أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - هل كان مهرجان الجواهري ناجحا؟














المزيد.....

هل كان مهرجان الجواهري ناجحا؟


علي الانباري
الحوار المتمدن-العدد: 3519 - 2011 / 10 / 17 - 15:21
المحور: الادب والفن
    


كل عام نذهب الى مهرجان الجواهري ادباء من الحافظات كافة حيث يكون اللقاء
رمزا للوحدة الوطنية التي كادت ان تتفتت لولاء الجهود المباركة لابناء العراق
من الادباء والفنانين بتعدد مشاربهم
وحين يصرخ الساسة بما يؤجج الصراعات ويدفع بالامور الى شفى الهاويه ياتي
المثقفون من ابناء العراق ليرسموا لوجة العراق الهاديء المسالم الذي يابى ان يصبح
ريشة في مهب الرياح
في هذا العام كان المربد جميلا ومنظما من الناحية الادارية وكان لجهود السادة المنظمين
له اكبر الاثر في اعطائه الوجه الحضاري له ونذكر من هؤلاء السيد الشاعر ابراهيم
الخياط والشاعر احمد عبد السادة فقد كان تعاملهما مثالا للطف والتحضر
الشعر الذي القي في المهرجانكان متفاوتا فبعضه رديء جدا لا يستحق ان يسمعه المتلقي
والبعض متوسط لكنه مكرر عما فبله ولا يضيف شيئل الى الشعر السابق
اما النوع الاخر فقد كان قصائد ممتازه وقد كان من الشعراء الذين امتعوا الجمعور
الشاعر نامق عبد ذيب في قصيدته جنة قي محبرة والشاعر كاظم الحجاج في القصيدة
الساخرة التي اثارت اعجاب الجهور والشاعر علاوي كاظم كشيش
من المؤسف ان اكثر الشعراء الشباب لا يمتلكون ادوات الكتابة ولا سيما اللغة واهم هذه
الادوات قواعد اللغة فهم لا يجيدونها واستثني اعدادا منهم
وهذا ما يفتح باب السخرية منهم فقواعد اللغة ليست صعبة على من يربد التعلم0
هل كان مهرجان الجواهري ناجحا؟
الجواب نعم الا من بعض الهنات وليس من المحال تجاوزها





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,013,947,763
- اليس الاقباط مصريين؟
- مصر على كف عفريت
- لا تذهبي الى النوم بدوني سندرلا
- افتح قلبي لك وحدك
- النشيد السماوي
- فدوى آخر الفاتنات
- سها نجمة في سمائي
- نباح اسدي
- ما ارتله وحيدا
- رباعيات علي الانباري
- من حافظ الى بشار0 سيرة ذاتية- 2-
- من حافظ الى بشار- سيرة ذاتية _ 1_
- سقوط بشار الاسد انتصار للشعب السوري
- يا نور نبعك ضم روحي
- مثلك لا يرثى----- الى هادي المهدي
- شد الرحال الى الجحيم
- اسدان وموت متوارث
- ذقها وذقها يا ابن لادن
- الخصوصية الشعرية عند الشاعر نامق عبد ذيب -2-
- الخصوصية الشعرية عند الشاعر نامق عبد ذيب -1-


المزيد.....




- البيجيدي يكشف حقيقة المشاداة الكلامية بين الرميد ووالي بنك ا ...
- إدارات عمومية تتنكر لقانون المصادقة على مطابقة نسخ الوثائق ل ...
- أبو شنب وساكس لإسرائيل: لن يتم إسكاتنا
- ماجدة الرومي تعود للأوبرا المصرية بعد غياب طويل
- اعترافات -مصيرية- لنجمة الابتسامة الهوليوودية الأشهر!
- المالكي يستقبل مقرري العلاقات الخارجية بمجلس أوروبا
- الحكومة تنتظر رد النقابات لإعادة النظر في الحد الأدنى للأجر ...
- مشاهدة الأفلام الإباحية تعطل القوة الجنسية
- رئيس وزراء الهند يشيد بالفنانة عبير نعمة
- تضامنا مع خاشقجي.. صحفي فلسطيني يستقيل من -الشرق الأوسط-


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - هل كان مهرجان الجواهري ناجحا؟