أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مكسيم العراقي - المسرحية الكوميدية للهجوم الايراني على اسرائيل! وفضيحة قدرات ايران الكارتونية!













المزيد.....

المسرحية الكوميدية للهجوم الايراني على اسرائيل! وفضيحة قدرات ايران الكارتونية!


مكسيم العراقي
كاتب وباحث واكاديمي

(Maxim Al-iraqi)


الحوار المتمدن-العدد: 7948 - 2024 / 4 / 15 - 02:06
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


1-- مقدمة عن المسرحية
2-- ايران ومرتزقتها يحتفلون في تسويق ذاتي للمسرحية!
3--حلفاء اسرائيل
4—الهجوم الايراني

(1)
مقدمة عن المسرحية

اظهر الهجوم الايراني القدرة المحدودة جدا لايران للتدمير على مسافة اكثر من الف كيلومتر, وبدون التدخل العدو في استحضاراتها!
ماذا يمكن ان يحصل لو ان امريكا او اسرائيل ضربت مواقع القيادات الايرانية ومحطات الطاقة والمصانع والمفاعلات قبل الهجوم!
اظهر الهجوم الايراني قدراتها المحدودة جدا في واقع الامر ولايمكنها ان تقدم ماهو اكثر من ذلك في انها لن تستطيع قتل احد اسرائيلي ولا تدمير شي مهم هناك!
واظهرت كذلك الاصطفاف الامريكي البريطاني الفرنسي ضدها في الدفاع عن اسرائيل!

كل شيء كان تحت الاعين الامريكية والغربية والاسرائيلية ولو تم ضرب الاستحضارات الايرانية لما كان لديها كل هذا العدد من المقذوفات.
واظهر الهجوم كذلك استعانتها بذيولها من الحشد وحزب الله والحوثي مقدار ضعفها وهزيمتها النفسية والعسكرية!
لايمكن ان يكون تاثير الهجوم يساوي الخسائر التي لحقت بايران العسكرية والنفسية!
وطيلة 11 يوما كانت ايران ترتب مع امريكا طريقة الرد لاخماد اي تطورات اخرى لاتريدها ايران! كما رتبت مع ترامب قبل ضرب الاسد عام 2020.
ان ذلك يبين جبن ونفاق ودجل النظام الحاكم لخداع السذج في الداخل الايراني كما خدعتهم بالدين الفارسي!
لقد كشفت ايران قوتها الفارغة كما كشف صدام زيف قوته عندما قال انه سيحرق نصف اسرائيل وبعدها احرق العراق!
ان صواريخ ايران هي تطوير لصواريخ روسية مع تكنلوجيا كورية وغيرها! وكان العراق متقدما جدا عن المشروع الايراني في هذا المجال وكذلك في مجال المسيرات!
كما كشفت ايران انها مع حلفائها مجتمعين في ضرب اسرائيل لم يلحقوا اي اذى مهم ولم يقتلوا اي اسرائيلي!
لقد ارسلت ايران 185 مسيرة شاهد تبلغ حمولتها من 30 الى 50 كغم بمجموع حمولة يبلغ من 5 الى 9 طن!!! وبسرعة قصوى 185 كيلومتر وتحتاج الى 9 ساعات للوصول!
بينما مثلا ان الطائرة اف 35 قادرة على حمل اسلحة من 7 الى 8 طن! بما يوازي كل اسلحة الشاهد مع سرعة 2000 كم ومدى يبلغ 2200كم!!
ان القدرات الجبارة للطيران الامريكي والاسرائيلي لايقارن امام القدرات البائسة لايران! والقابلة للانهيار بسرعة امام اي ضربات مركزة على مرتكزاتها الاقتصادية!


