أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صلاح الدين محسن - الناس والحرية 9















المزيد.....

الناس والحرية 9


صلاح الدين محسن
(Salah El Din Mohssein‏ )


الحوار المتمدن-العدد: 2361 - 2008 / 8 / 2 - 10:43
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


عن الأديان . يقول شاعر الفلاسفة وفيلسوف الشعراء – أبو العلاء - :
(( ان الشرائع ألقت بيننا احنا *** وأورثتنا أفانين العداوات )) .
*******************************
1 - خبر عاجل . من مصر : 21-7-2008 قامت مجموعة من الأهالي بتدمير حائط ملاصق للكنيسة بعزبة بشرى الشرقية السبت الماضى 19 يوليو ومنذ الأمس تحول الإعتداء الى اراض زراعية يمتلكها صغار مزارعين اقباط بتدمير المحاصيل ونهيب بالمسئولين سرعة التدخل فى الأمر. – الخبر جاء في رسالة من : دكتور ابراهيم حبيب . لندن - .
-- --–
رسالة قاريء سعودي . من الرياض 2 -
يا سيدي صلاح انا مقدر ظروفكم ورأيكم
بالمناسبة قلت انك تعرف متنصرين ( الكاتب : قراء مثلك يراسلوننا من مختلف الدول ومنها الجزيرة العربية والخليج ولا يعنيني من يؤمن أو يلحد والمهم الا يرهب الناس بايمانه أو بالحاده ولا يفرضه فرضا علي غيره ويزعم بأن هذا الارهاب اسمه : جهاد !) .
القاريء : وانا كذلك اعرف منهم الكثير اعرف متنصر ومتنصره من منطقة الرياض
تزوجوا قبل عشرة ايام وتعرفوا على بعض من خلال موقع مسيحي عربي
تزوجوا على سنة الله ورسوله واعتقد انهم سيتزوجون زواج كنسي او مسيحي
عفوا لا افهم مصطلحات المسيحيين بالزواج
اما بالنسبة لاصدقائي فهم ثلاثه معي بالمسن كلهم متنصرين
انا الحدت ( صار ملحدا ) منذ اربع سنوات كان عمري 21 لكني لم اتوقع ان اجد هذا الكم الهائل من المسيحيون
السعوديين او الملحدين واللادينيين .. وعندما بدأت اختلط بهم عرفت انهم كثيرون جدا
و بالمناسبه يا سيد صلاح لدي خير سيء جدا
إن كنت تعرف ملتقى مسيحيي الخليج ؟؟ فقد كان منتدى يجتمع به المتنصرون من الخليج كان عددهم حوالي
العشره والبقية مسيحيون بالاصل ومديرة هذه الملتقى الانسه كاترينا وهي مسلمه متنصره من الحجاز هربت الى الغرب لتعيش ايمانها و تبشر
ولها اختبار في البالتوك تستطيع سماعه من هنا
http://www.zshare.net/audio/13020225ebb44acd/
كنت اتابع الموقع فقط لم اشارك فيه
المهم يا استاذي الخبر السيء الذي وصلني من احدى الزميلات المتنصرات
بأن العضوة التي كانت بالملتقى وكان اسمها " سارا" قد توفت بعد ان ضربها اخوها حتى الموت بعد ما علموا انها ترت الاسلام تنصرت من خلال حديث جرى بينها وبين اهلها حيث سئمت من الوضع والازدواجيه
وتريد ان تعيش حياتها الدينية بكل حرية ففتشوا في جهازها المحمول فوجدا مجموعة قصائد مسيحيه باللهجة العامية وصور للصليب .. والغريب( كما وصلني الخبر ) , بأن الجريمة تحولت بالشرطة الى قضاء الله وقدره علما بأن المتنصره قد تم تشويه وجهها وحرقها بالنار من قبل اخوها
ولم تسجل بأنها اعتناق دين آخر ربما بسبب الفضيحة فهي بنت قبيلة معروفة .. وتم التعتيم على الموضوع فماتت البنت المتنصره التي كانت تحلم ان تموت مسيحية كما جاء بقصيدتها في ملتقى مسيحي الخليج
عندما اتى احد المتعصبين المسلمين وكتب هذه القصيدة يهدد فيها المتنصرين
اعتقد اسمه نواف الرمالي على ما اذكر يقول فيها :
ابتدي بسم الله رب العالمين
الخالق المعبود معذب الكافرين
شفت الملتقى يشتم بسيد المرسلين
واحب ادون بعض السطور والله يعين
أقولكم يا نصارى يا خبول يا ملاعين
يا عباد الصليب اصلكم مجانين
كفرتم بالله ورسوله محمد الامين
وتعبدون رب سفيه مصلوب لعين
يوم كفرتم صرتو بشر نجسين
كفار حقراء نذلاء باسفل السافلين
مايشرفنا مواطنين نصارى سعوديين
اتفو عليكم يا حثاله يا اكبر الخاينين
لو بيدي والله ذبحتكم مرتين
و قطع رقابكم وهذا جزاء المرتدين
لالالا بعد مسيحيين وسعودييين
لابارك الله فيكم يا منافقين
وينكم وين بيوتكم يا خاينين
مستعد اذبحكم نيابه عن المسلمين
ايه وربي لذبحكم واقطّعكم بالسكين
من بدل دينه نذبحه يا لئيمين
لو فيكم خير قولولي وين ساكنين
اتحداكم تقولون قدامي حنا نصرانيين
ههه اصلا اتخافون الموت يا كافرين
وانا مسلم احلم بالموت مع المجاهدين
احلم اموت شهيد دفاع عن المسلمين
يوم ارض الاسلام غزاها الكافرين
نصارى ويهود وزمرة منافقين
الا لعنة الله عليكم يا كافرين
لعنة الله عليكم والناس اجمعين
لعنة الله لعنة الله عليكم با منحطين
وقطع يقطع جنسكم يا فاسدين ونجسين
واخر القول صلاتي لسيد المرسلين
نبي الهدى المرسل رحمةً للعالمين
محمد النبي الامي الامين
صلاة الله عليه والبشر اجمعين
---
فردة عليه المرحومة المتنصره سارا هذه الرد
الرب يسوع يهديكم يا مسلمين
و ينور قلوبكم وتحبون الاخرين
الملتقى مايشتم بسيد المرسلين
هو لإضهار الحقيقه وعشانكم تبين
هذي الحقيقه اللي انتم عنها غايبين
وما نقوله هو من كلام سيد المرسلين
واحنا مانعبد الصليب ولانا ابمجانين
احنا نعبد الرب يسوع نور العالمين
محمد تركناه وبدربه محنا سالكين
واتبعنا يسوع المسيح الحق المبين
وبصراحه حنا نحب ديرتنا ومحنا خاينيين
نفتخر انّ حنا مواطنيين سعوديين
كيف نخون وطنّا واهلنا الغالين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كيف وحنا للموت للسعوديه مستعدين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ديرة اجدادي وامجادي وللقصيد لها كاتبين
ونقول فخر فخر فخر احنا سعوديين
حنا اخترنا طريقنا طريق المهتدين
وكل انسان حر بإختياره اي دين
تكفون اتركونا بحالنا وبيسوع مؤمنين
خلونا نتهنى في حياتنا قبل ساعتنا تحين
دمعتي فوق خدي آآآه والقلب حزين
على حال المتنصرين يا كيف انتم قاسين
والمسيح يقول طوبى لكل المضطهدين
وحنا عشان المسيح لكل شي متحملين
وش لكم وش عليكم احنا كافرين
منتم ابداخلين قبورنا ومعنا مدفونين
خلاص ما تهمني سيوفكم ولا شين
ولا يهمني تهديدكم وما حنا خايفين
والله انا للموت مسيحيه وياعين
ابكي على مافات من عمر ٍ حزين
كنت بعيده عن الرب يسوع عدة اسنين
وسجل يا تاريخ واشهدوا يا شاهدين
احنا مسيحيين بدرب المسيح ماشين
وخذها مني معلومه واحفظها زين
ترى يسوع ربي هو احفظ الحافظين
وانصحك ترثي حالك وتصفق بكفين
وتشوف شكلك من الحقد كيف هو يشين
الانسان اخو الانسان يا متعلمين !!!!!
وين الانسانيه والمحبه وانتم وين
واخر كلامي اصلي لرب العالمين
يسوع المسيح نور الهدايه المبين
يغير المفاهيم ويعدل الموازين
وينشر المحبه بينكم يا مسلمين
---
و من حسن حظي اني نسخت القصيدتان وحفظتها عندي بالجهاز عندما قرأتهما لاول مره
بعد أن علمت بمقتلها كلما قرأت القصيده تخنقني العبرة بسبب هذه الممارسات اللاانسانية
التي يرتكبها الحمقى من المسلمين فكيف بأخ يقتل اخته لانها تبعت دين آخر ؟؟؟
المسؤل الاول هو الرسول لانه السبب الاول لمقتلها لكونه قال من بدل دينه فقتلوه
تقبل تحياتي
ملحد سعودي ( .....)
***********************************************
خير ما نختم به مقالنا ، ما قاله فيلسوف الشعرا " أبو العلاء " :
اثنان أهل الأرض . دين بلا عقل ، و عقل بلا دين "





