أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - لك الله يا عراق














المزيد.....

لك الله يا عراق


ريم شاكر الاحمدي

الحوار المتمدن-العدد: 4339 - 2014 / 1 / 19 - 17:26
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لك الله يا عراق
ريم شاكر الأحمدي
لك الله يا عراق..لك الله يا عراق..إذا كانت هيئة علماء اللامسلمين يصرخون بتفخيخ السيارات على الشعب العراق..لك الله يا عراق إذا كان طارق الهاشمي نائب رئيس الجمهورية سابقا يعد إدانته بالإرهاب يرسل الإنتحاريين الى العراق ..لك الله ياعراق إذا كان رئيس مجلس النواب إسامة النجيفي يسرب بين موكبه السيارات المفخخة لإيصالها الى التجمعات المدينية للتفجير ..لك الله يا عراق إذا كان نائب رئيس الوزراء يسمح لحمايته لجلب السيارات المفخخة
لقتل العراقيين,,كيف يستقر العراق إذا كان الإرهابيون من أهل بيتك يصدرهم مثلث الموت بزعامة العراقية ومتحدين..إذاكانت دول الجوار تريدك يا عراق بلدا ً محطما داميا وأعلموا على رأس تلك الدول انظمة الدول الخليجية تتصدرها السعودية وقطر والكويت..لك الله يا عراق كيف يسير أبناؤك مع أرصفة الموت..تتكالب عليك الأراذل من شتى العالم السفياني التركي والشيشاني والسلجوقي والسعودي والمغربي والتونسي والمصري واللبناني والسوري والكويتي والاردني ( بإختصار هي معركة العالم الفسفياني مع العراق !!والفلسطيني الذي جبن أن يجاهد الصهاينة لتحرير بلاده وتحرير بيت المقدس..! فغير وجهته الى العراق لقتل أطفال الحضانة والروضة والمدرسة الإبتدائية أو يأتي اليك من نواحي صلاح الدين واللأنبار ومن تبعم من أراذل بغداد لقطع رؤوس المسافرين وقوات الشرطة والجيش ..كل ذلك يجري أمام أنظار العالم ولجان حقوق الإنسان لأن المتنوريين الماسونيين يريدون تقسيم العراق فأعدوا للفتنة الطائفية عدتها من الأجهزة الأمنية لنظام صدام وتقسيم باقي الدول العربية..ومازال أبناؤك الابطال يقاومون التتار الجدد..الذين جاءوا ليعيدوا أمجاد القازوق والقتل صبراً بأسم الله الدموي وبإسم نبيه الذي يقول لقريش جئتكم بالذبح! وحذفوا بسم الله الرحمن الرحيم الذي نعرفه وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين ..لك الله يا عراق من أبواق الفتنة الناعقون بالخراب الكتاب الطائفيين من بني سفيان المتحدثين باسم التهميش وللأنبار خمسة وزراء ولا تعطي شيئا للعراق بينما نرى عطاء محافظة البصرة ليس لديها وزيرا واحدا وهي تمنح العراق أكثر من 92% من واردات العراق ولم يتحدث وجهاؤها أو مرجعيات بالتهميش على عكس مرجعيات مثلث الموت وصناعته يقضون جل أوقاتهم على المنابر وفي ساحات الخيانة يصرخون بالقتل وقطف الرؤوس. أمروا بهذا ليقسموا العراق...لك الله يا عراق





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,684,548,596
- تعساً لي لأنني عربية؟
- الحل الوطني في رؤية د.الكاتبة وفاء سلطان
- أصول الدين الوهابي لداعش وجبهة النصرة وأخوان المسلمين
- رسالة موجزة الى شين تكعيب إنتخبوا الحزب الشيوعي
- سر لغز حرب المفخخات والأحزمة الناسفه
- نظرية العدو البديل يتبناها البعث
- هل إن القاعدة تحتل العراق
- جريمة أطفال غوطة دمشق تذكرنا بجريمة جسر الأئمة؟
- المرأة العراقية والأرهاب
- نجاح الحرب الشبحية وهزيمة الفئران
- هل العلمانية هي الحل لأزمة العراق السياسية والآمنية؟
- فقه الإستحمار الديني والقتل عقابا للأغلبية
- الحمقى وقرع الطبول
- القتنة العمياء
- الفتنة العمياء
- الضحايا من المسافرين العراقييندماؤهم ضاعت بين تخبط المالكي و ...
- الوضع الأمني في العراق
- نظرية المؤامرة والحرب الشبحية
- لماذا لا تطابق الصحف والمواقع عناوينها بإستثناء الحوار المتم ...
- الى منافق يثير الفتنة الطائفية


المزيد.....




- شاهد.. بيتزا بطول 100 متر لدعم فرق الاطفاء في أستراليا
- ماكرون يوبخ عنصر أمن إسرائيلي في القدس: لا يجب أن يستفز أحدن ...
- مصر: محكمة تأمر وزير الداخلية بكشف مكان وجود نائب سابق معارض ...
- في موقف يذكر بشيراك.. مشادة كلامية بين ماكرون وعناصر شرطة إس ...
- تضارب الأنباء حول تأجيل زيارة ماكرون لرام الله
- مراسلنا: إصابة عدد من عناصر الشرطة خلال مواجهات مع المحتجين ...
- شاهد.. شاحنة تتزلق وتكاد تسحق شخصين
- مصري في الـ75 سيصبح أكبر لاعب كرة قدم محترف في العالم
- ماذا نعرف عن نهاية الكون وتصورات العلماء حول نشأة الكون وتطو ...
- اشتراكي البيضاء ينعي المناضل علي زين القيري


المزيد.....

- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريم شاكر الاحمدي - لك الله يا عراق