أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حزب الكادحين - ‏ تونس/ العين السخونة: هذا التحارب سببه التكتيكات التّخريبيّة














المزيد.....

‏ تونس/ العين السخونة: هذا التحارب سببه التكتيكات التّخريبيّة


حزب الكادحين

الحوار المتمدن-العدد: 6762 - 2020 / 12 / 16 - 15:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


‎ ‎ما حدث ويحدث في منطقة العين السخونة من تقاتل وتحارب لا يمكن ‏تفسيره خارج السياق العام الذي تعيشه البلاد ككل، وخصوصا وضع الأزمة ‏الشّاملة وبالأخصّ منها ازمة النّظام القائم التي دفعت الحكّام على اختبار ‏جميع الوسائل والتكتيكات "التخريبيّة" الموجّهة ضدّ الشّعب في محاولة منهم ‏لفكّ الحصار الذي اخذ يضيق يوما بعد يوم حول رقابهم‎.‎
‎ ‎فظاهرة الصّراع على الأرض منتشرة في كلّ الجهات ليس بين القبائل ‏والعروش فحسب، بل حتّى بين العائلات وداخل العائلة نفسها وهو صراع لا ‏يثير الاستغراب في عصر تقديس الملكيّة الخاصّة لوسائل الإنتاج ومن بينها ‏الأرض التي لم تفقد أهميتها كمحور للصّراع مهما كانت طبيعتها خصبة أو بورا ‏أو جرداء أو جدباء ومهما كانت قيمتها الماديّة غالية أو رخيصة. وهذا النظام ‏هو المتسبّب في نشوب مثل هذه الصّراعات من خلال سياسته العقاريّة التي لم ‏يضع فيها حدّا لتعقّد الهياكل العقاريّة وخاصّة منها ذات الصّبغة الجماعية ‏ومنها أراضي العروش وغيرها. ولكن هذا الصّراع قد يخفت أحيانا وفي مناطق ‏معيّنة ليشتعل حينا آخر ويأخذ شكل حرب اهليّة في منطقة أخرى تغذّيه في ذلك ‏التكتيكات التخريبيّة للرّجعيّة الحاكمة بهدف مزيد تقسيم الشّعب وإلهائه عن ‏قضاياه الرّئيسيّة وصراعه الأساسي ظنّا منها ان الامر سينتشر إلى مناطق ‏أخرى فتعمّ بذلك الصّراعات الجهويّة، ولا غرابة ان تندلع احداث العين السخونة ‏بين سكّان دوز وبني خداش غداة فشل محاولات إشعال النعرات الجهويّة في ‏وقت سابق من خلال تصريحات رئيس الحكومة التي ادّعى فيها انّ لكل ‏الولايات الحق في المطالبة بالتنمية والثروة إثر توقيع اتّفاق الكامور. لقد فشلت ‏تلك التصريحات في بلوغ الهدف المرسوم لها بالرّغم من الاحتجاجات التي ‏قامت في عدد من الجهات والتي أغلقت مناطق ومصادر الإنتاج وادّت إلى ‏حصول نشاكل وازمات في التزوّد ببعض الموادّ مثل الغاز‎.‎
‎ ‎لا تبدو الأمور منفصلة عن بعضها، ففشل التكتيكات التخريبيّة في فصلها ‏الاوّل دفع إلى تسريب فصل جديد منها فحقّق نجاحا جزئيّا، وهذا النّجاح الجزئيّ ‏يفرض على قوى الشعب الثّوريّة الوقوف في وجه هذه السياسة الرّجعيّة من ‏اجل فضح هذه السياسة وفاعليها لا إلقاء اللّوم على جزء من الشعب في منطقة ‏معيّنة والعمل على توحيد هذا الشعب حول قضاياه الرئيسيّة بدل إلقاء النعوت ‏عليه وتشويهه وفي مقدّمة تلك القضايا قضيّة الأرض والفلاّحين التي تحاول ‏الرّجعيّة استغلالها لإثارة الصراعات والتقاتل والتحارب بينما هي محور رئيسيّ ‏من محاور الكفاح ضدّ هذا النّظام القائم والرّجعيّة التي تتحكّم فيه‎.‎
