أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - بشير صقر - فى مدينة شبين الكوم: مستقبل مائتى طالب مصري معرض للضياع














المزيد.....

فى مدينة شبين الكوم: مستقبل مائتى طالب مصري معرض للضياع


بشير صقر

الحوار المتمدن-العدد: 3478 - 2011 / 9 / 7 - 08:23
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


مديرة مدرسة ثانوية ترفض قبول 60 طالبا بمدرستها
وتمتنع عن تحصيل مصروفات 120 آخرين بالثانوية العامة
لخلافات إدارية مع رؤسائها
المحافظ ووكيلة وزارة التعليم يكتفون بإصدار القرارات والمديرة ترفض التنفيذ
بعد فقد الثقة فى المسئولين ويأس أولياء الأمور
الطلاب مستعدون لتصعيد المواجهات

،،،،،،،،،،،،،،،،،

ثلاثة شهور لا تكفى لحل المشكلة:
مستقبل الحاصلين على شهادة الإعدادية لغات يتعثر
فى الصراعات الشخصية والمماحكات الإدارية فى مديرية التعليم بالمنوفية

أبلغ أولياء أمور 60 طالبا- معظمهم متفوقون وحاصلون على شهادة إتمام الدراسة الإعدادية من مدرسة دار التربية التجريبية للغات بشبين الكوم عام 2010 / 2011- محافظ المنوفية بشكويين فى 10 أغسطس ؛ 5 سبتمبر2011 بتضرر أبنائهم الطلاب من رفض مديرة المدرسة التجريبية المتميزة للغات قبول أوراق التحاقهم بالمرحلة الثانوية فى العام الدراسى 2011 / 2012 بدعوى أن مدرستها (المتميزة) هى مدرسة تعليم أساسى.

*وحيث أن المدرسة المتميزة هى المدرسة الثانوية الوحيدة للغات بالمدينة ؛ ولأن المشكلة لم تحل حتى تاريخه بسبب تعنت مديرية المدرسة المتميزة رغم اتخاذ مديرية التربية والتعليم قرارا لصالح الطلاب بقبول أوراقهم بها؛ وإخطارالمدرستين ( المتميزة ودار التربية ) به ؛ يهمنا توضيح الآتى:
- أن مديرية التعليم بالمنوفية قد انقسمت على نفسها بشأن مصير الطلاب المذكورين حيث تدعم الإدارة التعليمية موقف مديرة المدرسة المتميزة بعدم قبول الطلاب.. بينما يدعم التفتيش المالى والإدارى بمديرية التعليم بالمنوفية موقف مدير مدرسة دار التربية .. حيث لم يتم التوصل لحل ناجع يحدد: أين يتقدم الطلاب بملفاتهم وفى أى من المدرستين يدفعون مصروفاتهم الدراسية ويتسلمون كتب الدراسة ومن سيشرف على سير العملية التعليمية؟ فإن المشكلة ما زالت معلقة حتى بعد معرفة المحافظ ووكيلة وزارة التعليم بكل تفاصيلها.
- هذا وقد تبادل كل من الطرفين المتنازعين داخل مديرية التعليم بالمنوفية الاتهامات التى أذهلت أولياء الأمور ونسيا أن النزاعات الشخصية والإدارية القائمة بينهما لا تعنى الطلاب وأولياء أمورهم فى شئ بل يعنيهم فقط استقرار وضعهم فى الدراسة.
- لقد أصرت مديرة المدرسة المتميزة حاليا على مخالفة تعليمات مديرية التعليم الصادرة فى 22 أغسطس 2011 بقبول الطلاب المذكورين بمدرستها وهى ذات التعليمات المعمول بها منذ العام الدراسى 2005 / 2006 وحتى العام الماضى.. قبل أن تتولى هى إدارتها ؛ بل وأيضا عندما كانت مديرة لمدرسة دار التربية فى وقت سابق.