اوفير جندلمان من مكتب نتنياهو قال ان ايران ابلغت اسرائيل ابما تنوي عمله!- المصدر العربية, وقد خرج بشحمه ولحمه ليقول ذلك حسب المصدر

https://www.youtube.com/watch?v=GdRu4YQw4Ks&t=540s

وقد فشلت كل الجهود الدبلوماسية للمخابرات الامريكية لمنع الهجوم ولكنهم علموا قبل الهجوم بيوم.
ما ان وضع شياع السوداني قدمه على الطائرة التي ستقله الى امريكا نهار يوم 13 نيسان 2023 مع اركان نظام الفساد والارهاب والعمالة من اجل الحصول على صك البراءة تمهيدا لجولة جديدة من القرارات والاجراءات ضد المصالح الوطنية العراقية لصالح ايران!
حيث استقبلته امريكا لتعطيه زخم في المنطقة لتنفيذ المخططات الايرانية.
وبينما كان يضع رجله في الطائرة, كان ابو فدك يحضر صواريخ ايران ومسيراتها في جرف الصخر او في غيرها لتنطلق بالتزامن مع مقذوفات ايران! والحوثي وحزب الله!
ان اموال العراق السائبة قادرة على شراء ادارة بايدن من الراسماليين الوضيعين المستعدين لبيع امريكا مقابل المال وشاهدنا بعضا من هولاء يحفون حول برزاني ويويدون استفتاءه للانفصال بعد ان خدعوه كما خدعوا والده عام 1974! ولم ولن يتعضوا!

(2)
ايران ومرتزقتها يحتفلون في تسويق للمسرحية!

حزب الله والحوثي والحشد الشعبي الفارسي, احتفلوا بضرب اسرائيل! على الرغم من ان الاضرار لاتذكر ولم يقتل اسرائيلي واحد!
مثلا (العراقي) كريم بدر, الايراني اكثر من الايرانيين , تحدث عن حصول توازن الرعب! وان قاعدة الاسرائيلية قد دمرت!
https://www.facebook.com/100041806762656/videos/3766381797016890/?mibextid=D5vuiz&rdid=el1F0klUbJI6m1lH

ايران الان اقنعت نفسها بانها خرجت من الورطة! وهي الان اكثر اصرارا لارسال اسلحة للاردن والضفة الغربية.
وقد قال لهم بايدن قبل الضربة Don’t في يوم الجمعة 12 نيسان 2024 اي لاتضربوا اسرائيل ولكنه لايريد من اسرائيل الرد لان ايران الابن الاخر المدلل للديمقراطيين! وتاريخهم شاهد بذلك.
وقال ان هجمات إيران ستأتي "عاجلا وليس آجلا" المصدر:
US expects Iran to carry out ------dir------ect attack on Israel, sources say, as Biden warns ‘don’t’ | CNN Politics

ان الخدمات الجليلة التي يقدمها النظام الفارسي لامريكا وللغرب لاتقدر بثمن في تدمير امة العرب وبلعها تحت شعارات مقدسة!
وستكون ايران في المستقبل اكثر جراة على اسرائيل والمنطقة!
وستجند ايران عملاء جدد في السودان والاردن وغيرهما والمسيرات الايرانية الان موجودة في السودان.
اينما حدثت ازمة في العالم العربي فان ايران تنتظر ذلك لتحشر انفها فيها!
وروسيا ستزيد الان الاعتمادا على مسيرات ايران!
ان كلفة التصدي لكل مقذوف من قبل القبة الحديدية هي 50 الف دولار وامام مايقرب 350 هدف فان الرقم كبير, او اقل من ذلك لان طائرات شاركت في التصدي للمسيرات!
ربما لاترد اسرائيل لانها تشعر انها بموقف المدافع المنتصر او انها ستضرب هدف بسيط!
لم تنبس الحكومة العراقية ببنت شفة عن خرق الاجواء العراقية من قبل ايران واحتمالات سقوط مقذوفاتها بفعل التعامل الغربي معها وتلك جريمة يجب ان يسجلها العراق ويطالب بالتعويضات, كما خرقت ايران سيادته وامنه بضرب قاعدة الاسد العراقية عام 2020 ردا على مقتل سليماني!
وذكرت تقارير عن سقوط شظايا صواريخ جنوب العاصمة بغداد- ويجب ان تدفع ايران تعويضات للعراق لذلك.
في عراق الفساد لاصفارات ولاملاجيء – اي على الطريقة الاسلامية السماء والطارق!
وان بعض المسيرات كانت فارغة من المتفجرات!
عندما ترد اسرائيل عبر العراق سيندد عملاء ايران الرهبرية!! وسيخرج لواء قوات خاصة! يحيى رسول ويتحدث ربما عن الويل والثبور لها!
لقد اصبحت ايران امام حلفائها اقوى وفي المستقبل ستعمل ذلك مرة اخرى!

