أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - ثائر زكي الزعزوع - -سوريا-ليست-سورية-














المزيد.....

-سوريا-ليست-سورية-


ثائر زكي الزعزوع
الحوار المتمدن-العدد: 1189 - 2005 / 5 / 6 - 08:19
المحور: الصحافة والاعلام
    


في بداية عملي في الصحافة عملت مصححاً، وكان من بين المحظورات "اللغوية" التي يجب عليّ كـ"مصحح" تجنب الوقوع بها، ألا تكون "سورية" "سوريا" بناء على توصية أو تعميم من القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم في سوريا، والسبب في هذا التعديل جعل اسم سوريا عربياً، أي تعريبه بإضافة التاء المربوطة إلى آخره، لأن ألف الإطلاق في آخر الكلمة تجعل سوريا شبيهة بألمانيا وإيطاليا، أي تفقد عروبتها!!!.
ومع أن وضع التاء المربوطة لم يعط الاسم الآرامي لسوريا أي معنى عربي، بل ظلت تحمل معنى اسمه ذاته ودلالاته التاريخية، والثقافية، إلا أن تلك التاء المربوطة جعلت"سوريا" مرتبطة أكثر بواقع حالها على أنها عربية، وهذا ما لم أفهمه...
لست أدري في الحقيقة من هو صاحب هذا الاقتراح الفذّ، ولكني على ثقة بأني، وعلى الرغم من قيامي أثناء عملي مصححا بالتقيد بالتعديل، أي جعل "سوريا" "سورية" إلا إني وأثناء كتابة أي نص أو مقال أو أي شيء خاص بي كنت لا أكتب "سوريا" إلا "سوريا" على اعتبار أن هذه الـ"سوريا" هي الأكثر قرباً إلى نفسي.
قلت لست أدري من هو صاحب الاقتراح الفذّ بهذا التعديل وما هي الأسباب التي دفعته لإطلاق توصيته بالتعديل الذي وعلى الرغم من محاولاتي العديدة لم أجد له ما يبرره، أو يجعل منه ضرورياً، إلا ليزيد في عمل المصححين "لاحقة جديدة" من واجبهم القومي والعقائدي أن يتيقظوا ولا يدعوها تفلت من أمام أعينهم كيلا تكون مخالفة واضحة لـ"توصية" القيادة القطرية أو القومية أو أية قيادة أخرى، لأن الكتاب والمترجمين والنقاد السوريين والعرب وحتى الأجانب وبعضهم بعثيون، لا يجيدون كتابة "سوريا" إلا "سوريا" ولم يحاولوا التقيد بالـ"توصية" فهم كانوا على ثقة بأن كون "سوريا" "سوريا" لن يقلل من قيمتها ومكانتها، كما أنا على ثقة تماماً من ذلك...
فالكلمة الآرامية أو الآشورية أو أيا يكن أصلها والتي تبلغ من العمر آلافا من السنين تأبى أن تتغير بفعل توصية أو قرار، وظلت محافظة على خصوصيتها لعلها تتمكن في يوم من الأيام من استعادة صورتها التي عُرفت بها في كل النصوص القديمة التي تضمنت حديثاً عنها، وحتى النصوص الحديثة التي لم تقع بين أيدي مصححين من أمثالي قبل سنوات، أيام كنت أعمل مصححاً.
ولعل "سوريا" اليوم، ونحن على أبواب انعقاد المؤتمر القطري العاشر لحزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم في "سوريا" أن تضم صوتها إلى صوتي لنتقدم باقتراح إلى "السادة" الذين سيعقدون مؤتمرهم بإعادة "سوريا" إلى "سوريا" والتراجع عن ذلك التعديل، عسى أن يشكل ذلك التراجع بداية لعودة "سوريا" التي نحب...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,048,346,653
- ما هكذا يكون النقد ياأستاذ نصرة
- فلنفكر معا
- اعتصام وتفكير
- طهروا أبناءكم
- مامعنى رأيك؟
- بيانان الأخوان المسلمون ورفعت الأسد يدعوان للمصالحة الوطنية ...
- آخر أخبار الوطن
- نص المحو
- قاب فراغين
- فهرنهايت 11/9 سيد البيت الأبيض عاريا
- بيكاسو يدين (الحريـــة) الأميركية
- قصائد
- الروائية السوريةأميمة الخش: المفجع أن ثقافتنا باتت من الركاك ...
- حوار مع الفنان التشكيلي محمد غنوم
- كِفَايَتِي مِنَ الحُبِّ
- كتاب اليأس - للمقاومين الحق في أن يقاوموا .. ولي الحق في أن ...
- حوار مع الرسام السوري برهان نظامي : حين أمسك بالسكين أحس بأن ...
- يامجلس الحكم العراقي: لا تصنع الديمقراطية بالإلغاء
- عبد الرحمن منيف قصة موت غير معلن
- نولد ونموت


المزيد.....




- الجبير: لا علاقة لولي العهد السعودي بمقتل خاشقجي
- المغرب.. جدل الساعة الجديدة؟!!
- وزير الأمن الإلكتروني في اليابان لم يسبق أن استخدم حاسوبا!! ...
- الجبير: لا علاقة لولي العهد السعودي بمقتل خاشقجي
- الجبير: السعودية لم تكن تريد الحرب في اليمن
- رغم إعلان أردوغان تسليمها للمملكة.. السعودية تطالب تركيا بتس ...
- من -موت إثر شجار- إلى -موت بإبرة مخدرة-.. كيف قُتل خاشقجي؟
- أوغلو يرد على النيابة السعودية: إجراءاتكم غير كافية ويجب محا ...
- الجبير عن خاشقجي: ثمة أسئلة بلا أجوبة وطلبنا من تركيا تقديم ...
- شاهد: نقاش حاد بين ماي وكوربين وصيحات استهجان في البرلمان ال ...


المزيد.....

- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- الإعلام والسياسة / حبيب مال الله ابراهيم
- عولمة الاعلام ... مفهومها وطبيعتها / حبيب مال الله ابراهيم
- الطريق الى الكتابة لماذا نكتب؟ ولمن ؟ وكيف ؟ / علي دنيف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - ثائر زكي الزعزوع - -سوريا-ليست-سورية-