أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - قاسم مرزا الجندي - الفلسفة الايزيدية وتأثيراتها الايجابية نحو معرفة الإنسان على خالقه














المزيد.....

الفلسفة الايزيدية وتأثيراتها الايجابية نحو معرفة الإنسان على خالقه


قاسم مرزا الجندي
(Qasim Algindy)


الحوار المتمدن-العدد: 7813 - 2023 / 12 / 2 - 22:22
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


قبل البدء والدخول في التفاصيل المتعلقة بمصطلح (ايزي)والتي كتب عنها الكثيرون من الخاصة والعامة من الكتاب لهم كل التقدير والاعتزاز. من الضروري هنا أن نتذكر ما يقال عن الإله (ايزي)(ئيزدان) والذي يصوم عامة الايزيدية لاسم الخالق ايزي ثلاثة ايام وبعدها العيد، في بداية كانون الاول الشهر التاسع من التقويم الشمسي الايزيدي.
يعتبر هذه السبقات في النص الديني (زةبوونىَ مةكسور) حول تكوين الكون والخليقة المترجمة الى اللعة العربية من النصوص الدينية الاساسية والقديمة جدا، تظهر فيها الايديولوجية الايزيدية وعقيدتها بكل وضوح في الاتجاه الفلسفي، نحو قدسية الخالق ايزي ( ايزيد)(ازداي)(ايزيد)، ىرغم وجود بعض الكلمات والمصطلحات الغريبة والدخيلة الحديثة فيها من اللغة العربية.
عشاق ومعشوقي النور
نريد حلا أن يكون متنورا في سرّ هذا الوجود
هل الدرة من الاله ... ؟ ام الاله من الدرة ...؟
العاشق العارف العالم
الهي فصل الدرة عن ذاته
الهي سر السماء
قبل ان يكون اللوح والقلم
سلطان ايزي (ئيزيد) عندك نفس اللحظة
إن وجود هذه الكلمات هو تأكيد على وجود النص الديني (القول) مسبقا قبل حدوث بعض التغيرات الواضحة فيه، في فترة متأخرة تعود تاريخها الى عدة قرون، وكذلك إن التفسير في النصوص الدينية القديمة والأدعية الايزيدية، أنها مفتاح الحقيقة نحو التحليل الحقيقي, التي ليس فيها أدنى شك نحو التأمل والتفكير الوحداني العميق نحو الخلق والخليقة.
أنها الانطلاقة الصحيحة لرجل الدين الايزيدي للتأمل والتفكير بعمق روحي ايزيدي، للوصول إلى الاستنتاج الصادق في تفسير معنى ومصطلح السلطان (أيزي)(أزداي)(يزدان)وتقديره في نظر الديانة الايزيدية وفلسفتها، ليتسنى لهم التفسير الحقيقي نحو الانطلاقة الروحية في فكر وفلسفة الديانة الايزيدية العريقة, والتي هي أولى الديانات التوحيدية في كوكب الأرض, ولها تأثيراتها الايجابية على معرفة الإنسان على خالقه.
إن الديانة الايزيدية حافظت على جوهر كيانها وفكر فلسفتها، رغم كل التغيرات والتحديات التي مرت بها عبر كل العهود والأزمنة وإلى عصرنا هذا، ليصبح حقيقة واضحة أمام كل الشعوب عراقة الديانة الايزيدية وأيمانهم التوحيدي للخالق الأعظم ايزي.
وليس الخلط في الكثير من الأمور الدينية بين الشخصيات العسكرية العامة في التاريخ مثل شخصية (يزيد بن معاوية الأموي) أو أسماء المدن( يزدم) أو مدينة (يزد) في بلاد فارس حيث كانت مركز الديانة الزرادشتية وغيرها من التفسيرات والتحليلات الخاطئة، وليس للديانة الايزيدية صلة او علاقة بهذه التوجهات المنحرفة، والتي تريد التشوية في اصالة وقدمية الديانة الايزيدية كما حدث في الفرمانات
إن التفسير في أسم أيزي(يزدان)(أزداي) في غير إطار الأقوال والأدعية الايزيدية والدخيلة، والمعاني التي جاء بها تلك الاقوال والأدعية، يعتبر خرقا لأساسيات ورموز هذه الديانة العريقة في التاريخ, ويعتبر اجتهادا لم يذكره إلا في بعض القصص والحكايات الدخيلة في المجتمع والديانة الايزيدية.. مثل تفسير اسم ايزي أسم لمنطقة أو لشخصية اسلامية أو اسما لمدينة ما وغيرها من التفسيرات والمغالطات التي تحدث هنا وهناك.
إن الذي يفسر أسم (أيزيد) بهذه المعاني المنحرفة يعتبر جاهلا بعلم ومفهوم النصوص الدينية (الأقوال) وفلسفة الديانة الايزيدية, وأن كان حافظا لها او انه يتعمد في تفسير هذا الاتجاه معتمداً على بعض النصوص الدخيلة في الديانة الايزيدية، يجب الانتباه والحذر منها، ونحن لا نريد لرجل الدين الايزيدي أن يتبنى مثل هذه الأفكار التي تفسر الأقوال الايزيدية بشكل منحرف، التي طالما يبحثون عنها الرأي الآخر للوصول بهذه الديانة لتلتقي في تلك الأفكار المنحرفة والدخيلة ولينتسبوا هذه الديانة العريقة, الى الطائفة وأهل السنة والجماعة، حتى يتماشى مع تفسيراتهم وتحليلاتهم الخاطئة بخصوص تكوين الايزيدية.
أذن فالواجب الديني المقدس يفرض ويلزم كل شخص أيزيدي بشكل عام, ورجل الدين الايزيدي بشكل خاص أن يعطي الاهتمام الأعظم للأقوال والأدعية الايزيدية الصحيحة بشكل صحيح وتفسيرها بشكل يطابق المعنى في القول ويطابق في عراقة الايزيدية حسب منظور المستشرقين، وحسب قدمية النصوص الدينية الايزيدية ومعناها وفلسفتها .
هناك اقوال وادعية منحرفة في محتواها, تم تغيرها في زمن ما لتغير حقيقة هذه الديانة, اذن يجب مراعاة التحريف التي قد أدخل إليها، وعدم إعطاء الأهمية إلى الحكايات والقصص الدخيلة وتحت مسميات كثيرة، وينبغي محوها من الفكر والمعتقد الايزيدي, لأنها تربك الكثير من الأمور وتؤدي إلى التوجه الغير الصحيح في التحليل والاستنتاج، والتي نجدها كثيراً قد ادخلت إلى مفردات والرموز الايزيدية، هنا تبدو وتكمن مهمة رجل الدين الايزيدي في الحفاظ على جوهر فلسفة الديانة الايزيدية، لان القول واضح في التقديس وفي المدح والثناء في أسم الخالق(ايزي)(ازداي)في محتوى تلك الأقوال والأدعية الايزيدية.