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,583,791
- نوادر بوكاسا ( مسرحية ) الحلقة 8
- سعودي يتعجب من المصريين الذين تدروشوا ..!
- ضبط ثعلب اصولي بالسعودية / قيد الابعاد
- الناس والحرية - 8
- منوعات 5
- اعتقال البشير وتضامن الطغاة
- اعتقال البشير يجعل للمجتمع الدولي عمدة
- توقيف جريدة الانباء العالمية – المصرية -
- منوعات - 4
- هل الله واحد ؟! 2 /2
- هل الله واحد ؟! 1 /2
- منوعات - 3
- رؤساء العصابات ورؤساء الجمهوريات
- منوعات - 2
- مؤتمر حوار الأديان باسبانيا . يوليو 2008
- منوعات
- تقسيم مصر بسبب الدين و ببركة الضباط الحاكمين!
- يتامي العراق والخجل البعثي المفقود
- ليبراليون يساندون الارهاب . ألا يدرون? - 4
- ليبراليون يساندون الارهاب . ألا يدرون ؟! - 3


المزيد.....




- لبنان… مذكرة توقيف ضد سيف الإسلام القذافي 
- إيهود باراك يعتذر عن قتل 13 عربيا عام 2000
- "مشروع ليلى" تقسم لبنان والكنيسة تهدد باللجوء إلى ...
- "مشروع ليلى" تقسم لبنان والكنيسة تهدد باللجوء إلى ...
- خان: الجاسوس الذي ساعد الأمريكيين في تصفية بن لادن أحرج باكس ...
- في لبنان: متطرّفون مسيحيون يهدرون دمّ «مشروع ليلى»
- الاحتلال الإسرائيلي يبعد «مرابطة» مقدسية عن المسجد الأقصى 15 ...
- ما القصة وراء -طرد مدون سعودي- من المسجد الأقصى؟
- 80 مستوطنا وطالبا تلموديا يقتحمون المسجد الأقصى
- باكستان تغير روايتها الرسمية حول دورها في عثور الأمريكيين عل ...


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صلاح الدين محسن - الناس والحرية 9