*واستمرارا لأسلوبها فى الإدارة وعنادها و وتمسكها بأمور شكلية وتغليب خلافاتها الشخصية داخل مديرية التعليم على مصالح الطلاب.. قد خلقت مشكلة جديدة مع أغلب طلاب الصفين الثانى والثالث الثانوى بالمدرسة المتميزة والقادمين منذ 2-3 سنوات من مدرسة دار التربية .. برفضها استلام مصروفاتهم الدراسية عن العام 2011 / 2012
* إن رفضها قبول أوراق طلاب الصف الأول الثانوى واستلام مصروفاتهم المدرسية مع موافقتها على ( مجرد استضافتهم ) يعنى التنصل من كل التبعات والمسئوليات والواجبات المكلفة بها المدرسة من أعمال إدارية ومالية وتربوية وأخلاقية وتعليمية وترك الطلاب نهبا للفوضى والإهمال والضياع ؛ وتبديد المسئولية عنهم بين جهتين مختلفتين ومتنافرتين ( مدرسة دار التربية والمدرسة المتميزة) وهى أمورملقاة على عاتقها كمديرة للمدرسة المتميزة وكموظفة فى وزارة تتقاضى مرتبها منها و يجب أن تلتزم بقراراتها وتعليماتها لأنها ائتمنتها مع أولياء الأمور على هؤلاء الطلاب؛ ويسرى على طلاب الصفين الثانى والثالث الثانويين ما يسرى على طلاب الصف الأول بتلك المدرسة.

*إن الحل العملى والواقعى يتمثل فى قبول أوراق الطلاب المذكورين بالمدرسة المتميزة إعمالا للقرار الأخير الذى أصدرته مديرية التربية والتعليم بالمنوفية وأخطرت به المدرستين وهو نفس القرار الساري فى هذا الموضوع منذ العام الدراسى 2005 / 2006؛ خصوصا وأن مبانى مدرسة دار التربية متهالكة وعدد فصولها يقل عن نصف فصول المدرسة المتميزة وتضم ما بين 550 / 600 تلميذا وتنتهى عند المرحلة الإعدادية بينما المدرسة المتميزة تضم مرحلة ثانوية وليس بها من التلاميذ ما يملأ سعتها كاملة بل إن معظم تلاميذها قادمون من دارالتربية.. فضلا عن ضرورة تراجعها عن خلق مشكلة جديدة تتعلق بطلاب الصفين الثانى والثالث الثانوى.

*إننا كمواطنين – تشيدُ المدارسُ مما ندفعه من ضرائب؛ ويصرف العاملون بوزارة التعليم ومديرياتها مرتباتهم منها؛ وتصدر القرارات والقوانين استنادا لمصالح أمثالنا من جموع الشعب- نطالب بوضع حد للعبث بمستقبل أبنائنا من الطلاب بسبب خلافات شخصية ومماحكات إدارية بين رجال التعليم فى المحافظة تحت سمع وبصر الرأى العام .. لأن استمرار المشكلة بلا حل يعنى دعوة عملية لأولياء الأمور لاستخدام أساليب أخرى يصعب الحديث عنها الآن.

مع خالص الشكر
5 سبتمبر 2011 عن أولياء الأمور
بشير صقر

أسماء بعض الطلاب الذين رفضت المدرسة المتميزة أوراقهم :

أحمد علاء جبريل- أحمد الحسينى – أمير الوصال – تيمور بشير صقر- حازم الخولى – زياد حسام العزاوى – على أيمن - عمر أشرف الجاكى – عمر هشام – عمر وليد- نورهان فهيم .

