أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - علي ابوحبله - المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس مستهدفه لتمرير مخطط التهجير















المزيد.....

المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس مستهدفه لتمرير مخطط التهجير


علي ابوحبله

الحوار المتمدن-العدد: 7862 - 2024 / 1 / 20 - 21:10
المحور: ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة
    


المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس مستهدفه لتمرير مخطط التهجير
المحامي علي ابوحبله
عملية الاجتياح المستمر لمخيم طول كرم ونور شمس شمال الضفة الغربية من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي هدفه تدمير المخيمات وجعل الحياة في هذه المخيمات لا تطاق وهي بالأساس تخضع للاونروا كونها مخيمات لجوء لفلسطينيين هجروا من مدنهم وقراهم من فلسطين اثر نكبة ٤٨ وهذا هو حال المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية و جميعها مستهدفه ومعرضه للتدمير المم نهج ضمن سياسة حكومة اليمين المتطرف للتضييق والخناق على الفلسطينيين في المخيمات لتهجيرهم قسرا
عملية الاجتياح الاخيره لمخيم طولكرم ونور شمس واستمرت طوال ٤٥ ساعة ، قلبت مخيم طول كرم رأسا على عقب و"كأن زلزالا مدمرا ضربه". بفعل التدمير الذي طال المخيم وبنيانه التي تتراص عبر الأزقة ألضيقه وهو من المخيمات ذات الكثافة السكانية العالية
وبحسب شهود العيان وعلى أرض الواقع ، فإن العملية أسفرت عن خراب ودمار كبير في كل حي وزقاق بالمخيم، حيث هُدمت بيوت وأُحرقت محال تجارية، ودُمرت مركبات، ونبشت شوارع، وكأن زلزالا أو هزه أرضيه ضربت مخيم اللاجئين الفلسطينيين الذي يعيش أهله حالة الاغتراب منذ أن هجروا أهله من وطنهم عام ٤٨ اثر عمليات القتل والترهيب والمأساة تتكرر
ان ما يحدث في المخيمات الفلسطينية كارثة حقيقية، وهي عملية استنساخ للتدمير الممن هج المعتمد في غزة ويتم تطبيقه في مخيمات الضفة الغربية والقدس ، قصف بطائرات مسيرة، اعتقالات بالمئات وتحقيق ميداني تحت الضرب المبرح، إجبار عائلات على النزوح، تخريب البنية التحتية بصورة كاملة" ومتعمده وبشكل متواصل ودائم عبر كل عمليات الاجتياح للمخيمات الفلسطينية وفي محافظات الوطن
ومنذ اندلاع الحرب المدمرة على قطاع غزة في 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، كثّف جيش الاحتلال الاسرائيليى عملياته في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين، فقتل العشرات واعتقل آلاف الفلسطينيين
وفي غضون ذلك، تزداد عمليات الاستيطان بشكل ملحوظ في الضفة الغربية، وفق معطيات حركة السلام الآن اليسارية الإسرائيلية المختصة بمراقبة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية.
وقالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية في افتتاحيتها، الأربعاء في معرض تحذيرها لعمليات التصعيد في الضفة الغربيه ، إن "نتيناهو يفضل تعريض إسرائيل للخطر بدلا من حكومته، التي تعتمد على رغبة اليمين المتطرف في الضم والتفوق اليهودي والحرب".
وأضافت: "هذا هو الاستنتاج الوحيد الذي يمكن التوصل إليه من خلال تجاهله الإجرامي للتحذيرات المتكررة الصادرة عن الجيش الإسرائيلي وجهاز الأمن العام "الشاباك".
وتابعت: "أن رسالة المؤسسة الأمنية واضحة وضوح الشمس: يجب على إسرائيل أن تفعل شيئا لتخفيف الظروف الاقتصادية المتدهورة بسرعة في الضفة الغربية. وقد قال الأميركيون نفس الشيء".
وحذرت الصحيفة من أن "التصعيد الأمني في الضفة الغربية وفتح جبهة أخرى في الحرب هو خطر يجب منعه".
وفي هذا الصدد، حذر المحلل العسكري في الصحيفة عاموس هارئيل، الأربعاء، "جميع الأجهزة الأمنية من انفجار كبير وشيك في الضفة الغربية
ونقلت القناة 12 الإسرائيلية، مساء الثلاثاء، عن مسؤولين أمنيين إسرائيليين، لم تسمهم، إن "الضفة الغربية تقترب من نقطة الغليان"
حكومة الائتلاف اليمينية المتطرفة ممعنة بتوسيع الحرب لتشمل الضفة الغربية و ممعنة في استباحتها للدم الفلسطيني وبتدمير ممنهج لكل مقومات الحياة وهدف كل ذلك دفع الفلسطينيين للرحيل
