أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عزيز باكوش - الكاميرا المُواطِنة متسع لحفز السلوك المدني















المزيد.....

الكاميرا المُواطِنة متسع لحفز السلوك المدني


عزيز باكوش

الحوار المتمدن-العدد: 2246 - 2008 / 4 / 9 - 10:56
المحور: الصحافة والاعلام
    


على هامش الإعداد لانطلاق فعاليات دورة للفيلم التربوي في طبعته السابعة بفاس المغربية ،أيام10-11-12 ابريل الجاري ، ولمعرفة المزيد من التفاصيل حول واقع وآفاق التظاهرة الفنية والتربوية التقينا المدير الفني للمهرجان الدكتور عبد السلام الموساوي ووجهنا إليه الاسئلة التالية :
س: الفيلم التربوي قدركم ، أستاذ عبد السلام الموساوي ؟؟؟

ج= لنسلم في البداية، انه قدرنا جميعا ، صحيح أن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس بولمان أمام تحد كبير، أو لنَقُل إننا - في العمل السينمائي في علاقته بالتربية – أمام قدر فني جميل وممتع، قدر يتعاون صناع الفيلم في توليف ملامحه التربوية ، وبناء مشاهده الموغلة في التهذيب ، إلى أن يصبح حياة مرصوفة على شريط قابل للعرض.
س =الأكاديمية لا تتدخل في مواصفات الإنتاج ، ألى تخشون تسرب اللاتربوي الى السينما التربوية؟؟
ج= عندما أقدمت أكاديمية فاس بولمان على تنظيم ملتقى خاص بالفيلم التربوي، بشراكة مع جمعية فضاء الإبداع للسينما والمسرح، فلأنها راهنت على شيئيا أساسين الأول "استقطاب هذا الفن الرفيع ليصبح الوسيلة الأرقى في دعم الحقل التربوي، الأمر الثاني "النهوض بالتنشئة النفسية والأخلاقية للطفل. وكما تلاحظون ، الأمور تسير في نفس الاتجاه باتزان ونضج ، وفي فترة وجيزة تطورت هذه التظاهرة لتصبح ملتقى وطنيا، ثم مهرجانا وطنيا. ويحق لنا ان نحلم بتدويله فيما يستقبل من الدورات .
س" رهانكم سينمائي بالدرجة الأولى وتربوي بالدرجة الثانية أم العكس .

ج =، في تقديرنا ، يبدو أن الرهان بالدرجة الأولى سينيمائي و تربوي، والأمل معقود على المخرجين الشباب، لكي يصوبوا كاميراتهم إلى المشاهد الدالة داخل المدرسة، وحول محيطها، من أجل اقتناص اللحظات التي تتحصل لها الفرجة والمتعة، والهدف البيداغوجي الأسمى، خلال دقائق محسوبة من الحياة، تعيد الاعتبار لـ "التلمذة المُوَاطِنة"، وتجعل من السمعي البصري إحدى الوسائل الفعالة في تخليق الحياة داخل الفصل الدراسي وخارجه، وتنمية قيم "السلوك المدني" عبر أفلام تحكم التوفيق بين الأفكار الهادفة، وبين الشكل الفني الجميل، القادر على التسلل إلى النفوس المفتونة بالحكايات الجميلة المعروضة على الشاشة الفضية. هذا تصورنا .
س أفق انتظاراتكم من الدورة السابعة؟؟؟
مما لا شك فيه ان حضور ضيف من عيار نور الدين الصايل وتكريمه ضيفا شرفيا للدورة يحمل الكثير من المعاني ،هذا من ناحية ، من ناحية ثانية ، نحن نعتبر المهرجان الوطني السابع للفيلم التربوي بفاس، حلقة أخرى في سلسلة حلقات هذا الورش الوطني الكبير، يراهن المنظمون والداعمون لها على جعل الفرجة والتسلية مسهمة في تربية الناشئة وإكسابها مقومات الشخصية المتوازنة القادرة على جرّ قاطرة التنمية المستدامة إلى مستقبل الوطن.

