أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عزيز الخزرجي - ألفيلسوف الشهيد روجيه غارودي :














المزيد.....

ألفيلسوف الشهيد روجيه غارودي :


عزيز الخزرجي

الحوار المتمدن-العدد: 7807 - 2023 / 11 / 26 - 09:30
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الفيلسوف روجيه غارودي:
شهادته قصّة مؤسفة لكل ذي لب :
هذا الفيلسوف أراد أن يزور مدينة النجف للّقاء بـمحمد باقر الصدر , و عند وصوله مطار بغداد بعد رحلته للعراق أواسط عام 1979م, سأل المسؤولين عن محمد باقر الصدر , فأنكروا وجود شخصية بهذا الإسم , و رغم تأكيده و إصراره على وجوده لأنه حصل على عنوانه من تلميذ لهُ في جامعة السوربون يعرفه شخصياً و من مدينة النجف نفسها و بيّن لهم مؤلفات عديدة كفلسفتنا و إقتصادنا وووو ... ألخ .. لكن مخابرات صدام أصرّوا على نفي وجود شخصية بهذا الإسم في العراق كله و ليس في النجف فقط, فطلب منهم أن يأخذوه لمدينة آلنجف بحسب العنوان الذي كان يحمله من تلميذه العراقي .. و بآلفعل توجّهوا به إلى مدينة النجف وقتها ..
لكن المخابرات الصدامية سبقتهم بآلتنسيق مع فرعهم في النجف و كذلك مع المحافظ لتهيئة مجموعة من المعممين(رجال الدين) الفاسدين و ما أكثرهم هناك كي يلتقوا به و يثبتوا له عدم وجود مثل الشخص المطلوب .. و هكذا حالوا دون لقائه بآلفيلسوف (محمد باقر الصدر) و (أخته العلوية) المظلومة .. فرجع إلى فرنسا مهموماً كئيباً على حال العراق و العراقيين و متأسفاً من وجود نظام لا يعرف قيمة للعلم و المعرفة وأناس يلبسون باس الدين و يكذبون لأجل الرواتب الحرام بآلضبط كما نشهد أمثالهم اليوم من مرتزقة الأحزاب و الدمج و وووو ..

و إليكم فيدو مع تقرير مختصر عن حياة و وفاة هذا الفيلسوف العظيم المظلوم أيضاً كمحمد باقر الصدر و اخته .. إنه رئيس قسم الفلسفة في جامعة السوربون و زميل الفيلسوف هنري كاربون اللذين تركا كل العقائد و الأديان و إتّخذا الأسلام نهجا لهما .. وقد ألّف أكثر من مائة كتاب أشهرها (هذه وصيتي للقرن 21) و مجموعة كتب عن دولة (الكيان ...) وسط العالم العربي و الذي بسببها تمّ محاكمته وسجنه مع وقف التنفيذ مع غرامة مالية وصلت لربع مليون فرنك فرنسي بسبب مؤلفاته التي بيّنَ فيها كيفية المتاجرة بضحايا الحرب العالمية الاولى من قبل البعض .. و مؤلفاته الأخرى .. و هكذا يبقى الفلاسفة كهذا الفيلسوف منبوذاً و مُحارباً من قبل الحكومات و الطبقات السياسية الجاهلية .. لأنّ المُفكر و الفيلسوف و أتباعهم لا يشاركون الطبقة السياسيّة في فسادهم ونهبهم لاموال الفقراء .. بل و ينتقدونهم و يكشفون خططهم و فسادهم, لهذا عادة ما يُطاردون و يُقتلون الفلاسفة و المفكرين و يحاصرونهم و عوائلهم و مريديهم حتى في لقمة العيش .. بينما هم(الطبقة السياسية) و مرتزقتهم الفاسدين الذيليين الطفيليين يعيشون الرفاه مع الرواتب المسروقة بآلحيلة و الحرام و الكذب لأنهم لا يؤمنون بآلله و يوم الحساب .. إنما بآلهة حسب مخيّلاتهم السوداء
نتمنى لكم مشاهدة مفيدة للغاية عبر الرابط التالي:
ألعارف الحكيم
https://www.bing.com/videos/riverview/relatedvideo?q=%d9%87%d8%b0%d9%87+%d9%88%d8%b5%d9%8a%d8%aa%d9%8a+%d9%84%d9%84%d9%82%d8%b1%d9%86+21+%d8%b1%d9%88%d8%ac%d9%8a%d9%87+%d8%ba%d8%a7%d8%b1%d9%88%d8%af%d9%8a&mid=4A05885668F9CA8718C64A05885668F9CA8718C6&FORM=VIRE



