أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد كشكولي - الشاعر السويدي نيلس فيرلين : أنغام اغنية شعبية














المزيد.....

الشاعر السويدي نيلس فيرلين : أنغام اغنية شعبية


حميد كشكولي
(Hamid Kashkoli)


الحوار المتمدن-العدد: 4220 - 2013 / 9 / 19 - 00:27
المحور: الادب والفن
    


ترجمة: حميد كشكولي

أنغام أغنية شعبية

يأتي الحبُّ ،
يروح الحبّ،
لا يقدرُ أحدٌ ما أن يفسّر قوانين الحبّ.
لكنّي أريد أن أجري وراءك ، في الشتاء و الخريف،
و في كل ّ أيام حياتي.
قلبي هو قلبك،
قلبك هو قلبي،
ولن أعيده إليك إلى أبد الآبدين.
سعادتي هي سعادتك،
سعادتك هي سعادتي،
والبكاء بكائي حين تبكين.
الحبّ قويّ بشكل عجيب،
بحيث يتقهقر أمام لا شيء في العالم.
تخرج الورود من أقسى الأرض،
حيث تشرق الشمسُ على الحقل الداكن.
قلبي هو قلبك،
قلبك هو قلبي،
لن أعيده إليك إلى أبد الآبدين.
سعادتي هي سعادتك ،
سعادتك هي سعادتي،
والبكاء هو بكائي حين تبكين.

نيلس فيرلين
(1898-1961)


القصيدة مغناة:

http://www.youtube.com/watch?v=0WJljk--UmE


النص الأصلي بالسويدية

FOLKVISETON

Kärleken kommer och kärleken går,
ingen kan tyda dess lagar.
Men dej vill jag följa i vinter och vår
och alla min levnadsdagar.
Mitt hjärta är ditt,
ditt hjärta är mitt
och aldrig jag lämnar det åter.
Min lycka är din,
din lycka är min
och gråten är min när du gråter.
Kärleken är så förunderligt stark,
kuvas av intet i världen.
Rosor slår ut ur den hårdaste mark
som sol ö-;-ver mö-;-rka gä-;-rden.
Mitt hjä-;-rta ä-;-r ditt
ditt hjä-;-rta ä-;-r mitt
och aldrig jag lä-;-mnar det å-;-ter.
Min lycka ä-;-r din,
din lycka ä-;-r min
och grå-;-ten ä-;-r min nä-;-r du grå-;-ter.

Nils Ferlin





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,274,426,719
- من غابرييل غارسيا ماركيز إلى غيفارا
- الرفيق كاسترو و الروح الثورية المتّقدة
- التين في ظلال النخيل-3
- التين في ظلال النخيل- الجزء 2
- التين في ظلال النخيل الجزء 1
- تمرد الغيتو - مقاومة المحكومين بالموت
- كشف الحقيقة في أعماق الظلام
- قد حان لي وقت الصلاة - قصيدة لإميلي ديكنسون
- رحلة موفقة ، سيدي الرئيس!
- قصيدة غزل لحافظ الشيرازي- ياريح الصبا ، هلّا أتيتِني بنفحة م ...
- رواية - كلّ شيء هادئ على الجبهة الغربية- و أجيالنا المحترقة ...
- الزورق العليل
- حافظ الشيرازي: الصبوح َ ، الصبوح َ ، يا أحباب!
- قصيدة - الجمعة- لفروغ فرخزاد
- سهراب سبهري وثلاث قصائد
- من يدير جهاز الدولة الرأسمالية
- واحة في اللحظة
- الفوتبول و الدم والدولار
- لا تَسِرْ وديعا في ذاك الليل الجميل!
- الدولة بين ماركس ولينين


المزيد.....




- تونس تتهيأ لتتويجها عاصمة للثقافة الإسلامية 2019
- أردوغان? ?يعتمد? ?المهارات? ?الكلامية? ?والغناء? ?لاجتذاب? ? ...
- دار أوبرا إيطالية تعيد مبلغا تبرعت به السعودية لضم وزير الثق ...
- -دي كابريو- يعلن عن موعد إطلاق الفيلم الجديد لـ -تارانتينو- ...
- عالم الكتب: الرواية الكردية ومعرض لندن للكتاب
- الثقافة: زيارة العوائل للمدائن مجاناً في نوروز
- المؤتمر الإنتخابي لإتحاد الأدباء تطلعات وآمال – احمد جبار غر ...
- وصفها هيروديت قبل ألفي عام.. أخيرا انكشف سر -باريس- الفرعوني ...
- زقورة أور.. أقدم أهرام بلاد الرافدين المليئة بالأسرار
- هل تحضر -الخوذ البيضاء- لمسرحية جديدة في سوريا


المزيد.....

- المسرح الشعبي في الوطن العربي / فاضل خليل
- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد كشكولي - الشاعر السويدي نيلس فيرلين : أنغام اغنية شعبية