أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - لا مجد للاموات كي يرثوا السماء














المزيد.....

لا مجد للاموات كي يرثوا السماء


علي الانباري
الحوار المتمدن-العدد: 3243 - 2011 / 1 / 11 - 20:11
المحور: الادب والفن
    


لا مجد للاموات كي يرثوا السماء
ايامهم عبث
يقطره الاسى
وتشيخ فيه الكبرياء
ماتوا
ولا احد سيذكرهم
ولا احد
سيكتب قصة تروى
ولا الازميل ينحت وجه من رحلوا
ولا احبابهم سألوا
لا مجد للاموات
في وطن
به الغربان تحتفل
به النايات تكتهل
هو لعبة مجنونة
وسفينة ربانها ثمل





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,864,330,019
- الاغاني ضمها المحراب كي تبكي طويلا
- الكاس السابعة
- صلاة لا يصح بها الصحيح
- افعال ناقصة
- صمتي شهقة العصفور
- لم اعد ابصر امامي
- اي بلاد تاخذ شكل جهنم
- رسالة الى ابي نؤاس
- جاءت كلاب الصيد
- علي سيد الاحلام
- كم هو الله جميل ومسالم _ الى فيروز
- كما حصان يتهاوى
- سادن الرب
- رب طال المدى وضاق السبيل
- عن اذنك سيدي المتنبي
- دعوا الف مرثية تتحدث عني
- انا لا ابوح انا اصف
- احقا هذه بغداد؟
- الاماني عرش بلقيس ونحن الهدهد
- يا سيل حسبك ان بلغت بنا الزبى


المزيد.....




- هذه ملابسات اعتقال الفنان المصري هشام عبد الله بتركيا
- -الأرملة السوداء- الممثلة الأعلى أجرا في هوليوود
- مساءلة رئيس الحكومة الإسبانية حول جرائم البوليساريو في مخيما ...
- رحيل الفنان التشكيلي الفلسطيني سمير سلامة
- في عيد ميلادها.. كم أصبح عمر النجمة العالمية مادونا؟
- وفاة ملكة موسيقى السول.. آريتا فرانكلين التي غنت في جنازة ما ...
- وفاة أريثا فرانكلين ملكة موسيقى -السول- وترامب ينعيها
- مانشستر سيتي يكشف كيفية إيقاف محمد صلاح في فيلم وثائقي
- وفاة -ملكة السول- عن عمر يناهز 76 عاما
- وفاة ملكة موسيقى السول.. آريتا فرانكلين التي غنت في جنازة ما ...


المزيد.....

- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - لا مجد للاموات كي يرثوا السماء