هي غير عابئة بما تقوم به قوات الاحتلال والمستوطنين وما تجره تلك الممارسات العدوانية من مخاطر باتت تتهدد امن المنطقة برمتها ومتناسيه في الوقت ذاته أنها سلطة احتلال غاشم على الأراضي الفلسطينية وقوة نافذة وعليها أن تتقيد بالاتفاقيات الدولية وعلى المجتمع الدولي تقع مسؤولية محاسبتها ووضع حدود لعدوانها المستمر على الشعب الفلسطيني .
ان حرب التحرر الوطني التي يخوضها الشعب الفلسطيني ظاهرة قديمة تاريخياً، وهي تأتي في مواجهة العدوان والحرب الاستعمارية. ويمكن القول بأن الكرة الأرضية عرفت حروب التحرر الوطني منذ مدة طويلة، متى ما سلمنا بالمعنى الموسع لتلك الحرب وهي التي ليست فقط ضد المحتل الأجنبي، وإنما أيضاً الحرب التي تخوضها الشعوب ضد التدخل العسكري المسلح الهادف إلى تحقيق أهداف عدوانية محددة. واستنادا الى ما ذكر فان الفلسطينيون يستمدون شرعية وجودهم ومقاومتهم للاحتلال للقوانين والمواثيق الدولية التي أعطت وأضفت مشروعيه على مقاومة المحتل وعدم الطاعة.
ما تقوم به حكومة الاحتلال عبر قواتها ومستوطنيها ضد الشعب الفلسطيني فاق كل التصور وحدود الاحتمال، وأصبح لزاما على الجميع التحرك ضمن تحمل المسؤولية وفق مبادئ القانون الدولي وإعلان حقوق الإنسان والاتفاقات الدولية التي تؤمن الحماية للسكان تحت الاحتلال.
الفلسطينيون طلاب حق وهم يتطلعون للحرية كغيرهم من شعوب العالم، هم ليسوا قتلة أو مجرمين هم يدافعون عن ابسط حقوقهم وهو تطلعهم لان يولي العالم اهتمامه بقضيتهم لأجل أن تتحرر فلسطين من الاحتلال.
إن خطورة ما تقوم به حكومة الائتلاف اليمينية المتطرفة من الاقتحامات أليوميه واستهداف المواطنين الفلسطينيين بالقتل والاعتقال وهدم البيوت على ساكنيها واعتداءات المستوطنين بالرصاص الحي والقوة المفرطة المؤدية إلى الموت. تتطلب من مجلس منظمات حقوق الإنسان مطالبة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالضغط على سلطات الاحتلال وفرض العقوبات عليها وإلزامها التقيد بما نصت علية الاتفاقات والمعاهدات الدولية وحماية المدنيين وعدم تعريض حياتهم للخطر وعلى المجتمع الدولي احترام التزاماته القانونية والأخلاقية اتجاه الجرائم التي ترتكب في الأرض الفلسطينية المحتلة، واتخاذ إجراءات فاعلة لإلزام دولة الاحتلال باحترام قواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان. ووقف سياسة التعامل بسياسة الكيل بمكيالين
إن الإطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الثالثة و الرابعة عليها الوفاء بالتزاماتها الواردة في المادة الأولى من الاتفاقية والتي تتعهد بموجبها بأن تحترم الاتفاقية وأن تكفل احترامها في جميع الأحوال، كذلك التزاماتها الواردة في المادة 146 من الاتفاقية بملاحقة المتهمين باقتراف مخالفات جسيمة للاتفاقية ترقى لمستوى جرائم حرب
إن المجتمع الدولي مطالب للقيام بدور فاعل في مساءلة دولة الاحتلال ومحاسبة مقترفي الجرائم بحق المدنيين وهدم البيوت كما حصل في مخيم طولكرم ويحصل في كل المخيمات الفلسطينية لضمان عدم إفلاتهم من العقاب. خاصة في ظل تمادي سلطات الاحتلال في جرائمها بحق الفلسطينيين وضرورة تأمين الحماية للفلسطينيين الذين يرزحون تحت الاحتلال
ما أقدمت عليه قوات الاحتلال الصهيوني فجر يوم الأربعاء من اجتياح لمخيم طولكرم وبعض البلدات الفلسطينية واستهداف المدنيين الفلسطينيين بأسلحة فتاكة ترقى لمستوى جريمة حرب يقع على عاتق المجتمع الدولي وضع حد للاحتلال وضرورة تأمين الحماية للفلسطينيين مع ما يستتبع ذلك من ملاحقه لقادة الاحتلال بتهم ارتكاب جرائم حرب ويتطلب التحرك الفوري والعاجل لتمادي أعضاء حكومة الائتلاف اليميني المتطرف امثال سومتيرش وبن غفير وقيامهم بإنشاء ميليشيات مسلحه باتت خطر يتهدد الوجود الفلسطيني عبر تمرير مخططهم للتهجير ألقسري للفلسطينيين
كل القوى الفلسطينية مطالبه أن تستنهض كافة قواها وتوحيد صفوفها للتصدي لهذه المخططات وبات مطلوب الشروع فورا لتشكيل حكومة إنقاذ وطني من التكنوقراط يكون بمقدرها ان تتحمل مسؤوليتها لتثبيت وتدعيم الشعب الفلسطيني وقد بات الفلسطينيون بأمس ألحاجه لخطة وطنيه تنقذهم من المخاطر المحدقة بهم وتهددهم وتتهدد وجودهم على أرضهم وتتهدد تصفية القضية الفلسطينية والمرحلة تتطلب قرارات نافذة وفاعله وهذا هو لسان حال الشارع الفلسطيني ومطلبه بسرعة ترتيب البيت الفلسطيني وفق متطلبات المرحلة



