أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مايكل نبيل سند - سورة المعارضة














المزيد.....

سورة المعارضة


مايكل نبيل سند

الحوار المتمدن-العدد: 3059 - 2010 / 7 / 10 - 12:37
المحور: الادب والفن
    


سورة المعارضة - سورة مصرية
أنزلت على معارض مصرى يوم تزوير الأنتخابات

كذب اعضاء الحزب الوطنى و لو صدقوا
و نافقوا و لو مدحوا
و فشلوا و لو نجحوا
و زوروا الأنتخابات و لو سقطوا

قل يا أيها المعارضون
أنا لقانون الطوارئ لمدركون
و على الحزب الوطنى لساخطون
و علية أحزان و شجون

قل يا أيها اليساريون
الماركسيون و اللينينيون
الستالينيون و البروتاليريون
أحملوا المنجل و المطرقة
و أرفعوا الرايات المحمرة
و أزيلوا الطبقات المتصارعة
و لعصر الحزب الواحد أدخلونا
( للمزيد : أرجع لسورة البروليتاريا )

قل يا أيها العروبيون
ما بالكم لعبد الناصر تعبدون
خسئتم يا من بوطنكم كافرون
لعنة رع و تحوتمس عليكم تكون

قل يا أيها العربان
كفى نقيقا كالغربان
بلدكم مفلس جعان
فلا تدخلوة فى حرب ، فإن للحرب نيران

قل يا أيها الأسلاميون
ألحكم الماليزيين أنتم داعون ؟
و فى بلدكم مصر تطظون
فواللة لفى سجن طرة تبيتون

بل قل يا أيها المتأسلمون
أليد مهدى عاكف تقبلون ؟
و للدولة الدينية مريدون ؟
فورع أنتم دجالون

قل يا أيها الليبراليون
أفى الصالونات تتحدثون
و بالفرنسية و الأيطالية تتناقشون
قل لن يفهمكم ألا المريخيون

قل يا أيها العالمانيون
أللدين عن الدولة فاصلون ؟
فكيف بأسم الدين يسرقون ؟
و كيف بالوصاية على الناس يفرضون ؟

قل يا أيها الحقوقيون
أتباع أبن رشد و أبن خلدون
يقولون عليكم متأمركون
و أنتم عن حقوق الشعب متناسون

قل يا أيها البيروقراطيون
أللحزب الوطنى تنضمون ؟
و لكارنية عضويتة تأخذون ؟
ألزيادة مرتباتكم أنتم ساعون ؟
أم أنتم فى ترقياتكم متأخرون ؟

قل يا أيها الخائنون
الذين لأمن الدولة يقدمون
تقارير و وشايات ، و للكذب فنون
دم وطنكم أنتم حاملون

قل يا أيها الشعب المظلوم
القابع ربع قرن فى السجون
و السياسيون عنكم غافلون
و رجال الحكومة لكم سارقون

أنا لكم لناصرون
لكن أخرجوا من صمتكم صارخون
قولوا : لا للظلم ، لا للجنون
وطننا مصر نحبة كيفما يكون

www.maikelnabil.com





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,279,546,630
- صنمك
- أن تكون ملحدا فى مصر
- اللحظات الأخيرة
- أحببت الشمس
- أنضم معانا لجروب : لا للتجنيد الاجبارى
- أعتذار للشعب السودانى الشقيق
- نظام الأسرة الأجتماعى
- الأمن بيهددنى من خلال والدى
- مغامرة مع حرس جامعة أسيوط - حرس الجامعة يصادر كارنيهى
- الأفراج عن أيمن نور لا يكفى
- مين اللى قال ان حزب التنمية و العدالة أسلامى ؟
- و ماذا أيضا تعرف شركات المحمول عنا ؟
- نفسى فى أية فى 2009 ؟
- و أهلى أرهابيون أيضا
- آخر يوم فى حياة صابر
- أوقفوا أهانة المسلمين فى الكنائس
- بكام ؟؟
- ثقافة القبيلة
- لأن الحياة مرّة
- الدين أفيون الضمير


المزيد.....




- كولر يعتزم عقد مائدة مستديرة ثالثة بنفس الصيغة
- فوز روسيين بجائزة -برافو- الموسيقية الدولية
- الشرعي يكتب: الشباب .. والنخب السياسية
- كيف استلهم سفاح نيوزيلندا نظرية -الاستبدال الكبير-؟
- مترو دبي يتحوّل إلى قاعة للعروض الموسيقية
- النوروز.. أساطير مختلفة حول عيد يجمع ملايين المحتفلين
- شاهد: فنانون عرب وعالميون في ختام الأولمبياد الخاصة في أبوظب ...
- كيف أصبحت هذه الفنانة مهووسة بالنقط؟
- الجزائر والحياد المزعوم في ملف الصحراء المغربية
- شاهد: فنانون عرب وعالميون في ختام الأولمبياد الخاصة في أبوظب ...


المزيد.....

- المسرح الشعبي في الوطن العربي / فاضل خليل
- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مايكل نبيل سند - سورة المعارضة