‎ ‎إنّ ما تنفّذه الرجعية اليوم في العين السخونة قد جرّبته سابقا في مناطق ‏أخرى وسقط على إثرها عدد من الضحايا مثل ما وقع في المتلوّي.. وقد تنفّذه ‏أيضا في مناطق أخرى في الجنوب أو الوسط أو الشّمال حتّى تخدم من خلال ‏هذه التكتيكات التخريبيّة هدفها البعيد وهو إشعال هذه الصّراعات من اجل مزيد ‏شقّ صفوف الشعب وخصوصا طبقاته الكادحة حتّى تديم هيمنتها وسيادتها ‏على الحكم والثّروة والمجتمع مستغلّة في ذلك حالة الإحباط واليأس والفقر ‏والبطالة التي تعاني منها تلك الطّبقات بسبب الازمة الاقتصادية والاجتماعيّة ‏المستفحلة. وهذه التّكتيكات تندرج ضمن مخطّط أكبر أتى أكله في أقطار عربيّة ‏اخرى مثل العراق وليبيا حيث تستفرد الرّجعيات المتصارعة بفئات من الشعب ‏وتستعملها حطبا في معاركها من اجل تحقيق مآربها، وهذا المخطّط الذي لا ‏تقف وراءه الرجعيات المحلية والإقليميّة فحسب وإنّما القوى العالمية قد يجد ‏طريقه إلى النّجاح أيضا في هذه الأرض إذا ظلّ فهمنا لما يحدث في العين ‏السخونة فهما سطحيّا انفعاليّا ومتسرّعا وهو في النهاية لن يخدم غير ‏استراتيجيا التخريب والتقسيم الممنهجيْن. إنّ الرّجعيّة تريد تقسيم الشعب امّا ‏الثّوريّون فيهدفون إلى توحيده حتّى يقدر على مواجهة أعدائه‎.‎
________________
جريدة طريق الثّورة.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بيان - أزمة الرجعبة في تونس
- بيان أممي في الذّكرى المئويّة الثانية لميلاد فريدريك إنجلز:‏ ...
- كرّاسات شيوعيّة - عدد 1- الرّئيس ماوتسي تونغ يدعم كفاح الأفا ...
- نداء أممي من اجل إطلاق سراح الدكتور سايبابا
- تونس: الاحتجاجات الاجتماعية تتصاعد والانفجار ليس ببعيد
- رأس المال: حلّ الأزمة بمزيد استغلال الكادحين‏
- وداعا جان ميردال، المثقّف الشيوعي الثّوري ‏
- افتتاحية العدد الجديد من جريدة الحزب الشيوعي الماوي في ايطال ...
- الحزب الشيوعي التركي/الماركسي اللينيني يؤبّن الشهيديْن أوزغو ...
- أمريكا : حول الوضع الحرج الحالي .
- جريدة طريق الثورة . العدد 58.
- المؤتمر من أجل وحدة الثوريين في تونس .
- فارفارا را و varvara rao مهدد بالموت في السجن .
- طريق فيتنام .
- بيان حول انفجار ميناء بيروت.
- الحرية_للرفيق_فريد_العليبي
- بيان الحزب الشيوعي (الماوي) الأفغاني بمناسبة الذكرى الخمسين ...
- بيان : الرجعية الدينية تهدد بالاغتيال السياسي .
- الرفيق ضياء الأمين العام للحزب الشيوعي الماوي في أفغانستان س ...
- قمع الاحتجاج الاجتماعي في تونس.


المزيد.....




- البحرين.. طيران الخليج يبدأ تجربة جواز سفر -أياتا- على رحلات ...
- حرق جثث الموتى في نهر الغانج.. أقدس مدينة في الهند
- نصرالله يعلق على المفاوضات بين السعودية وإيران وحديث ولي الع ...
- نصرالله يعلق على المفاوضات بين السعودية وإيران وحديث ولي الع ...
- واشنطن: الحوثيون أضاعوا فرصة جيدة لإظهار التزامهم بالسلام
- شاهد: تجدد التوتر في القدس على خلفية ملف أراضي حيّ الشيخ جرا ...
- مأساة الطفلة السورية نهلة تثير غضبا واتهامات لوالدها بتقييده ...
- لقطات جوية تظهر مطاردة بين مشتبه بهم في تهريب مخدرات والشرطة ...
- بعد المصادقة عليه في البرلمان التونسي... ما مصير تعديلات الم ...
- منظمة فضائية أمريكية تتوقع سقوط الصاروخ الصيني التائه فوق د ...


المزيد.....

- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حزب الكادحين - ‏ تونس/ العين السخونة: هذا التحارب سببه التكتيكات التّخريبيّة