أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد الخنبوبي - المجموعة الموسيقية الأمازيغية تودرت..نمودج الغناء الرومانسي - حوار-














المزيد.....

المجموعة الموسيقية الأمازيغية تودرت..نمودج الغناء الرومانسي - حوار-


أحمد الخنبوبي

الحوار المتمدن-العدد: 1996 - 2007 / 8 / 3 - 08:56
المحور: الادب والفن
    


أجرى الحوار /لحسن بازغ- بيان اليوم

1- بداية الأخ أحمد الخنبوبي مرحبا بكم في فضاء الأمازيغية بجريد بيان اليوم
وكسؤال أولي نرجو منكم أن تعرفونا بمجموعة تودرت وكيف روادت فكرة التأسيس أفراد المجموعة•


- في البداية تتوجه مجموعة تودرت بالشكر الجزيل لجريدة بيان اليوم لما توليه للفن الأمازيغي عامة من اهتمام وتتبع مشكورين• أما في ما يخص سؤالكم فالبداية الفنية لمجموعة تودرت جاءت نتيجة التأثر بالمجموعات الغنائية السائدة في بداية الثمانينات، لا سيما مجموعة إزنزارن، حيث تبادر إلى دهن مؤسسي المجموعة فكرة تطوير هذا الزخم الموسيقي لمجموعة إزنزارن وإنشاء مجموعة على ذلك المنوال جادة ومتطورة في نفس الوقت، فكان اقتناء الآلات الموسيقية وتعلمها والاحتكاك مع الممارسين والاتصال بمجموعة من الشباب بمدينة تزنيت، وتم تأسيس مجموعة تودرت• هذه الكلمة التي تحمل في طياتها العديد من المعاني التي ترمز للحياة بكل مضامينها، وقد تم إصدار الألبوم الأول سنة 1983 الذي يحمل عنوان (تيدوكلا) والذي لقي استحسانا لدى عشاق الفن الأمازيغي وعرفت تودرت تغيرات في أفرادها نتيجة ظروف مختلفة وحاليا تضم المجموعة ستة عناصر وهم عبد الجبار فهيم مؤسس المجموعة، محمد فافان، عبد العزيز العامري، جمال الوطني محمد جغاوي، سعيد الداودي،و أحمد الخنبوبي كمؤطر. كما أن أبواب المجموعة مفتوحة لكل متعاون من أجل إعطاء نكهة متجددة في كل ألبوم غنائي للنهوض بالأغنية الأمازيغية وتطويرها قدر المستطاع لأن هذه المبادئ هي التي أسست من أجلها تودرت•


-2ما هي نوعية المواضيع التي تطرقت إليها تودرت في أغانيها؟ وكيف تختار الكلمات والقصائد الغنائية؟



- في ما يخص الكلمات فالمجموعة تتغنى بالكلمات الهادفة والملتزمة استنباطا من التراث الأمازيغي ومن الواقع المعاش، إيمانا منها لما يمثله الفن من رسالة. فجل القصائد التي تتغنى بها تودرت هي من إبداع أفرادها وبالخصوص محمد فافان، حيث يتم اقتراح المواضيع ليتم تداولها وتنقيحها من طرف المجموعة• كما أن تودرت تستعين بشعراء آخرين، وهنا أذكر الشاعرين بوبكر فوزي ومحمد زگيض و كدا محمد نبيه اللذين أتوجه لهما من هذا المنبر بتحياتي الخالصة• أما الموسيقى التي تعتمدها تودرت فهي مستمدة من المقامات الأمازيغية• كما تحاول توظيف المقامات الغربية والتركية و كذلك المزج بين الموسيقى الأصيلة والمعاصرة وتعتمد تودرت على آلة البانجو كآلة أصيلة ورئيسية، إضافة إلى آلة البيانو والقيتارة وآلات إيقاعية تقليدية وعصرية• أما بالنسبة للغناء فالمجموعة تقوم بتقسيم الأدوار بين أفرادها حسب الأغاني والمواضيع والأداء•


3- ما رأيك في الأغنية الأمازيغية الحالية؟


- إحساسا من المجموعة بالواقع الذي تعيشه ارتأت أن تعبر تعبيرا صادقا عن هذه الأحاسيس من خلال سرد لمواضيع تهم الإنسان في محيطه كأغاني أفلاح انگمار و اغريب و كدا عن المحبة والسلام والصداقة و بموضوع الحب العفيف و قطعا دينية وهن أود أن أشير إلى ملاحظة، وهي أن أغلب أغاني الانتاجات الأمازيغية الموجودة حاليا على الساحة لا ترقى إلى المستوى المطلوب، كما وكيفا خصوصا التعامل مع النصوص التي تلامس الواقع لأن الفن عامة هو رسالة نبيلة ذات أبعاد متعددة•


