أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - صائب خليل - .....والبعض مااجتمعوا.. إلا ليضيع دمه بين القبائل














المزيد.....

.....والبعض مااجتمعوا.. إلا ليضيع دمه بين القبائل


صائب خليل

الحوار المتمدن-العدد: 2479 - 2008 / 11 / 28 - 09:44
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


إجتماع الناس خير....تفاهم وتقاسم وتضامن
لكن العصابات أيضاً.... تبتغي التعاون!
فأي نوع منهما يخفي المساء من القبائل؟

فالناس تلتمّ للعمل الكبير وتمده الأيدي الأمينة... بالبشر بالخير الكثير ينشر في المدينة..
والعصبة السوداء تجمع كل فرد، لعابه يسيل على الغنيمة....ويعيد حساب حصته العظيمة...
فما شكل ما تحمل الجباه من دلائل؟

الناس تجتمع في ساحة المدينة...
تحت شمس يوم ربيعي جميل...،
وتهتف الجموع بالضحك...وينشر التفاؤل!

وتلك تلتقي في منزل بعيد...
في ظلام ليل دامس ثقيل،
ويقسمون لبعضهم، أن لايقول قائل!
فأي نوع يجمع المساء من قبائل؟

حين يجتمع الناس، ترى الحب في العيون والإبتسام في الشفاه وتزدهر في القلوب.. الثقة
والعصابة عندما تجتمع، يبحث كل عما خفي من نوايا.... في العيون المؤرقة.....
فأية ملامح تحمل هذي العيون من دلائل؟

الناس تجتمع وكلٌ يبوح بصدره قبل غيره...
واللص ينظر أن يتورط "عدد كافٍ" من الجماعة قبله....

الناس تجتمع وكل يسابق ليكون في الأوائل....
وأفراد العصابة يتسابقون إلى المقاعد الأمينة التي في المؤخرة...
فبأي اتجاه في رأيكم... تتجه الفصائل؟

الناس عندما تجتمع، يتباحثون عن الشقوق لسدها،
ولسان أجملهم يقول: عين عيونكم!..
ويبحث النابهون في العصابة عن الثغور، ليفرضوا الزيادة
ولسان "أنبههم" يقول:لاخيار لكم!
إن تبادلوا أبادل!

الناس تجتمع وتحسب الحضور لأجل إنجاز العمل،
والعصابة تجتمع وتحسب الغائبين، خشية من يخون من "الكتل"،
ويفضح المسائل...

البعض يجتمعون ليباهوا بجمالهم بين الجموع،
والبعض يجمتعون ليضيع عارهم في ضجة الجمع الغفير...
فلا يسأل سائل!

البعض اجتمعوا يوماً ... نصرةً للحق...
والبعض ما جُمعوا إلا...
ليضيع دمه بين القبائل...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,284,516,117
- البديل الثالث للإتفاقية (2) - لا سحب قوات مع أميركا ولاتمديد ...
- البديل الثالث للإتفاقية - لا سحب قوات مع أميركا ولاتمديد مع ...
- قراءة غير مستعجلة لخطاب المالكي حول -إتفاقية سحب القوات-
- الشعب يستطيع الكلام حتى عندما يحرم الإستفتاء
- أما حان الوقت لننظر بشجاعة إلى الإرهاب في عينيه؟
- إحفظوا هذا النص ليحفظكم، دافعوا عن الدستور ليدافع عنكم
- بعد انهيار سعر النفط، ندعو لإعادة تسعير السفراء العرب
- السؤال هو من أي خطر إيراني بالضبط أحتاج لحماية الجيش الأمريك ...
- أين دستورية فتوى المحكمة الدستورية ؟
- لوكانت الأسماء بفلوس، ماذا كان سيكون أسم المعاهدة؟
- رد معسكر -لا- على معسكر -الصمت- للأعسم
- الخوف من إيران – 1- ضرورة تحديد حجمه وشكله
- زيباري وكروكر ونتائج الإنتخابات – ترقبوا الفضائح وأعدوا بطون ...
- مسعود البارزاني يعيد الحيوية لمناقشات المعاهدة الأمريكية
- حتى أنت يا حمزة الجواهري؟
- سيناريو التراجع الإنهياري المحتمل لمعارضي المعاهدة
- مقابلة الغزالة السمراء مع ال بي بي سي
- النائب صالح العكيلي، الأمين على أصوات شعبه
- حين اجتمعت الفئران لحل مشكلتها مع الهر
- المالكي: مراوغات وتساهلات خطرة


المزيد.....




- السعوديتان ريم وروان -طليقتان-.. وأسئلة حول الأشهر الـ6 لهما ...
- الاعتراف بالجولان و-النبيذ-.. هدايا متبادلة بين ترامب ونتنيا ...
- الجزائر.. رؤية المعارضة للخروج من الأزمة
- شقيقتان سعوديتان تأملان في مستقبل أفضل بعد الاختباء في هونغ ...
- الجيش الإسرائيلي يضرب أهداف تابعة لحماس في غزة
- تلفزيون النهار: الرئيس الجزائري يعزل مدير عام التلفزة العموم ...
- شقيقة لجين الهذلول تكشف تفاصيل جديدة
- كيف أصاب صاروخ الجعبري أحد المنازل شمالي تل أبيب؟
- متسابقان ينتهي بهم السباق فوق دراجة نارية واحدة ويتبادلان ال ...
- عضوة بالبرلمان البريطاني -صفعت- صديقها في مؤتمر حزبي


المزيد.....

- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان
- تحليل الواقع السياسي والإجتماعي والثقافي في العراق ضمن إطار ... / كامل كاظم العضاض
- الأزمة العراقية الراهنة: الطائفية، الأقاليم، الدولة / عبد الحسين شعبان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - صائب خليل - .....والبعض مااجتمعوا.. إلا ليضيع دمه بين القبائل