(2)
حلفاء اسرائيل

كانت امريكا تخشى ان ترد اسرائيل دون علمها.
ولكن اسرائيل قررت الان ان لاترد الا بعد اعلام حلفائها – وامريكا مصرة على ذلك- لان امريكا عادة تؤسس لقوة ردع قبل حدوث ذلك.
لم يحدث ذلك بعد ضرب القنصلية الايرانية في 2 نيسان 2024.
يبدو ان ضرب البرنامج النووي الايراني فرصة لاتعوض الان لايران مع استنفار امريكا وبريطانيا وفرنسا!
ان امريكا لاتريد لاسرائيل ان ترد للاسباب التالية:
1. ان اسعار النفط لم ترتفع الان ولكن لو ضربت اسرائيل ايران ستشتعل اسعار النفط.
2. هناك ضغوط عربية لوقف المهزلة حتى السعودية لم يكن فيها طيران خلال الضربة!
3. ان جو بايدن لايريد حرب في السنة الانتخابية!

كما ان الجمهورين لايريدون تقديم 95 مليار دولار مساعدة لاوكرانيا واسرائيل وتايوان بل فقط لاسرائيل وحدها.
وقد سخر ترامب من بايدن لانه والديمقراطيين قاموا بتقوية ايران- وقال انه ترك ايران مفلسة –ولكن بفلوس بايدن سمح لها بضرب اسرائيل وسمح بصادرات النفط الايرانية و6 مليار ثمن الرهائن الايرانيين الامريكان وتهريب النفط لان يصبح لديها الان 221 مليار دولار!
طبعا لم يتحدث عن نهب العراق على يد حكومات الاحتلال الفارسي!
لقد كانت تلك الضربة جائزة كبرى لدونالد ترامب!

(4)
الهجوم الايراني

قامت طائرات امريكية وبريطانية في قبرض وطائرات فرنسية وطائرات الدفاعات الجوية الاردنية بالتصدي لتلك المقذوفات.
الاردن تصدت للاجسام الطائرة في سماءه والعراق مجرد طنطل صامت ودولة حارة كلمن ايدو الوا!
اسرائيل تقول انها اسقطت 99% منها وبعضها ضرب اهداف داخل اسرائيل.
وقد اصيبت فتاة عربية عمرها 10 سنوات في صحراء النقب.
واصيبت قاعدة ناباتيم الجوية وهي قد بنيت عام 1947 وكانت مقرا لطائرات اف 16 وفي داخلها مدرجين والان مقر لطائرات اف 35 وفيها 3 اسراب منها.
وفيها جناح صهيون وهي طائرة بنيامين نتناياهو.
وتم استهداف تلك القاعدة لان المقاتلة التي ضربت القنصلية خرجت منها!
افيخاي ادرعي قال ان في القاعدة اضرار بسيطة.
انه تطور لافت للنظر لقد استمر الهجوم 5 ساعات والهدف انه يشغل الدفاعات الجوية بمساعدة حزب الله والحوثي والحشد الشعبي الفارسي.
وقد علمت امريكا بالرد الايراني والعراق علم واغلق مجاله الجوي والاردن كذلك.
وسقطت بعض الصواريخ فوق سوريا او خارج اسرائيل.
لم تكن تلك الصواريخ في اطار التفاهم مع امريكا ضد مواقع مدنية ولاتل ابيب ولاحيفا ولاناتانز ولكنها مجرد مسرحية بعمل امريكي عندما قالوا ان هناك عدد كبير من المسيرات والصواريخ قبل يوم الهجوم!