#عزيز_الخزرجي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تأثيرالثقافة على تشكيل الأتجاهات الفكرية :
- خبرٌ و صور من القطب الشماليّ :
- اسعادة و المستقبل بات في عدم :
- ألنظرية المعرفية الكونيّة (1)
- نظرية المعرفة الكونيّة أو (معرفة المعرفة الكونيّة)(1)
- أربعة عوامل ستفشل الأنتخابات :
- شهادة كبرى ضد الفاسدين :
- تعليق بمستوى مقال :
- ألمشروع الكوني لتغيير العالم :
- مشروعنا الكونيّ لتغيير العالم :
- شارك برؤيتك الكونية لتغيير العالم :
- هل حقّاً العمالة محظورة !؟
- من هالمال حمل جمال
- من هالمال حمل جمال !؟
- فساد علني بلا حياء أمام العالم
- كيف تصنع المجتمعات المتطورة - الذكية ؟ القسم الثاني
- فساد جديد للبنك المركزي العراقي :
- لماذا ساد الظلم و الفساد في العراق؟
- ألعراق أمام تغيير جذري :
- فلسفة الحُبّ الحقيقيّ :


المزيد.....




- مقتل فلسطينية برصاص الجيش الإسرائيلي بعد مزاعم محاولتها طعن ...
- الدفاع المدني في غزة: العثور على أكثر من 300 جثة في مقبرة جم ...
- الأردن: إرادة ملكية بإجراء الانتخابات النيابية هذا العام
- التقرير السنوي لـ-لعفو الدولية-: نشهد شبه انهيار للقانون الد ...
- حملة -شريط جاورجيوس- تشمل 35 دولة هذا العام
- الصين ترسل دفعة من الرواد إلى محطتها المدارية
- ما الذي يفعله السفر جوا برئتيك؟
- بالفيديو .. اندلاع 4 توهجات شمسية في حدث نادر للغاية
- هيئات بحرية: حادث بحري جنوب غربي عدن
- وزارة الصحة في غزة تكشف عن حصيلة جديدة للقتلى والجرحى نتيجة ...


المزيد.....

- فيلسوف من الرعيل الأول للمذهب الإنساني لفظه تاريخ الفلسفة ال ... / إدريس ولد القابلة
- المجتمع الإنساني بين مفهومي الحضارة والمدنيّة عند موريس جنزب ... / حسام الدين فياض
- القهر الاجتماعي عند حسن حنفي؛ قراءة في الوضع الراهن للواقع ا ... / حسام الدين فياض
- فلسفة الدين والأسئلة الكبرى، روبرت نيفيل / محمد عبد الكريم يوسف
- يوميات على هامش الحلم / عماد زولي
- نقض هيجل / هيبت بافي حلبجة
- العدالة الجنائية للأحداث الجانحين؛ الخريطة البنيوية للأطفال ... / بلال عوض سلامة
- المسار الكرونولوجي لمشكلة المعرفة عبر مجرى تاريخ الفكر الفلس ... / حبطيش وعلي
- الإنسان في النظرية الماركسية. لوسيان سيف 1974 / فصل تمفصل عل ... / سعيد العليمى
- أهمية العلوم الاجتماعية في وقتنا الحاضر- البحث في علم الاجتم ... / سعيد زيوش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عزيز الخزرجي - ألفيلسوف الشهيد روجيه غارودي :