4-هل هناك بسوس أغنية أمازيغية لها قواعد وخصوصيات متميزة؟



- بطبيعة الحال الأغنية الأمازيغية بسوس لها قواعد وخصوصيات مميزة، وهذا يتجلى من خلال المقامات الموسيقية التي أبدع فيها الروايس أمثال الحاج بلعيد وأهروش وأمنثاگ وكذا بعض المجموعات العصرية كإزنزارن وارشاش هذه المقامات قلما وجدناها في مناطق أخرى من العالم بأسره كما توجد بمنطقة سوس إيقاعات مستمدة من أحواش الذي تتميز به المنطقة• من هنا يتجلى بوضوح وجود قواعد وأسس للموسيقى الأمازيغية بسوس كما قامت مجموعة إزنزارن التي نعتبرها بمثابة مدرسة في الأغنية الأمازيغية• وكذا مجموعة أرشاش بإضافات نوعية حيث أدخلتا مقامات ومواضيع وإيقاعات لم تعرفها الأغنية•


5-ما هو رصيد مجموعة تودرت منذ تأسيسها؟


- كما سبق أن أشرنا فتودرت تغنت بشتى المواضيع التي تهم الإنسان والمجتمع، وهكذا تغنت بأغاني تلامس الارتباط بالأرض والهوية والفقر والغربة كأغاني أفلاح أنكمار أغريب ، كما تناولت مواضيع المحبة والصداقة والحب العفيف• أغاني تيدوكلا و أجيك أو مليل والمحبة هذه الأغنية التي لاقت تجاوبا في مختلف مناطق المغرب وخارجه نظرا للحنها وكلماتها المميزة، كما تطرقت في الألبوم الأخير إلى أغاني توضح إبداع الخالق عز وجل (سبحانك الباري) وكذا أغاني وطنية .


6- هل هناك مشاريع مستقبلية لمجموعة تودرت؟


- المجموعة بصدد تحضير لشريط مصور سيرى النور قريبا إن شاء الله، كما لها مشاريع أخرى كتأسيس جمعية تودرت للفنون الأمازيغية والتحضير لتسجيل ألبوم غنائي جديد•





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,448,881
- الحكم الذاتي بسوس ..الحيثيات و الأسباب
- حوار حول المنع الدي تعرضت له جمعية أفرا مع رئيسها أحمد الخنب ...
- اللغتان العربية و الفرنسية هما اللغتان المسيطرتان أصلا على ا ...
- سجال فكري.. حول القضية الامازيغية
- لا تختزلوا القضية في ..القناة الأمازيغية
- حوار حول الانتخابات بالمغرب ..مع أحمد الخنبوبي باحث في العلو ...
- لا للممارسة الاهانة..تجاه الأمازيغية
- الأبعاد السياسية للمهرجانات الفنية بالمغرب...ونحن على أبواب ...
- حوار شامل حول الحركة الأمازيغية بالمغرب
- الحس السياسي في الأغنية الامازيغية .. إزنزارن نموذجا
- حوار حول جهة سوس المغربية.. مع أحمد الخنبوبي باحث في العلوم ...
- ورقة للنقاش مقدمة للمؤتمر الوطني الأول للحزب الديموقراطي الأ ...
- الجامعة المغربية.. في حاجة إلى ميثاق شرف لنبذ العنف
- تحزيب الامازيغية.. وتاثيره على القضية
- تحزيب القضية الأمازيغية بالمغرب..وآثاره
- المغرب دولة دينية في القانون.. وعلمانية في الواقع
- الحركة الامازيغية بالمغرب ...واشكالية ازدواجية النخبة
- الحركة الأمازيغية... والانتخابات بالمغرب
- محاولة اغتيال الدغرني ... وظاهرة العنف السياسي للدولة
- الانتخابات التشريعية ل2007...واجترار السيناريو السياسي بالمغ ...


المزيد.....




- بالصور.. نجمة مصرية في ضيافة -الهضبة- والشربيني
- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- بعد وفاته بساعات... والد الفنان أحمد مكي يظهر لأول مرة
- استثمارها ماديا أو فكريا.. هكذا تحدث الفائزون بجائزة كتارا ل ...
- ظهير تعيين أعضاء الحكومة ومراسيم اختصاصات ست وزارات بالجريدة ...
- أحمل القدس كما ساعة يدي.. وفاة شاعر -الأمهات والقدس- التركي ...
- شاهد.. زفاف نجل هاني شاكر يجمع نجوم مصر
- الفنانة قمر خلف القضبان


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد الخنبوبي - المجموعة الموسيقية الأمازيغية تودرت..نمودج الغناء الرومانسي - حوار-