أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريما العمري - زوال آل سعود أولاً ..






















المزيد.....

زوال آل سعود أولاً ..



ريما العمري
الحوار المتمدن-العدد: 2710 - 2009 / 7 / 17 - 09:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


داخل ما يعرف بالعربية السعودية اليوم شعارات كثيره لا حصر لها أجمل ما فيه من شعارات ما قاله لي ولد عمي الذي فتح باب السيارة الأمامي وصرخ بأعلى صوته أمام العائلة وأنا في الخلف عندما كنا على وشك الإنطلاق لرحلتنا الأسريه مع بيت عمي " ريما الوطن أولاً " .. نفس الشعار الذي يردده وزير الداخليه والملك غير المتوج نايف عبدالعزيز آل سعود كثيراً ولا يعنيه بل يقصد به آل سعود أولاً وضحك على إبن عمي وبقيه الشعب . كان الوقت مبكر جداً ، كنت نعسانه وغير مركزه لكن أيقظتني كقهوه ليست طيبه و مره المذاق غير زكية الرائحه ذكرى نايف على الصبح ، شعرت بخوف داخلي وإنزعاج ورعشه برد أن تكون هذه البدايه للصباح الذي لم يعد جميل ، اسندت راسي وهمست بنت عمي في أذني ( أمي نقلت له كلامك البارح ) .. كنت ادعوا الله وقتها أن لا يكون هذا اليوم بدأ بدايه سيئة ، أغمضت عيوني أريد النسيان . وفي كل مره أغمض عيوني أو أغلق شباكي أنظر للسماء أدعو الله أن افتحه على حال غير الذي اغلقته عليه ومازلت اترقب تلك المعجزة ، لم تعنيني ضحكات الأسره حولي بل كنت أسكن خوفي . لم اجد طريقه سوى أن اسئل نفسي هل يمكن أن يكون لنا وطن بوجود آل سعود ؟! سحبت بسرعه من شنطتي ورقه وقلم و كتبت وقتها الكثير والكثير من الأفكار ، ورغم أن المسافة التي سنقطعها طويلة إلا إن لم اشعر بالوقت أفكار كما يقول فرانكشلين تطحني إن لم تجد ما تطحنه .
في ما يعرف بالسعودية اليوم لا معنى للإنسان فكيف بربك يكون هناك معنى لجمله نايف الوطن أولاً . تجد خطابات آل سعود للخارج الوطن اولاً ، الإنسان أولاً وتحُشر معها صورة للملك ، أي أن الدعاية للملك بينما الواقع مغاير لذلك تماماً - فأنت مجرم أو مستعبد لا وطن لك وحتى نجد الوطن الذي لن يكون في وقت قريب سنترك الإنسان على جنب الآن . الوطن أولاً ؟! .. لا أعرف لماذا لم يسئل شخص وزير الداخليه أو الملك ماذا تقصد بالوطن أولاً.. سيكون الصمت لأنه لا يستطيع أن يقول أنا قبل الوطن !! أو سيجيب إجابه سأوردها هنا دليل على كلامي . الوطن أولاً في كل وقت لا يهم الحاله التي أنت عليها فقير ، غني ، موظف أو عاطل ، الوطن أولاً على أي حاله يكون فيها الوطن نفسه أزمه سياسية كحرب أو اقتصاديه وحتى السلم أيضاً . لكن الواقع مغاير فمن منا يشعر بالولاء والإنتماء الإجابة لا أحد قطعاً بما فينا آل سعود أنفسهم الذي أتخذ فيه نايف وأمثاله من بقيه طابور الأمراء المتحنطين الوطن قميص عثمان عند إشتداد الأزمات ، وهم مجرد دمى في يد الغرب أولاً ، واهوائهم ونزواتهم أولاُ أيضاً ، أو تسوقهم أمريكا كراعي وعصاة ، وتاره تجدهم جنب لجنب مع الإسرائلين ، وفي أوقات تجدهم في الجنادرية يتراقصون أمام ألحان محمد عبده وصوته العذب الطروب ، وفي اوقات تجدهم في المؤتمرات الدولية شيك على بياض باموال الشعب الفقير المعدم الذي رضي عن جهل أو خوف بهؤلاء لكن ليس حب ، وأوقات متفاوته لا يدخرون جهد للمشروعات الإعلاميه والحوارات الدينية والمؤمرات التي قد لا تخلوا من مالذ وطاب مما غلى ثمنه وخف حمله وغير موجود في السعودية بحجة أن نايف عبدالعزيز آل سعود صاحب مقولة الوطن أولاً يقول أيضاً نحن دولة إسلامية سلفية و من درس أربعه أشهر الدين الإسلامي وشاهد تصرفات هؤلاء لعرف أن الإسلام ليس جزء منهم وليسوا منه ، وما أكثر الأوقات التي لبس فيها آل سعود لباس الدين أو بدله المارينز بعد أن شلحوا ملابس ( ........ ) غمضت عيوني .
