أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - عبير سويكت - من آجل ضحايا الاغتصاب و مكافحة إستخدامه كآداة حرب.














المزيد.....

من آجل ضحايا الاغتصاب و مكافحة إستخدامه كآداة حرب.


عبير سويكت

الحوار المتمدن-العدد: 7870 - 2024 / 1 / 28 - 14:30
المحور: ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة
    


عبير المجمر(سويكت)


التقارير الدولية، و كذلك وزارة الخارجية الأمريكية، كانت قد أشارت بأصابع الاتهام لعناصر الدعم السريع بارتكاب جرائم عدة ضد الانسانية منها جرائم الاغتصاب فى مناطق عدة فى السودان، و على وجه الخصوص فى إقليم دارفور. كما كشفت أيضًا تقارير عن شهادات لنساء إتهمن عناصر الدعم السريع بما تعرضن له من إغتصاب.

و نحن فى منظمة السودان الجديد الاوربية السودانية و المعتمدة لدى مفوضية العون الإنساني 
‏LNS(Le New Soudan), بالتعاون مع منظمة الصحفيين و الكتاب المستقلين
‏ JEI(Journalistes et Écrivains indépendants)
بدءًا، نود ان نذكر بان استخدام الاغتصاب كسلاح حرب و آلة تعذيب و تخويف لم يستخدم فقط ضد النساء، بل و هناك حوادث شهيرة لرجال تعرضوا للاغتصاب كنوع من التعذيب، و منهم على سبيل المثال لا الحصر : المرحوم الأستاذ أحمد الخير، الناشط السياسي الذى تعرض اثناء اعتقاله و قبل موته للاغتصاب بإدخال آلة حديدية فى دبره.
ان سلسلة عمليات الاغتصابات فى السودان و فى مناطق النزاعات و الحروبات ما زالت مستمرة و السبب فى ذلك هو غض النظر عن حالات الاغتصاب، و رفض الاعتراف بها او تسميتها بصورة واضحة ، كذلك عدم المساءلة و الإفلات من العقاب غذي الجريمة و ساعد على استمرارها.

نشدد على ان سلامة النساء و الفتيات فى مناطق النزاعات و الحروب هى مسؤولية وطنية و دولية و إنسانية، تقع على عاتق كل من يؤمن بكرامة الانسان، و عليه، فان حماية النساء في السودان من خطر العنف الجنسي المتفشي في خضم الحرب المستمرة في أنحاء متفرقة من السودان هو ضرورة قسوة . و مكافحة استخدام العنف الجنسي و الاغتصاب كسلاح حرب أمر وأجب.

إيمانًا منا بضرورة التثقيف و رفع الوعي المجتمعي بخطورة هذا العنف و آثاره المدمرة، و تعبئة أفراد المجتمع و حشدهم لمجابهة هذا النوع البشع من انواع الجريمة، الذى هو فى حد ذاته نوع من أعنف أنواع العنف ضد المرأة المبنى على النوع، و شكل من اشكال التمييز، كما و نشير الى ان الناجين يظلون يعانون من صدمات نفسية و جسدية، و وصمة اجتماعية، مع صعوبة الحصول على العدالة الاجتماعية .
و من المعروف، ان فى رواندا، اتخذ دمج عمليات الاغتصاب الجماعي في استراتيجية الإبادة العرقية بعداً جديداً مع إصابة ضحايا الاغتصاب بفيروس الإيدز.
و عليه، فإننا كما ندين الاغتصاب و العنف الجنسي المرتكب أثناء النزاعات المسلحة، و ندعو لمكافحته
فى اوقات الحرب كما فى اوقات السلام من اجل الحد من هذه الظاهرة. نؤكد على ضرورة تضافر الجهود لمواجهة الاغتصابات كجريمة حرب، و ان لم تك فى بعض الاحيان مرئية، كما علينا ان نأخذ فى الاعتبار ان ضحايا الاغتصاب لسن نساءا فقط بل رجال كذلك فهو أداة إرهاب، تركيع، إذلال، تعذيب، و تخويف الضحية .

ختامًا، إن واقع الاغتصابات المرير يحتم فرضية عدم الإفلات من العقاب لان إفلات الجلادين من العقاب يغذي الجريمة، و يعزز من استمرارية هذه الظاهرة اللاإنسانية. و لضمان تحقيق العدالة نُذكر بأهمية نشر و تعزيز ثقافة "جمع الأدلة"، و الوثائق، و الشهادات لضمان محاسبة مرتكبي الجريمة.


