أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - رشيد غويلب - بمشاركة تحالف اليسار دورة ثانية لحكومة يسار الوسط في إسبانيا














المزيد.....

بمشاركة تحالف اليسار دورة ثانية لحكومة يسار الوسط في إسبانيا


رشيد غويلب

الحوار المتمدن-العدد: 7800 - 2023 / 11 / 19 - 00:54
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


بعد أن فشل حزب الشعب اليميني المحافظ وحليفه حزب فوكس اليمني المتطرف في تأمين أكثرية برلمانية لتشكيل الحكومة الإسبانية الجديدة، أعاد البرلمان الإسباني، الخميس الفائت، وفي جولة التصويت الأولى، انتخاب زعيم حزب العمال الاشتراكي الاجتماعي الديمقراطي بيدرو سانشيز رئيسا للوزراء بأغلبية مطلقة بلغت 179 صوتا، بزيادة قدرها 12 صوتا عن دورة حكومته الأولى، مقابل 171 صوتا لليمين المحافظ والمتطرف.. وسيقود سانشيز تحالف حزبه مع تحالف اليسار الإسباني سومار، بدعم من أحزاب الأقاليم التي تعمل من أجل تقرير المصير في كاتولونيا، الباسك. وتلقى سانشيز دعما شبه مجاني من “اليسار الجمهوري في كتالونيا” في السنوات الأخيرة، والذي صوت لصالح سانشيز هذه المرة أيضا، والمعروف أن الحزب المذكور يعاني من حالة تراجع مستمرة.
يحاول سانشيز إرضاء الجناح اليميني في حزبه، عند تناوله للاتفاقات مع أحزاب المقاطعات القومية، ولكنه يصدم بضغط هذه الأحزاب ومطالبتها إياه بالالتزام نصا وروحا بما تم التوصل اليه.

اتهامات اليمين
لم يبق لحزبي اليمين المحافظ والمتطرف بعد فشلهما السياسي، سوى كيل الاتهامات لرئيس الوزراء المنتخب مثل: “الافتقار إلى الشرعية” و”تزوير عملية التصويت”، ارتباطا بالاتفاقات التي أبرمها سانشيز مع أحزاب إقليم كتالونيا بشأن قانون عفو عن المتهمين والمحكومين في ملف استفتاء استقلال كتالونيا في الأول من تشرين الأول 2017، والذي أعتبر غير دستوري، في حين أكد سانشيز على شرعية الحكومة الدستورية. لقد شبه زعيم اليمين المتطرف، والمدافع عن دكتاتورية فرانكو، سانشيز بـ”هتلر”. وتحدث عن “حكومة غير شرعية” و”انقلاب”، مشيرا إلى ما أسماه “ديكتاتورية الأصوات” التي من خلالها “وصلت شخصيات عديمة الرحمة مثل هتلر إلى السلطة” و”العديد من أسوأ الطغاة والمجرمين في التاريخ”. ورفض دعوة رئيس البرلمان بالتراجع هذه المواقف، وغادر جلسة البرلمان مع نواب حزبه.

موقف تحالف سومار اليساري
رئيسة تحالف سومار اليساري الشريك في التحالف الحاكم وهي الشيوعية يولاندا دياز أكدت قائلة: “نريد المزيد من الوقت للعيش، والمزيد من الوقت للاستمتاع، والمزيد من الوقت للرعاية، والمزيد من الوقت لنكون سعداء”. و”حيثما استخدمت هذه الوصفات، زادت الإنتاجية”. واحتفلت رئيسة الائتلاف اليساري، بتشكيل الحكومة وأعلنت عن أربع سنوات ستحقق فيها الحكومة الائتلافية الجديدة المزيد من المكاسب. وعلى الرغم من ذلك لازالت المشاكل مع حزب بودوموس، أحد مكونات تحالف اليسار قائمة، خاصة وانه يشكو من محدودية حصته في قوائم التحالف 5 مرشحين فقط، وليس بينهم متحدث باسم التحالف. ولهذا هدد الحزب بالتركيز على دور معارض، إذا لم يمنح حقيبة وزارية في الحكومة الجديدة. من الواضح أن تقاطع بودوموس مع الحكومة الجديدة سيضر بتحالف اليسار، دون أن يؤثر على شرعية الحكومة المنتخبة.
من جانب آخر أيد ممثل تحالف اليسار الباسكي، ميرتكسي أيزبوروا، إعادة انتخاب سانشيز، ودعا أيضًا إلى تحسينات اجتماعية وإجراء استفتاء على التعددية القومية.
إرهاب اليمين المتطرف
يحاول حزب فوكس اليميني المتطرف التحريض على التمرد. منذ أيام كانت هناك دعوات يومية لمحاصرة مقرات حزب رئيس الوزراء، مما أدى إلى صدامات مع قوات الشرطة. وتعرض برلمانيون من الحزب إلى اعتداءات جسدية في محيط البرلمان. وقد حاول زعيم المعارضة اليميني المحافظ ألبرتو نونيز فيجو أن ينأى بنفسه عن هذه الأحداث. لكنه يدعي أيضًا أن سيادة القانون والديمقراطية ووحدة البلاد معرضة للخطر. وان سانشيز أصبح رهينة لدى “الانفصاليين”. وأنه “يتم الآن اتخاذ القرارات خارج البرلمان وخارج إسبانيا”، في إشارة إلى إقامة رئيس أكبر حزب في كاتالونيا، وعضو البرلمان الأوربي بودجمون في بلجيكا، بعد أن لجأ اليها في أعقاب مطاردة قضائية على خلفية تنظيم استفتاء الاستقلال. ويحاول اليمين المعارض عرقلة عودته إلى إسبانيا، بواسطة مناورات في مجلس الشيوخ ضد قانون العفو. وقال المتحدث باسم حزب العمال الاشتراكي، باتكسي لوبيز، إن “الفاشيين وكارهي النساء لا يحتجون على العفو، بل لأنهم لم ينتصروا في صناديق الاقتراع”. وأشار لوبيز إلى أن حزب الشعب المحافظ لم يقدم أي مقترحات، لا لحل الصراع في كتالونيا ولا للقضايا الاجتماعية مثل نقص المساكن أو تعزيز النظام الصحي. إن أهمية إعادة انتخاب الحكومة الإسبانية تكمن في تأكيد حقيقة أن هزيمة اليمين ممكنة، حتى في لحظة تاريخية يعاني فيها اليسار الأوربي من تراجع بموازاة صعود اليمين المتطرف في أكثر من بلد أوربي.



