أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - خالد منصور - اصطياد في المياه العكرة














المزيد.....

اصطياد في المياه العكرة


خالد منصور

الحوار المتمدن-العدد: 2058 - 2007 / 10 / 4 - 12:20
المحور: القضية الفلسطينية
    


في خضم الصراع السياسي المحتدم على ساحتنا الوطنية.. وفي إطار بحث كل الأطراف المتصارعة عن تحقيق مكاسب على حساب بعضها البعض.. تلتهب الساحة الإعلامية هي الأخرى أكثر فأكثر.. كيف لا والإعلام في بلادنا-- وكما في كل بلاد العالم-- يلعب دورا مهما في معركة كسب الرأي العام.. وكما أن الصراع السياسي تحول إلى صراع دموي-- سقط المئات من شبابنا الفلسطيني ضحايا له.. فان الساحة الإعلامية هي الأخرى فقدت الكثير الكثير من مصداقيتها، وتراجعت أخلاقيات هذه مهنة الإعلام الحساسة جدا إلى ابعد الحدود.. مما تسبب بالإساءة إلى مؤسسات وجمعيات ونقابات وشخصيات، والحق الأذى بأناس كثر، وشوهت مواقفهم وتاريخهم.. كل ذلك بلا وخز للضمير من قبل بعض الإعلاميين، ومن قبل بعض وسائل الإعلام..
وفي هذا المجال أود أن أشير بوضوح شديد إلى ما قام به المركز الفلسطيني للإعلام، الذي تناول احد مقالاتي التي كانت تحت عنوان ( في نابلس القانون يمنع تخفيض الأسعار ).. حيث حولها المركز إلى تقرير إخباري دون أن يسألني، ووضع للتقرير عنوان مسيس جدا، أراد من خلاله التصيد في المياه العكرة، بالإساءة للسلطة الوطنية والتجريح بسمعتها، وبسمعة محافظ نابلس-- الذي لم يرد في مقالي ما يمس بسمعته ولا بأدائه-- سوى انه قام وهو الحامي للقانون، والحارس على تطبيقه، بتنفيذ قرار محكمة شرعية حكمت بإغلاق صيدلية في مدينة نابلس.. كما وقام المركز الفلسطيني للإعلام بإدخال عبارة اعتبرها أنا نابية، ولا يمكن لي القبول بها، لتوصيف السلطة الوطنية ورئيس وزرائها..
إنني وان كنت انتقد السلطة الوطنية في كل مرة تخطئ فيها أو تحيد عن الصواب.. إلا إنني لا يمكن لي أن انضم لجوقة الرداحين ضدها لأغراض سياسية فئوية.. واذكر هنا أن المركز الفلسطيني للإعلام قد عدل من صياغة تقريره الإخباري شيئا ما، بعد أن أرسلت له اعتراضي على النص الذي أوردوه في التقرير، وعلى الإضافات المسيئة للسلطة..
وقد دفعني توالي التعليقات والاهتمام بالمقالة، للبحث أكثر عن الحقيقة في موضوع إغلاق الصيدلية في نابلس، وفي سبيل ذلك التقيت بنقيب الصيادلة الدكتور محمود السلايمة-- الذي عرض علي سجلا حافلا بالمخالفات التي ارتكبتها الصيدلية، مما دفع بالنقابة للتوجه إلى المحاكم لمقاضاتها.. وأفادني الدكتور السلايمة أن هناك لديه إثباتات ( عرض بعضها أمامي ) تقول أن الصيدلية المذكورة قد خالفت قوانين النقابة، وأساءت كذلك إلى سمعة المهنة، وأنها (أي الصيدلية ) تبيع أدوية غير صالحة أو مطابقة للمواصفات، وأنها بالإضافة إلى ذلك تبيع أدوية غير معروفة المصدر، بما يوحي بأنها مهربة إلى البلاد بطريقة غير قانونية..
إن هذه المستجدات في موضوع الصيدلية دفعتني لإعادة الكتابة في نفس الموضوع.. دون أن يعني ذلك أنني أتراجع قيد أنملة عن المطالبة بتخفيض أسعار الأدوية، تخفيفا عن كاهل المواطنين.. وقد قال لي الدكتور السلايمة في نهاية لقائي معه: انه اتفق مع محافظ نابلس على فتح أربع مراكز في المدينة، يستطيع من خلالها الفقراء ومحدودي الدخل الحصول على الأدوية بأسعار مخفضة أو رمزية، وذلك كإسهام في رفع جزء من المعاناة الاقتصادية عن كاهل المواطنين..
إن قيام نقابة الصيادلة بفتح مراكز لبيع الأدوية بأسعار مخفضة دعما للفئات الشعبية هو خطوة صغيرة-- وجزء صغير من طريق على كافة الفئات الأخرى من أطباء ومحامين ومهندسين ومستشفيات استثمارية وأصحاب عقارات-- أن يسيروا عليه، كي يتقاسموا والفئات الشعبية الأعباء الناجمة عن استمرار وتفاقم إجراءات الاحتلال القمعية-- من إغلاق لسوق العمل وتدمير ممنهج للاقتصاد الوطني، مما يتسبب في تنامي مستويات الفقر واستفحال البطالة..
مخيم الفارعة – نابلس
2/10/2007