س= صرح وزير الاتصال قبل ساعات ، أن وزارته عازمة على الزيادة في مبالغ الدعم المخصصة للمشاريع السينمائية الوطنية ..هل انتم معنيون ؟؟؟

ج= الآن ، لا نعتقد أننا معنيون بذلك ، لكن يتضح أن هناك حاجة ماسة الى تبويئ تجربة = الفيلم التربوي = مكانة خاصة ، ليس لأنها تجربة بمواصفات جغرافية وتاريخية محددة ، أي نابعة من فاس ، وإنما ، لأنها بالفعل السبيل الوحيد الذي يمكنه او يقوي ويعزز حركية الإصلاح التربوي وآفاقه الصعبة الارتياد. لذلك فرغبة الأكاديمية الجهوية لفاس بولمان أكيدة في استمرارية والاوراش الإصلاحية التي تخص كل مظاهر المشهد التواصلي في المغرب بما في ذلك علاقته العضوية النبيلة بحقل التربية والتعليم في بعده الوطني .
س= تتحدث مصادر صحفية عن رغبة أقطار عربية المشاركة في المهرجان ، تنفي أم تؤكد ؟
ج= صحيح ، اقطار عربية عديدة ابدت رغبتها في المشاركة ، لكن ،
لن نستبق الأحداث ، من جهة الأكاديمية ، لا يمكن إلا أن نسجل بغير قليل من التفاؤل رغبات أقطار عربية المشاركة في التظاهرة ، وما تحمله هذه الرغبات من معان عميقة حين تصدر عن شركات للإنتاج الإعلامي العالمي ، من فلسطين ومصر والعراق. لكن الأمر يحتاج الى مسافة تفكير الى دعم والى لوجستيك خاص ، ولنا اكراهاتنا ، لكننا متفائلون ، و ضمن هذا الأفق ، كلنا ندرك أن مسيرتنا نحو المستقبل متزنة و هادفة .
س= الإعلان عن إحداث دار للتلميذ من قبل السيد الوالي مفاجأة الأمسية الشعرية التلاميذية بامتياز ، هل كان هناك تنسيق في هذا الاتجاه؟؟
السيد الوالي معروف بتفاعله الايجابي في مختلف القضايا التي يمكن أن تحقق نفعا للمدينة والإقليم ، وكما لاحظتم ، اقتراحه كان مفاجئا صفق له الجمهور بحرارة ، وسنعمل سويا في غضون الأشهر القليلة القادمة من اجل ان يرى المشروع النور في أقرب الآجال . نحن جميعا مطالبون بان نرتقي بهذه الخطوة الى حيث ينتظرها جمهور فاس و المغرب . وهي خطوة بالتأكيد ، لها أثرها الآني والمستقبلي ، ولا شك أن الأكاديمية ستتفاعل معها بوطنية وبمسؤولية ، وتلك على الأقل أحلامنا جميعا. .
ورقة تقنية حول المهرجان السابع للفيلم التربوي بفاس :
يتبارى في هذه الدورة والتي تحمل الرقم 7 ، حوالي 14 فيلما تربويا يمثلون مختلف أكاديميات المملكة ، من اجل الفوز بالمراتب الثلاثة الأولى بمركب الحرية انطلاقا من 10 ابريل والى غاية 13 منه ، ويتعلق الأمر بفيلم :


1 – الشيطان:
أكاديمية جهة الدار البيضاء الكبرى
2 – نور:
أكاديمية جهة فاس بولمان
3 – يوسف يقلد:
أكاديمية الجهة الشرقية
4 – بلاغ إلى مسؤول
أكاديمية جهة تادلة أزيلال
5 – سارقو النور
أكاديمية جهة الرباط سلا زمور زعير
6 – الأم عيادة
أكاديمية جهة مكناس تافيلالت
7 – كوة النور
أكاديمية جهة تازة الحسيمة تاونات
8 – السوايع
أكاديمية جهة مراكش تانسيفت الحوز
9 – الذوبان والخلائط
أكاديمية جهة العيون بوجدور الساقية الحمراء
10 – عودة
أكاديمية جهة طنجة تطوان
11 – صرخة
أكاديمية جهة الشاوية ورديغة
12 – الأرجيلة... إلى أين؟
أكاديمية جهة دكالة عبدة
13 – علاش احنا ..؟
أكاديمية جهة كلميم السمارة
14 – الحلم الآخر
أكاديمية جهة وادي الذهب لكويرة .

فعليات المهرجان : لجنة التحكيم نعيمة المشرقي (رئيسة)
- رشيد فكاك
- حمادي كيروم
- عزالعرب الكغاط
- حسان احجييج

الاوراش التكوينية :

- ديدن أومير: ورشة الكاميرا
- محمد لطفي: ورشة الإخراج

الندوة الوطنية :

(الفيلم التربوي والسلوك المدني)
أحمد غزالي – عمر بلخمار – يوسف أيت همو أحمد عرايب – لحبيب ناصيري

ندوة صحفية مع المشاركين بالأفلام والصحفيين
تنشيط محمد فراح العوان

عروض المؤسسات التعليمية :
تنشيط إبراهيم الزرقاني

الثقافة السينيمائية :ccm
عرض أفلام وثائقية وروائية عن تاريخ مدينة فاس
برنامج المهرجان :
الخميس 10 ابريل 2008 المركب الثقافي البلدي الحرية