#رشيد_غويلب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مساهمتي في ملف الذكرى السبعين لاصدار الثقافة الجديدة / سبعون ...
- هل ستشهد منطقة البلقان حربا جديدة؟
- في برلين مثقفون يهود ضد حظر التضامن مع الشعب الفلسطيني
- بعد أن وصل الصراع الداخلي إلى طريق مسدود / انشقاق كبير في صف ...
- في محاولة لإعادة سيناريو نكبة 1948 / وثيقة إسرائيلية مسربة ت ...
- خطاب تضامني استثنائي مع الشعب الفلسطيني
- إسرائيل تلاحق الشيوعيين واليساريين والمدافعين عن حقوق الانسا ...
- إسرائيل بعد هجوم حماس لن تعود الى سابق عهدها *
- الحكومة الألمانية تضيق الخناق على طالبي اللجوء
- بمشاركة أحزاب ومنظمات من 75 بلدا من بينها الحزب الشيوعي العر ...
- السياسة الألمانية في رفض إدانة جرائم إسرائيل
- رغم هستيريا «حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها» / مواقف وأصوات ت ...
- الإبادة الجماعية في غزة ونفاق الديمقراطية الغربية*
- في الذكرى السنوية للوحدة الألمانية.. الإرث النازي وصعود اليم ...
- نواب أمريكيون يدعون إلى الاعتذار عن التورط بالانقلاب الفاشي ...
- هل ستُكسر هيمنة اليمين القومي المحافظ في بولونيا؟
- حكومات اليسار في أمريكا اللاتينية تتحدى المراكز الرأسمالية ا ...
- انتخاب مستثمر مصرفي رئيسا جديدا لحزب اليسار اليوناني
- غرب أفريقيا.. سلسلة انقلابات وتحالف معاد للاستعمار والامبريا ...
- مناسبة أخرى للتعلم من التجارب التاريخية / سبعون عاما على الإ ...


المزيد.....




- اللاجئ السوري بين الإنسانية والعنصرية
- شارك في صدّ هجوم إيران.. تعرّف على التحالف العسكري الإقليمي ...
- غالانت: لا خيار لإسرائيل سوى الرد على إيران
- مؤتمر باريس حول السودان ـ تعهد بتقديم مساعدات بملياري يورو
- -سي إن إن- نقلا عن مسؤولين إسرائيليين: تل أبيب أرجأت خططها ل ...
- تونس.. فتح تحقيق ضد رئيس سابق للبلاد
- مصر.. الكشف عن موعد عيد الأضحى فلكيا
- البيت الأبيض يعارض الفصل بين المساعدات المطلوبة لأوكرانيا وإ ...
- بالفيديو.. مذيعة تحرج كاميرون بسؤال عن رد فعل بريطانيا في حا ...
- بريطانيا..إعصاران يجتاحان بعض المناطق و450 ضربة صاعقة تصل إل ...


المزيد.....

- يسار 2023 .. مواجهة اليمين المتطرف والتضامن مع نضال الشعب ال ... / رشيد غويلب
- من الأوروشيوعية إلى المشاركة في الحكومات البرجوازية / دلير زنكنة
- تنازلات الراسمالية الأميركية للعمال و الفقراء بسبب وجود الإت ... / دلير زنكنة
- تنازلات الراسمالية الأميركية للعمال و الفقراء بسبب وجود الإت ... / دلير زنكنة
- عَمَّا يسمى -المنصة العالمية المناهضة للإمبريالية- و تموضعها ... / الحزب الشيوعي اليوناني
- الازمة المتعددة والتحديات التي تواجه اليسار * / رشيد غويلب
- سلافوي جيجيك، مهرج بلاط الرأسمالية / دلير زنكنة
- أبناء -ناصر- يلقنون البروفيسور الصهيوني درسا في جامعة ادنبره / سمير الأمير
- فريدريك إنجلس والعلوم الحديثة / دلير زنكنة
- فريدريك إنجلس . باحثا وثوريا / دلير زنكنة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - رشيد غويلب - بمشاركة تحالف اليسار دورة ثانية لحكومة يسار الوسط في إسبانيا