منظمة السودان الجديد الاوربية السودانية و المعتمدة لدى مفوضية العون الإنساني 
‏LNS(Le New Soudan), بالتعاون مع منظمة الصحفيين و الكتاب المستقلين
‏ JEI(Journalistes et Écrivains indépendants)
Paris/ France
28/01/2024



#عبير_سويكت (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- معاً، من آجل إيقاف تراجع حقوق الإجهاض فى بعض الدول، و ضمانه ...
- تطورات الوضع السياسي فى السودان و مآلاته 6-1
- أحر التهانى و التبريكات للمنتخب المصرى و الف تعظيم سلام لمحم ...
- سيكولوجية الحرب فى السودان من وراءها؟ ما هى أهدافها؟ و من ال ...
- إنهاء الحرب فى السودان بات مطلبًا شعبيًا و ضرورة إنسانية.
- لا لإعتقال لجان المقاومة و تشرديهم و ترويعهم
- الصمت يغذي الجريمة، لا لإعتقال مدير تحرير صحيفة الميدان و شق ...
- حول انتهاك المجلس الاستشاري لقائد قوات الدعم السريع للدستور ...
- صرخة أمل من آجل Kfir كفير بيباس أصغر الرهائن فى غزة
- اجواء أعياد الميلاد تؤكد وصف القرآن -وقفينا بعيسى ابن مريم و ...
- أساطير حول حقيقة بابا نويل (سانتا كلوز)،القديس نيكولاس ينتصر ...
- من آجل مجتمع شامل، الإعاقة فيه جزءا لا يتجزأ من قيم الحياة ا ...
- قراءة ما وراء السطور حول عريضة إصلاح الامم المتحدة و مجلس ال ...
- فرنسا ما بين الإنجازات و التحديات لمكافحة الأيدز
- أهمية و فاعلية دور القيادة المجتمعية لمريض الأيدز في صنع الق ...
- بعد عصف رياح ساخنة حديث إيمانويل ماكرون يوصف بالعبقرية الفكر ...
- مجموعة الدول السبع تضع النقاط على الحروف بشأن الوضع في إسرائ ...
- ما وراء تصاعد وتيرة الموقف الاردنى و ضغط الشارع العربي.
- قطر تكشف عن تمديد الهدنة يومين إضافيين، حماس تؤكد موافقتها و ...
- نداء طفلة فلسطينية تريد العلاج بالخارج نسبةً لحالتها الحرجة


المزيد.....




- جانيت.. طفلة سودانية رضيعة تعرضت للاغتصاب والقتل في مصر
- بعد وفاة امرأة بالسرطان.. شاهد مفاجأة صادمة لعائلتها عند الق ...
- دخل شهري.. رابط التسجيل في دعم الريف للنساء 1446 والشروط الم ...
- “احصلي على 15 ألف دينار”.. خطوات التسجيل في منحة المرأة الما ...
- شروط منحة المرأة الماكثة في البيت الجزائر وخطوات التسجيل عبر ...
- مصر.. بلاغ للنائب العام ضد شخصية رياضية بارزة بتهمة الإساءة ...
- “طول اليوم اغاني وكرتون”.. تردد قنوات الاطفال الجديدة 2024 ق ...
- أطباء ينقذون حياة جنين لامرأة استشهدت في رفح
- في -جيش كل الألمان-.. ضعف تواجد المرأة سيما في مواقع القيادة ...
- عظام ومنشار ودماء.. الشرطة تكتشف -قاتل النساء- في المكسيك


المزيد.....

- جدلية الحياة والشهادة في شعر سعيدة المنبهي / الصديق كبوري
- إشكاليّة -الضّرب- بين العقل والنّقل / إيمان كاسي موسى
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- الناجيات باجنحة منكسرة / خالد تعلو القائدي
- بارين أيقونة الزيتونBarîn gerdena zeytûnê / ريبر هبون، ومجموعة شاعرات وشعراء
- كلام الناس، وكلام الواقع... أية علاقة؟.. بقلم محمد الحنفي / محمد الحنفي
- ظاهرة التحرش..انتكاك لجسد مصر / فتحى سيد فرج
- المرأة والمتغيرات العصرية الجديدة في منطقتنا العربية ؟ / مريم نجمه
- مناظرة أبي سعد السيرافي النحوي ومتّى بن يونس المنطقي ببغداد ... / محمد الإحسايني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - عبير سويكت - من آجل ضحايا الاغتصاب و مكافحة إستخدامه كآداة حرب.