17 : : حفل الافتتاح

- كلمات المنظمين والداعمين

- فيلم الافتتاح: فاس (1948) لأندري زوبادا

- الفيلم التربوي: حلم أبيض(2008) لمحمد فراح العوان

ـ حفل شاي

- عرض المجموعة الأولى من أفلام المسابقة

الجمعة 11 ابريل 2008 بمقر الاكاديمية


09 : ورشات تكوينية
1
ـ ورشة الإخراج: تنشيط المخرج محمد لطفي
2
- ورشة التصوير والكاميرا: تنشيط الخبير ديدن أومير
15 : عرض المجموعة الثانية من أفلام المسابقة
17 : عرض فيلم القرويين (1967) للعربي بناني
18 : بانوراما الأفلام التربوية
السبت 12 ابريل المركب الثقافي البلدي الحرية


09 : ندوة وطنية في موضوع:

"الفيلم التربوي دعامة أساسية لترسيخ السلوك المدني"

بمشاركة: أحمد غزالي – عمر بلخمار – يوسف أيت همو . أحمد
عرايب – الحبيب ناصيري

15 : عرض المجموعة الثالثة من أفلام المسابقة

17 : بانوراما الأفلام التربوية

18 : ندوة صحفية مع المشاركين بالأفلام والصحفيين

الاحد 13 ابريل 2008


09 : زيارة سياحية لمدينة فاس

19 : - حفل الاختتام (المركب الثقافي البلدي-الحرية):
20
- تكريم ذ. نور الدين الصايل وذ. خديجة العلوي قبي
-
- تقرير لجنة التحكيم وتوزيع الجوائز
-
- كلمة الاختتام

عرض أفلام وثائقية وروائية عن تاريخ مدينة فاس

ابتداء من الخامسة مساء
اليوم الأول : ثانوية علال الفاسي

اليوم الثاني ثانوية يوسف بن تاشفين

اليوم الثالث : ثانوية أم البنين




عزيز باكوش









الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,916,901
- -الكفايات التواصلية اللغة وتقنيات التعبير والتواصل-
- ليل الغربة – جديد الشاعر والزجال المغربي محمد اجنياح
- حتى لا يكرر العرب أخطاءهم التاريخية
- الدجل ، الترفيه، الإباحة ثلاث فرامل تعيق تطور الإعلام الفضائ ...
- غزة أولا....ياولدي /يتبع
- - مسارات- العابر للقارات
- الإعلام العربي الفضائي يشبه نبتة -الخس- ثلث أرباعها للرمي في ...
- شذرات مالحة
- -علامات تربوية- رصد الحكامة وآفاق الإصلاح التربوي بالمغرب
- الصحافة العربية قبل وبعد تأسيس قناة الجزيرة مالذي تغير؟؟؟؟
- كالندى فوق أقاحي الصباح ..جديد الأكاديمية الجهوية للتربية وا ...
- الكاتب المغربي عزيز باكوش في ضيافة المقهى الأدبي 12
- الدكتور محمد الفتحي في حوار هام حول الحكامة في تدبير المشروع ...
- العقيمان -قصة واقعية-
- الشاعرة المغربية ثريا حمدون ترتاد فضاء نورانيا عبر شاهد العص ...
- حراس مواقف السيارات نهارا وليلا ، مورد بشري خارج التغطية
- 4+4=16
- -التنشئة- المغربية ترصد علاقة الفن والثقافة بالدماغ
- ذبابة تهشم واقية بورش -قصة قصيرة-
- جراحة على الهواء


المزيد.....




- داخل أول فندق في مسقط..الأقدم في سلطنة عُمان
- النساء فقط يحكمن هذه الجزيرة..كيف هي الحياة فيها؟
- أدلة علمية تؤكد قدرة الكاكاو على تعزيز قوة الدماغ
- شاهد: الصور الأولى لأحد منفذي اعتداءات سريلانكا
- إسبانيا: مناظرة لزعماء الأحزاب قبيل الانتخابات وكاتالونيا ال ...
- تفجيرات سريلانكا: كاميرا مراقبة تلتقط لحظة دخول انتحاري كنيس ...
- السعودية ترحب بقرار أمريكا إنهاء الإعفاءات من العقوبات على إ ...
- شاهد: الصور الأولى لأحد منفذي اعتداءات سريلانكا
- إسبانيا: مناظرة لزعماء الأحزاب قبيل الانتخابات وكاتالونيا ال ...
- الأخطاء الأكثر شيوعا بين طهاة المنازل


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عزيز باكوش - الكاميرا المُواطِنة متسع لحفز السلوك المدني