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,295,020
- في نابلس.. القانون يمنع تخفيض الاسعار
- من حكايا الظلم في بلادنا
- لو كانت رايس بجم هيفا
- شعارات لمسيرة ضد غلاء الاسعار
- عن الهراوات في غزة والخليل
- احداث غزة تدمي العين وتعمق الجراح الفلسطينية
- فلسطينيون واعوان للشيطان
- عن جشع التجار وفلتان الاسعار
- قاتل يستحق البراءة
- الجدار.. فضائح بالانتظار
- عيب يا حكومة
- قاضي كعب داير
- الا الخبز يا رئيس
- الهاربون من غزة
- قصيدة رثاء للقائد الشعبي الفلسطيني يحيى ابو فرحة -- دمعة وفا ...
- كلمة تأبين الفقيد يحيى أبو فرحة التي القاها خالد منصور باسم ...
- قمع المتظاهرين سنّة المستبدين
- تصريح صحفي من خالد منصور – عضو اللجنة المركزية لحزب الشعب - ...
- لا حياد ولا تبعية
- انت في القلب يا غزة


المزيد.....




- الجيش الأمريكي يصدر بيانا عن -عملية الحارس- البحرية في الخلي ...
- إيران تحتجز ناقلة نفط لبريطانيا في الخليج.. ما عليك معرفته
- الجيش الأمريكي يصدر بيانا عن -عملية الحارس- البحرية في الخلي ...
- واشنطن تفوز بصفقة لتسليح السعودية ترفع قيمة -ثاد- الإجمالية ...
- لوكهيد مارتن تفوز بعقد قيمته 1.48 مليار دولار لبيع منظومة دف ...
- دون تعليق في أسبوع: احتفالات في فرنسا واعمال صيانة لنوتردام ...
- مفاجأة مدوية.. صاروخ روسي جديد يحمل السلاح النووي
- بريطانية استحمت بالعدسات اللاصقة وفقدت بصرها
- وزير الخارجية البريطاني يهدد إيران برد مدروس وقوي
- الجيش الأمريكي يستعد لعملية عسكرية في الخليج


المزيد.....

- وثائق مؤتمرات الجبهة بوصلة للرفاق للمرحلة الراهنة والمستقبل / غازي الصوراني
- حزب العمال الشيوعى المصرى - ضد كل أشكال تصفية القضية الفلسطي ... / سعيد العليمى
- على هامش -ورشة المنامة- -السلام الاقتصادي-: خلفياته، مضامينه ... / ماهر الشريف
- تونى كليف ضد القضية الفلسطينية ؟ / سعيد العليمى
- كتاب - أزمة المشروع الوطني الفلسطيني / نايف حواتمة
- كتاب -اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام- / غازي الصوراني
- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - خالد منصور - اصطياد في المياه العكرة