أسماء بعض طلاب الثانوية العامة الذين رفضت المدرسة المتميزة تحصيل مصروفاتهم:

أحمد النمر – أحمد عبد العزيز- أحمد قزامل- عمرو المهدى-عبد الرحمن الهياتمى- مصطفى بشيرصقر - محمود شومان- محمد شرشر- محمد عبده.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,515,088,334
- عن شهداء رفح الثلاثة واتفاقية الصلح مع إسرائيل
- طلخا .. صنعاء .. العريش .. وبالعكس.. مجموعة ال19 من المقاتلي ...
- عن الثورة المصرية والمجلس العسكرى والفلاحين : أسمع كلامك أصد ...
- فى مصرنا.. الأهم هو صوت الحشود وليس فعلها .. هل يحيى المجلس ...
- الفلاحون المصريون والبحث عن ميلاد جديد
- لمن تنحاز جماعة الإخوان فى قضايا الفلاحين والثورة
- عن الأشكال التنظيمية للكفاح الفلاحى فى مصر 3- 3 : لجنة التضا ...
- عن الأشكال التنظيمية للكفاح الفلاحى فى مصر: ( 2 - 3 ) ..حزب ...
- الفلاح المصرى .. لا يُلدَغ من صُُفرٍ مرتين : عن الأشكال التن ...
- فى 28 يناير 2010 بملعب بنجيلا .. بأنجولا .. حزنت أكثر على مظ ...
- أساليب جديدة لحاكم الغربية للسطو على أراضى فلاحى الأوقاف بمص ...
- عن بنت الجزائر جميلة بوحيرد التى.. أتعبت الشمس ولم تتعب
- فى عيده الثامن ..الحوار المتمدن ... ونحن أيضا .. إلى أين..؟
- ملا حظات أخيرة على مباراتى مصر والجزائر ( 3 – 3 ): لو أنى أع ...
- عن المحنة المصرية الجزائرية ( 2 / 3 ) : محو الذاكرة الوطنية. ...
- إلى نجل الرئيس المصرى: نعم .. لابد من وقفة للمحافظة على كرام ...
- تقرير إخباري عن التحركات الفلاحية في مصر خلال السنوات الأخير ...
- عن التفجرات الاحتجاجية فى مصر: النخب السياسية المعارضة.. وال ...
- نعم.. الدولة هى التى تقود وتنفذ عمليات طرد الفلاحين المصريين ...
- ليست الأرض فقط بل والبيوت كذلك..منح خديوى مصر الأرض الزراعية ...


المزيد.....




- كيف تحملت العاملات في المصانع ظروف العمل القاسية أثناء الحرب ...
- السيسي يتحدث عن العامل الأساسي لنجاح الإصلاح الاقتصادي
- مصر.دخل 1300عامل بالشركه العربيه للغزل والنسيج فى إضراب شامل ...
- اعتصام في بيروت احتجاجا على دخول عميل إسرائيلي إلى لبنان
- واعدون.. حملة إلكترونية للحد من البطالة في لبنان
- بوتين يطلب من أردوغان تسريع الرد بشأن التعامل بالعملة الوطني ...
- بوتين يطلب من أردوغان الرد على مسودة اتفاق للتعامل بالعملات ...
- اعتماد نتائج أعمال شركة أسيوط لتكرير البترول لعام “2018-2019 ...
- إضراب معلمي الأردن مستمر.. توتر وتصعيد ولا بوادر للحل
- -أوبك-: الأمر لا يستوجب الذعر ولا اجتماع عاجل والسعودية تتع ...


المزيد.....

- ما الذي لا ينبغي تمثله من الحركة العمالية الألمانية / فلاديمير لينين
- كتاب خصوصية نشأة وتطور الطبقة العاملة السودانية / تاج السر عثمان
- من تاريخ الحركة النقابية العربية الفلسطينية:مؤتمر العمال الع ... / جهاد عقل
- كارل ماركس والنّقابات(1) تأليف دافيد ريازانوف(2) / ابراهيم العثماني
- الحركة العمالية المصرية في التسعينات / هالة شكرالله
- في الذكرى الستين للثورة... الحركة العمالية عشية ثورة 14 تموز ... / كاظم الموسوي
- السلامه والصحة المهنية ودورها في التنمية البشرية والحد من ال ... / سلامه ابو زعيتر
- العمل الهش في العراق / فلاح علوان
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - بشير صقر - فى مدينة شبين الكوم: مستقبل مائتى طالب مصري معرض للضياع