#قاسم_مرزا_الجندي (هاشتاغ)       Qasim_Algindy#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- النظرية المتكاملة والمعادلة الموحدة للكون
- مراسيم وطقوس القباغ (الكا باغ) في سلسلة أعياد الجما
- مراسيم وطقوس أعياد الجما لا تجري في تاريخها وأيامها
- تداعيات الازمة بين إقليم كُردستان والحكومة الاتحادية
- في الذكرى التاسعة للإبادة الايزيدية
- توحيد وتعديل تاريخ اربعينية الميركَه والفقراء وربطها بالأحدا ...
- الصراع وجدلية الفكر(الروح) والمادة
- تعديل تاريخ عيد القرباني حسب تاريخ التقويم الشمسي الايزيدي
- دراسة حول تأسيس وتشكيل المجلس الايزيدي الأعلى
- استراتيجيات دول الشرق الاوسط في ظل المتغيرات الدولية
- الذكرى الثلاثين لتأسيس مؤسسة لالش الثقافية والاجتماعية
- أوربا نحو الاستقلالية الاستراتيجية وتحررها من الغرب
- الذكرى 125عاماً ليوم الصحافة الكردية
- عيد (Zag-mug) أكيتو رأس السنة السومرية البابلية الاشورية – ا ...
- نوروز الحدث الفلكي ورأس السنة الايزيدية (الكُردية) الآرية
- عيد (خدر الياس) في الإيزيدية ظهر قبل الأديان السماوية
- أعياد بيلندا (الباتزمية) في الديانة الايزيدية
- الانقلاب الشتوي وبداية فصل الشتاء فلكياً
- تاريخ قرية إيسيان مركز الإمارة الإيزيدية
- مراسيم وطقوس أعياد الجما لا تجري في تاريخها


المزيد.....




- لماذا تهدد الضربة الإسرائيلية داخل إيران بدفع الشرق الأوسط إ ...
- تحديث مباشر.. إسرائيل تنفذ ضربة ضد إيران
- السعودية.. مدير الهيئة السابق في مكة يذكّر بحديث -لا يصح مرف ...
- توقيت الضربة الإسرائيلية ضد إيران بعد ساعات على تصريحات وزير ...
- بلدات شمال شرق نيجيريا تشكل وحدات حماية من الأهالي ضد العصاب ...
- أنباء عن -هجوم إسرائيلي محدود- على أهداف في العمق الإيراني و ...
- قنوات تلفزيونية تتحدث عن طبيعة دور الولايات المتحدة بالهجوم ...
- مقطع فيديو يوثق حال القاعدة الجوية والمنشأة النووية في أصفها ...
- الدفاع الروسية: تدمير 3 صواريخ ATACMS وعدد من القذائف والمسي ...
- ممثل البيت الأبيض يناقش مع شميغال ضرورة الإصلاحات في أوكراني ...


المزيد.....

- تاريخ البشرية القديم / مالك ابوعليا
- تراث بحزاني النسخة الاخيرة / ممتاز حسين خلو
- فى الأسطورة العرقية اليهودية / سعيد العليمى
- غورباتشوف والانهيار السوفيتي / دلير زنكنة
- الكيمياء الصوفيّة وصناعة الدُّعاة / نايف سلوم
- الشعر البدوي في مصر قراءة تأويلية / زينب محمد عبد الرحيم
- عبد الله العروي.. المفكر العربي المعاصر / أحمد رباص
- آراء سيبويه النحوية في شرح المكودي على ألفية ابن مالك - دراس ... / سجاد حسن عواد
- معرفة الله مفتاح تحقيق العبادة / حسني البشبيشي
- علم الآثار الإسلامي: البدايات والتبعات / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - قاسم مرزا الجندي - الفلسفة الايزيدية وتأثيراتها الايجابية نحو معرفة الإنسان على خالقه