#علي_ابوحبله (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بانتظار موقف مصري للرد على اتهامات فريق الدفاع الإسرائيلي لم ...
- استهداف وتدمير واقتحامات الجامعات والمؤسسات التعليمية سياسة ...
- الاعتقال الإداري أمر مخالف لكافة القوانين والمواثيق الدولية
- ليس من حق إسرائيل الادعاء ب-حق الدفاع عن النفس-.. وفق القانو ...
- مطلوب أولا تصويب أمريكا لسياستها في الشرق الأوسط
- أدلة قوية تدين إسرائيل بتهمة - الاباده الجماعية - وما يبنى ع ...
- بلينكن يقايض نتني اهو فهل ينجح ؟؟؟؟
- الإبادة الصامتة يمارسها جيش الاحتلال ...... ؟؟؟؟ في الضفة ال ...
- إسرائيل تخشي قرارات محكمة العدل الدولية. فما تداعيات إدانتها ...
- في يوم الشهيد - الفلسطيني-: نطالب بوضع حد لجرائم حكومة الاحت ...
- اليوم التالي للحرب إنهاء الاحتلال الإسرائيلي
- إستراتجية الاغتيالات لم تحقق أهدافها
- اغتيال الشيخ العارةري في الضاحيه الجنوبيه سيقود للتصعيد
- تصريحات سومتي رش عن مخطط التهجير تفضح عنصرية الكيان الصهيوني
- حركة فتح العملاقة تواجه تحديات وجودية ومطالب بمراجعات شاملة ...
- نتنياهو يدغدغ عواطف الإسرائيليين ويصارع من أجل البقاء
- - إسرائيل - تستهدف القطاع المصرفي لضرب الاقتصاد الفلسطيني
- إسرائيل ولعبة إدارة الصراع مع الفلسطينيين
- معركة طوفان الأقصى تسقط نظرية وأيدلوجية جاب وتنسكي
- “غوانتانامو جديد” جنوب قطاع غزة


المزيد.....




- “لولو العيوطة” تردد قناة وناسة نايل سات الجديد 2024 للاستماع ...
- شرطة الكويت تضبط امرأة هندية بعد سنوات من التخفي
- “800 دينار جزائري فورية في محفظتك“ كيفية التسجيل في منحة الم ...
- البرلمان الأوروبي يتبنى أول قانون لمكافحة العنف ضد المرأة
- مصر: الإفراج عن 18 شخصا معظمهم من النساء بعد مشاركتهم بوقفة ...
- “سجلي بسرعة”.. خطوات التسجيل في منحة المرأة الماكثة بالبيت ف ...
- إيران - حظر دخول النساء الملاعب بعد احتضان مشجعة لحارس مرمى ...
- هل تؤثر صحة قلب المرأة على الإدراك في منتصف العمر؟
- اغتصاب وتحويل وجهة وسطو وغيرها.. الأمن التونسي يوقف شخصا صدر ...
- “الحكومة الجزائرية توضح”.. شروط منحة المرأة الماكثة في البيت ...


المزيد.....

- جدلية الحياة والشهادة في شعر سعيدة المنبهي / الصديق كبوري
- إشكاليّة -الضّرب- بين العقل والنّقل / إيمان كاسي موسى
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- الناجيات باجنحة منكسرة / خالد تعلو القائدي
- بارين أيقونة الزيتونBarîn gerdena zeytûnê / ريبر هبون، ومجموعة شاعرات وشعراء
- كلام الناس، وكلام الواقع... أية علاقة؟.. بقلم محمد الحنفي / محمد الحنفي
- ظاهرة التحرش..انتكاك لجسد مصر / فتحى سيد فرج
- المرأة والمتغيرات العصرية الجديدة في منطقتنا العربية ؟ / مريم نجمه
- مناظرة أبي سعد السيرافي النحوي ومتّى بن يونس المنطقي ببغداد ... / محمد الإحسايني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - علي ابوحبله - المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس مستهدفه لتمرير مخطط التهجير