعه ملثمين ما اعرفهم البيكيسيات والأربِيجي سفن ويكَولون بس السيد ينطينه الضوء الاخضر راح نحرك مراكز الشرطه ونفلشها وإذا ما نكَدر نوصل لمراكز الشرطه فراح نفلش مكاتب حزب الدعوة الإسلاميه فرع المالكي وإذا ما كَدرنه نوصل لمكاتب حزب الدعوة فرع المالكي فراح نوصل لمقرات المجلس الأعلى للثورة الأسلاميه ونفلشهه على راسهم...
وشنو علاقة مقرات المجلس الأعلى بالموضوع ما ادري،والله شنو يكَولون كل عقلكم السيد زعلان وإحنه نظل كَاعدين وساكتين،والعباس نكَلب عاليها ناصيها...
بعض المتطرفين من الأخوة بجماعة التيار الصدري يكَولون غَيبة السيد للدراسه بأيران قبل أكثر سنه كانت الغيبه الصغرى وهاي راح تكون الغيبه الكبرى...
جماعة الدولة المدنيه ودُعاتها ظامين راسهم ومن نذكرهم بشعاراتنا والمبادئ يكَولون يا شعارات يا مبادئ يا دولة مدنيه يا قنادر،ما تشوفون الوضعيه صايره كظ اخوك لا يتيه...وكل واحد منهم مصادقله اكثر من وحده بالفيسبوك من العراقيات العايشات بالخارج بلكي يطلعنه يمهن،لذلك تشوفوهم ينسخون بسوالف نزار قباني ومحمود درويش وما يلحكَون...
إي والله مثل ما أكَللكم،الوضعيه كلش خابطه ومو تمام..بس مع ذلك ما راح نستسلم..
اللهم صلِ على محمد وال محمد والعن عدوهم وانصر ولدهم مقتدى مقتدى مقتدى....





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,636,667,173
- شعراء الفصحى والقصاصين والروائيين..استحملوني...
- كرسمس بصحبة رفيق شعيبث...
- مع الجيش لا مع نوري...
- تسامح مانديلا بين الأفلاطونيات والواقع..
- أزمة كُتاب ساخرين..
- باسم يوسف المصري وسرمد الطائي العراقي...
- شهر مُحرم في نظر مُلّه زامل...
- سؤال بأحترام..ليش الله مطيح حظنه؟..
- إكلوا ماطول عَمكَم سالِم...
- بالشِعر والأهازيج سنقضي على الأرهاب...
- أهم شي الرَيس سالم
- أعزي نفسي وأعزيكم بنبأ وفاتي...
- قناة الحي نيوز...
- مجلس النواب وكيلو العنب....
- صكَبان ابو الغاز مرشح عن مكتب السيد الصرخي..
- عرفت ليش ما نكَدر نطلع تظاهرات مثل المصريين لو بعدك؟؟
- ليلة زفاف رازقيه..
- الدكتاتور ألتعرفه أحسن من السلفي الماتعرفه...
- يمكن أردوكَان واحمدي نجاد ما يشوفون كتاباتنه...
- الفرق بين الجندي الأمريكي ورجل الأمن العراقي..


المزيد.....




- أمزازي وسفيرة الاتحاد الأوروبي يُشرفان على اختتام برنامج -تر ...
- بومبيو على تويتر : لقد كان شرفا لي لقاء الحموشي
- سفارة دولة قطر في موسكو تنظم مسابقة اللغة العربية
- وزيرة الثقافة المصرية تكشف لـRT حقيقة تعيين منتقبة مديرة لقص ...
- المراكشي.. رحلة 60 عاما في خدمة الكتاب تنتهي بدار المسنين
- فنانة مغربية: الجوائز ليست التقييم الوحيد… وتفاعل الجمهور جا ...
- الحموشي يجري مباحثات مع وزير الخارجية الأمريكي بومبيو
- الأحرار ينتقد رفض مستشاري البيجيدي التصويت على بعض بنود قانو ...
- حقيقة مشاركة كاظم الساهر في تظاهرات العراق
- الفنانة ناهد السباعي: أصدقاء الراحل هيثم أحمد زكي يفتتحون مس ...


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سامر رسن الواسطي - إعتزل لو الغيبه الكبرى؟