في الأمارات اليوم وعندما سئُل الشيخ زايد رحمه الله تعالى عن جهوده في الأمارات قال أنا لم أفعل شئ ما كان تحت الأرض جعلته فوقها فقط ، الحقيقه أني أجهل كثيراً عن أحوال القاده في الأمارات لكن صديقتي الأماراتيه والكاتبه والمدونه ( رنا ) كانت تقول لي عندما تعرفت عليها قبل أكثر من أربعة أعوام أنا من دار زايد ، وكنت أقول لماذا لا تقولي الأمارات وليس زايد ، وعندما رأيت ما قدمه هذا الشخص وغيره وأخبرتني بأمور كثيره عن ما قدمه قادة الأمارات للشعب عرفت مدى إعتزازها به ( سؤال لماذا لا تشعر ريما بنفس شعور رنا الأماراتيه ؟ ) .. وجميع الأخطاء في الأمارات اليوم لم أشاهد سوى مقطع لمحمد بن راشد علي يويتوب يقول " أنا المسئول عنه " . بينما نائف بن عبدالعزيز من مؤتمر في مؤتمر مره يعطي نصائح للمشائخ كيف يعلمون الشعب الوطنية وهو الأخير ، ومره ينكر على سفارات البلدان الأخرى ما قام به هؤلاء المشائخ و قدموه من فتاوي أنا لا أنكرها لكن لماذا ينكرها هو وأبعد الشبهه الغربية عن آل سعود وليس الدين ولا الشعب ولا حتى المشائخ أنفسهم إذا الغلطان الشعب وليس نائف . في الولايات المتحده لم نرى أحد يقول حاكم ولاية كاليفورنيا هو سبب الأزمة الاقتصادية أو سبب الحرب ، ولم نسمع عن آخر يقول إنها هوليوود أو صحيفة الواشنطن بوست ، بل قالوا البيت الأبيض أى الرئيس ومن حوله من وزراء . وعندنا يعود نايف آل سعود للشوط الثاني من مؤتمراته ويوجه الإعلام والمعلمين يفعل وينتقد وينقل ويفصل ويفرض ما يريد لأن الأخطاء بها وليس آل سعود . حتى العراق اليوم وما يحصل فيه السبب كان صدام حسين رحمه الله ، واليوم السبب نور المالكي ، لم نرى أحد يقول أنها مدينة البصرة و نخيل كركوك أو نهري دجلة والفرات ، لكن عندنا نايف آل سعود يقول الخطاء في المنزل وعلى كل مواطن أن يربى يقصد بها بلغوا عن أبنائكم إذا قالوا شئ ضد آل سعود لم يقل آل سعود صراحه بل قال الوطن أولاً ولم يقل أنه بسياسته الرعناء السبب ( مره اشتد النقاش بيني وبين والدي ، بعد نهايه برنامج استضاف الدكتورة مضاوي الرشيد لأول ظهور لها علي الجزيرة مباشر، وأقسم إن لم أغلق التلفزيون وأخرج وانا ساكته ليتصل ليبلغ عني لكن بعد نهايه الحلقه الحمد لله - بالمناسبة والدي وطني صميم متقاعد من عمل سابق يرأسه وزير جملة الوطن أولاً - ذهبت غرفتي وأغمضت عيوني ). كل هذه الدول تقول أن الروؤساء هم الغلطانيين ونحن لا آل سعود صح والغلط في الدين ، المشائخ ، المدارس ، الشعب ، المناهج ، طرق المواصلات ، الشجر ، وشح الأمطار ، والساحة العربية ، وريما العمري .
تصل رسائل كثيرة تقول إني استطرد ومقالاتي طويله وأفكارها غير واضحه ومعقده ، ارجوا أن أكون واضحه بسيطه الآن والغموض صفه لا أنفيها عن نفسي لكن تحتمها أحياناُ مساحة الحرية المتاحه ، وكي أنتهي بالنسبة لنايف آل سعود اولاً ثم أسره آل سعود أقول نحن كشعب مللنا هذه الإتهامات ومللنا هذه المؤتمرات وتحملنا أخطائكم الفادحة كثيراً وحان وقت أن يكون هناك مؤتمر للنناقش سبلكم التي انتهجتموها في إذلالنا وتضليلنا ، وحان الوقت لكي نوجه أصابع الإتهام لكم وليس لشئ آخر وحان الوقت لرفع شعار زوال آل سعود اولاً . وإقتراحي لكم بسيط جداً أن تمروا على كل منزل في الجزيرة العربية وتعتذروا من الأسر داخل هذه المنازل فرداً فرداً وتقبلوا رؤوسهم عن كل ما لحق بهم خلال فترة إحتلالكم ، بعد ذلك يتم نقل السلطة الدفاع والداخلية لأيدي الشعب وتعيدوا الأموال المحجوزه في الغرب لبنوكنا . وحينها يتم تخييركم للبقاء كمواطنين عاديين أو الرحيل بملابسكم التي ترتدونها فقط لأي وجه تريدونها .
عطشانه ودي أشرب جف ريقى ، وقبل أن أرحل يوجد على باب غرفتي الآن لوحه وضعتها أختي تقول " وش قلنا لك اولاً " .. سأعلق عليها هذه المقال وأغمض عيوني متأمله كالعاده فتحها على غير ما أغلقتها .. أغلقوا عيونكم معي فالدعوات لا تردها السماء ولتكن آخر ذكرانا زوال آل سعود أولاً.
ريما العمري - النماص
كاتبة ومعارضة للنظام السعودي
http://1rima1.blogspot.com/