وتحدث الدكتور رمضان ابو جزر مدير مركز بروكسل في الموقع عن انها مسرحية هزلية متفق عليها, المصدر:
د. رمضان أبو جزر عن الهجوم الإيراني على إسرائيل: “مسرحية هزلية” متفق عليها لتحريف الأنظار عن غزة (youtube.com)

وستتلقى اسرائيل دعم عالمي, حيث ان الضربة هي هدية لهم.
لقد زادت ثقة اسرائيل بنفسها وان الصواريخ الايرانية ليست ذات تاثير كبير, فلم تقتل احدا هناك!
بينما في اربيل قتلت الصواريخ عدة اشخاص او عوائل!
في اطار التفاهم مع ايران وامريكا رفض نتناياهو ضرب حيفا او تل ابيب ولن ترد اسرائيل ربما في اطار تلك التفاهمات والمسرحيات بل سترد بقسوة على العرب!
والدرس هنا, ان من يضرب اسرائيل فان امريكا وبريطانيا وفرنسا ستقف بوجهه وسترون كمية المساعدات لاسرائيل التي ستصلها من العالم.
لقد ضربها صدام حسين وحصلت امام كل صاروخ على مليار دولار مساعدات من العالم وحصلت على اسلحة رهيبة! من المانيا وغيرها!
ستبتز اسرائيل العالم والان سيتم ابتزاز مجموعة السبع بادارة بايدن.

كانت الضربة باعداد مختلفة حسب المصادر ولكنها بحدود:
185 مسيرة و35 صاروخ كروز و100 صاروخ باليستي على شكل موجات! وليس بموجة واحدة!
وهذا يسمح بمعالجتها بكفاءة ويتيح الوقت للدفاعات الجوية ان تتصدى لها!
المسيرة شاهد 136 المستخدمة كان مداها لاكثر من الف كم.
شارك في الهجوم حزب الله والحوثيين والحشد- وقبل الهجوم عاد بايدن من ديلاور الى واشنطن بعد 11 يوم من اغتيال الجنرال محمد زاهدي مع 6 قادة اخرين عن طريق مقتلة اف 35 اطلقت 3 صواريخ!
اي ان بايدن كان يعرف بالتوقيت!
اطلقت المسيرات على شكل موجات-هناك نسب فشل حصلت وهو ترتيب عسكري لايعرف احد لماذا- وبالتزامن من حركتها ضرب حزب الله 120 صاروخا والمسار كان عن طريق العراق وقسم من الصواريخ والمسيرات انطلقت من العراق!

اما صاروخ خيبر المستخدم بمدى 1400 كم وفقا للاعلام الايراني وهو صاروخ باليستي بالوقود الصلب من الجيل الثالث ومصنع في ايران ولكنه ليس هايبرسونك من النوع الذي لا يستطيع احد اعتراضه!
ليس الغرض من الهجوم الايراني الانتقام بل هو مجرد ردع وهو ان تحس اسرائيل بالخطر, وايضا ان تستطيع ان تسقطها!
كلما اسقطتها اسرائيل فان ستميل الى عدم الرد.
لقد دفعت الاسرائيليون الى الملاجيء! في يوم السبت وشغلوا صفارات الانذار في اكبر هجوم بالمسيرات في التاريخ! لحد الان عدا ماحصل في اوكرانيا ربما!
ايران اكتفت بالموضوع وحتى الحكومة الاسرائيلية كانت في الملجا ومجلس الحرب فوض بنيامين نتنياهو الرد.
اللافت انه لم يتم ضرب اي قوات امريكية ولايريد بايدن الرد بل رد دبلوماسي!
ايران ابلغت امريكا حسب مصادر متعددة, فقط انظر للتحركات الامريكية – والجدول لقدوم ومغادرة الجنود الامريكان وتحريك مدمرتان نحو اسرائيل للمساهمة في رد الهجوم الايراني!
اما كيف تم الرد فيمكن الحصول على معلومات من المصدر:
بعنوان (كيف اعترضت إسرائيل والدفاعات المتحالفة معها أكثر من 300 صاروخ وطائرة مسيرة إيرانية)
How Israel and allied defenses intercepted more than 300 Iranian missiles and drones | CNN

