أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صلاح يوسف - بانوراما إسلامية














المزيد.....

بانوراما إسلامية


صلاح يوسف

الحوار المتمدن-العدد: 3698 - 2012 / 4 / 14 - 16:57
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


مراسل القناة الثالثة الفرنسية قدم تقريراً عن اللواط بالغلمان في بلاد المجاهدين الأفغان. صاعقة مدوية نزلت على رأس الإسلاميين في كل مكان ولا يعرفون كيفية الرد على هذا التقرير. كيف صورت لنا الماكنة الإعلامية الإسلامية للمجاهدين العرب أن المجاهدين في أفغانستان آلهة تمشي على الأرض ؟! كيف تمكن هؤلاء من خديعة مليار ونصف مسلم ؟! هل يمكن أن يكون اللواط بالغلمان تراثاً شعبياً لشعوب مسلمة ثم يتهمون الغرب بالانحلال والفسوق ؟! شاهدوا التقرير المذهل:
http://youtu.be/EjPLkXFcf08
-------------------------------------
يشيع الإسلاميون موضوع تسامح الإسلام بقصة محمد مع جاره اليهودي، ولا يعرفون شيئا ( أو يغضون البصر ) عما فعله محمد ببني النظير وبني قريظة وخيبر، وما هي إلا ثوان حتى يرتفع الهتاف بالتكبير والتهليل لسماحة الإسلام وعظمة أخلاق النبي محمد !
------------------------------------
بعدما خطف الإسلاميون الثورة المصرية وهيمنوا على التعديلات الدستورية وعلى أغلبية في مجلس الشعب أخذوا يفصحون عن نواياهم تجاه المرأة والشريعة والحريات بشكل عام ولم ينطق أي منهم حرفاً عن البطالة والفقر والأمية ومشاكل العشوائيات والانفجار السكاني. الآن توجد بوادر صدام للإسلاميين مع المجلس العسكري، فبدأ الإسلاميون حملتهم ضد عمر سليمان وضد الفلول وأخذوا يتذرعون بالثورة مجدداً ! الثورة التي تنكروا لها وأجهضوها بفعل صفقاتهم غير الشريفة مع العسكر. كثير من الثوار الحقيقيين الان يؤيد ترشيح عمر سليمان لرئاسة الجمهورية نكاية في الإسلاميين وليس حباً في النظام السابق، وبذلك يكون الإسلاميون قد خسروا الشعب في مواجهتهم مع النظام وعلى نفسها جنت براقش.
-------------------------------------
صفحة ملحدين سوادنيين على الفيس بوك نشيطة للغاية، وتقوم بعرض صور مدبلجة مذيلة بآيات قرآنية تثبت كذب تلك الآيات. اليوم نشروا صورة غارقة للكعبة بمياه الأمطار وكتبوا عليها " لماذا يغرق الله بيته ؟؟! ". صور قديمة لأطفال على حافة الموت جوعاً في أفريقيا كتبت تحتها " نحن نرزقهم وإياكم " أو " وما من دابة على الأرض إلا وعلى الله رزقها " فأين الرزق يا كذاب ؟؟! صورة أخرى مذهلة لنساء كن أو مازلن قياديات في الدول المتقدمة مثل مارغريت تاتشر وهيلاري كلينتون وكونداليزا رايس وميركل، وتحتها كتب " لا يفلح قوم ولوا أمرهم لامرأة " !! كوميديا سوداء لاذعة تستهدف الناس البسطاء دون حاجة إلى مقالات وشروحات وأبحاث.
------------------------------------
غريب أمر الإسلاميين. يطالبون الملحدين بنقد جميع الأديان وعدم التركيز على الإسلام، وكأن مهمة الملحد هي إنهاء الاعتقاد الديني من على سطح الأرض. يا عزيزي يا مسلم آمن بما شئت ولكن لا تفرض اعتقادك على الآخرين ومشكلة الإسلام أن يقطع رأس كل من يخرج عنه حتى لو كان الدين وراثة وليس اختياراً حراً. الأغلبية من شعوبنا تدين بالإسلام وليس بالبوذية أو الهندوسية، فأين المنطق في انتقاد تلك الأديان ؟! عندما يقبل الإسلام بالعلمانية ويختفي دعاة تطبيق الشريعة الهمجية على جميع الناس بلا استثناء سيتوقف نقد الإسلام.

دمتم بخير





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,106,235
- دعوة إلى حظر عقيدة الإسلام
- رأساً على عقب !
- رد على كتاب - حوار مع صديقي الملحد - لمصطفى محمود
- هل يندثر المسلمون ؟؟!
- يا عمال العالم صلوا على صلعم !!
- الإسلاميون والغرب والربيع العربي !!
- الإسلام والحريات الشخصية
- جائزة نوبل لدعم الإرهاب !
- أنا والله والملائكة !
- لماذا الإسلام تحديداً ؟!
- هل كان محمد على خلق عظيم حقاً ؟!
- هل انتهت الخلافة الإسلامية على يد أتاتورك ؟!
- عن مصادر الشريعة الإسلامية
- ضلع الإسلام في مجزرة النرويج
- عودتي إلى الحوار المتمدن
- هل ثمة تحقير للإسلام في الحوار المتمدن ؟؟!
- متى يتوقف صلاح يوسف عن نقد الإسلام ؟!
- ملاحظتان حول الزعرنة والزعران
- تأملات في العقل الإسلامي
- الخوف أهم عوامل الإيمان


المزيد.....




- معهد ديني يدرب الطلاب الأجانب على تعاليم الإسلام الوسطي في ا ...
- نيوزيلندا تمنح عائلات ضحايا مجزرة المسجدين إقامة دائمة
- معهد ديني يدرب الطلاب الأجانب على تعاليم الإسلام الوسطي في ا ...
- نيوزيلندا تمنح عائلات ضحايا مجزرة المسجدين إقامة دائمة
- البرادعي وشفيق وموسى والإخوان.. أيمن نور يدعو 100 شخصية لحوا ...
- مهندس روسي يطرح تصميما معماريا معاصرا لكاتدرائية نوتردام (صو ...
- رئيسة وزراء نيوزيلندا ترد على الأنباء حول ارتباط هجمات سريلا ...
- انطلاق قمة اقتصادية روسية إسلامية في قازان
- شاهد.. إسرائيل تهدم منزل الفلسطيني منفذ عملية سلفيت
- محلات بيع الخمور تعود للموصل بعد مرور قرابة عامين على طرد تن ...


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صلاح يوسف - بانوراما إسلامية