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,559,209,689
- أخرجوا آل سعود من جزيرة العرب .. انهكتنا الطاعة
- ( ملك السعودية ) .. أربعة أعوام ويتجدد الظلم
- لم أقسم بالولاء ل آل سعود .. ( هل سأدخل النار )
- آل سعود .. ( لماذا بنات تيار المستقبل وليس رجال حزب الله )
- ( إنفصال وحده اليمن ) .. والدور السعودي الخفي - اللئيم -
- نايف بن عبدالعزيز ( الإرهابي الذي لن يحاكم )
- وزارة الداخلية السعودية دراكولا ( اعتادت مذاق الدم الحالي ) ...
- سوالف آل سعود .. ( كل أمير بما فيه ينضح )
- هروب زوجة ملك السعودية لبريطانيا ،،، وتقسيم البلد تحت الإحتل ...
- ( أصدقائنا آل سعود ) ... عن الشعب المتسول أكتب لكم
- الإصلاح الموجود فقط ب أذهان آل سعود
- حوار آل سعود مع إسرائيل ... أم الشعب المسجون في الجزيرة العر ...
- السعودية المستأجرة !! ولاء الأسرة الحاكمة في السعودية لمن ؟


المزيد.....


- رحلة الكون عبر الزمان(29) الأدلة العلمية على تطور الكائنات ا ... / سامح سعيد عبود
- عودة إلى مشروع قانون الأحوال الشخصية السوري / ياسين الحاج صالح
- إرهابيون قتلة يحصدون أرواح الناس, ودعاية انتخابية حكومية تتح ... / كاظم حبيب
- الكتابة بالدم والدموع / نادر قريط
- ثورة 14 تموز 1958 واثرها في تنظيم الجيش العراقي وتسليحه / ابراهيم خليل العلاف
- حرام .... موحمايات ذوله مطيرجيه ...؟!! / سلام كوبع العتيبي
- قراءة في مشروع بول ريكور التاويلي / عامر عبد زيد
- انتبهوا ايها الليبراليون فانتم كفرة وقد حلت دمائكم / ابراهيم علاء الدين
- “حرب على القصور، سلام في الأكواخ” (ضد دغمائية العمل الغير ال ... / طريق الثورة
- السماء والموبايل.. وغرام صوتكِ / نعيم عبد مهلهل


المزيد.....

- نقل النائب البريطاني جورج غالاوي للمستشفى بعد مهاجمته بأحد ش ...
- إقليم كيبيك يستقل عن كندا
- رسالة الاتحاد المغربي للشغل الى نزار بركة ترفض منهجية بنكيرا ...
- من غرائب الدنيا: أغلى قهوة في العالم مصنوعة من "روث الأفيال" ...
- بوتين: "كل ما تلمسه أمريكا يتحول إلى ليبيا أو العراق"
- إل فوغليو: هل تستقبل تندوف زعماء الجماعات الاسلامية المسلحة ...
- ازدحام كبير بميناء طنجة المتوسط بسبب قلة البواخر المتجهة نحو ...
- في إيران: الدين حرّم الإنترنت السريع أيضا !!
- العراق.. قتلى بقصف على الفلوجة
- ليبيا.. قصف بدرنة ونزوح الآلاف من طرابلس


المزيد.....

- نظرية الطريق الثالث عند أطونى جيدنز / ابراهيم طلبه سلكها
- نظرية الفعل عند حنه ارندت / ابراهيم طلبه سلكها
- حقوق العراق بالارقام في عهد المالكي 2006 - 2014 / سمير اسطيفو شبلا
- البغاء فى مصر ..نظرة تاريخية / رياض حسن محرم
- وحدة الشيوعيين العراقيين ضرورة موضوعية لمرحلة مابعد الانتخاب ... / نجم الدليمي
- برنامج حزب نستطيع، بوديموس / ترجمة حماد البدوي
- في رثاء / الشرق الأوسط القديم . / سيمون خوري
- استباق الثورة المضادة للإبداعات الشعبية / خديجة صفوت
- أزمة تحليل اليسار للحدث العراقي / سلامة كيلة
- التحول الديمقراطي وصعود الحركات الإسلامية (نموذج مصر) / سحقي سمر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ريما العمري - زوال آل سعود أولاً ..