الجدول شيء مقدس عند الجيش الامريكي- كله روتيني وليس هناك تصعيد- الامريكان لا تخطيط لهم لحرب مع ايران!
كانت اجازات الجنود ليست سرية- انه امر روتيني- تماما ليس فيه تغيير.
لايوجد اي خطر قادم بالنسبة لامريكا حسب التفاهمات مع ايران مع ان باقري هدد الامريكان بالويل والثبور لانهم ايضا مسؤولين عن ضرب قنصلية ايران!
قائد القيادة المركزية كوريلا كان في اسرائيل – الامريكان كانوا يعرفون ان المقذوفات لن تسبب اي اضرار ولن تضرب الاهداف المدنية!



#مكسيم_العراقي (هاشتاغ)       Maxim_Al-iraqi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- واشنطن تستقبل رئيس حكومة الانقلاب الايراني والحرس الثوري في ...
- سيتمخض جبل العمائم ليلد فارا..حول التهديد الايراني بضرب اسرا ...
- في اطار مخططات اضعاف الجيش.. ايران تقرر تقليص اجواء العراق ل ...
- في اطار مخططات اضعاف الجيش.. ايران تقرر تقليص اجواء العراق ل ...
- الاردن هو الهدف العاجل لنظام الملالي والموامنة -6
- الاردن هو الهدف العاجل لنظام الملالي والموامنة -5
- الاردن هو الهدف العاجل لنظام الملالي والموامنة -4
- تراجيديا سقوط الانظمة العربية التقدمية-1
- الاردن هو الهدف العاجل لنظام الملالي والموامنة -3
- الاردن هو الهدف العاجل لنظام الملالي والموامنة -2
- الاردن هو الهدف العاجل لنظام الملالي والموامنة -1
- حرب شمال العراق في اذار 1974, الوقائع والدروس-6
- حرب شمال العراق في اذار 1974, الوقائع والدروس-5
- حرب شمال العراق في اذار 1974, الوقائع والدروس-4
- عنوان الموضوع: الديناميت والطاعون والاكليروس اخوان في الرضاع ...
- الديناميت والطاعون والاكليروس اخوان في الرضاعة!-2
- الديناميت والطاعون والاكليروس اخوان في الرضاعة!-1
- نظرية صناعة الالهة
- قصة ثلاث مدن عراقية وثلاث اخرى ضدها!-3
- قصة ثلاث مدن عراقية وثلاث اخرى ضدها!-2


المزيد.....




- شاهد.. المطار الأكثر ازدحامًا في العالم يسجل يوم السفر الأكث ...
- طلبا منه الصعود بنفسه.. شاهد ما حدث لمسعفين بعد سقوط مريض دا ...
- -قرار محكمة العدل الدولية بوقف عملية رفح لا يقيّد إسرائيل، ل ...
- مهرجان كان في نسخته الـ 77: من السجال إلى السياسة!
- هبوط اضطراري لمروحية رئيس وزراء أرمينيا
- أوكرانيا تعلن التصدي للهجوم الروسي في خاركيف وشن هجوم مضاد
- الحقائق المزدحمة في الأزمة التونسية الراهنة
- كيف يضيق قرار العدل الدولية الخناق على بايدن؟
- الصين تنهي مناوراتها العسكرية وتايوان تعتبرها -استفزازا للعا ...
- مسؤولة أممية: إسرائيل لن توقف الجنون في رفح ما لم نتدخل لوقف ...


المزيد.....

- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مكسيم العراقي - المسرحية الكوميدية للهجوم الايراني على اسرائيل! وفضيحة قدرات ايران الكارتونية!