أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - کذب ودجل نظام الملالي في أوضح صوره














المزيد.....

کذب ودجل نظام الملالي في أوضح صوره


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7794 - 2023 / 11 / 13 - 10:08
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


من الصعب إن لم نقل من المستحيل أن يتمکن أي نظام دکتاتوري قمعي في العالم مجاراة نظام الملالي من حيث ممارسته للکذب والدجل وتمرسه فيه الى أبعد حد ممکن، فهذا النظام لو تمعننا قليلا فيما صدر ويصدر من تصريحات وبيانات عن قادته ومسٶوليه ومٶسساته والتي تکشف عن وجهه الحقيقي، فعندئذ تبدو الحقيقة العارية بخصوص هذا النظام في أوضح حالاتها.
خلال الايام القليلة الماضية، أکد الخبير الحکومي على إنه يمکن نشر"إحصاءات لا أساس لها من الصحة" وذلك من أجل تعزيز المعنويات! وهذا الکلام لايحتاج لأي تجهد وتفکير، فهو يٶکد فلسفة ملالي ايران وأساس نهجهم المبني على ممارسة الکذب والدجل وخداع ليس الشعب الايراني وإنما العالم کله.
هذا النظام الدموي الذي إستخف ويستخف بأرواح الناس في إيران وفي العالم کله، لايبقى عند حد الاستخفاف والاستهانة بل وحتى إنه يتمادى فيه، وبهذا الصدد، فإن وصف علي رضا بناهيان المقرب من خامنئي الدعوات المناهضة للحرب في قطاع غزة بـ “الضجيج” ولم ير في سقوط 10 الاف شهيد عددا مرتفعا. هذا الدجال الصغير قال في حديث له لأحدى القنوات التلفزيونية وهو يستخف بأرواح الالاف من ضحايا حرب غزة عندما قال:" انظروا إلى شهداء غزة، كثير من الناس في العالم يحدثون ضجة، ربما لم يصل العدد إلى 17 ألفا"! والمثير للسخرية والاشمئزاز هنا إنه عندما تسائل في حديثه التلفزيوني قائلا:" ماذا يفعل السيد حسن نصر الله وقيادتنا الآن"ويجيب على سؤاله بـمنطق الکذب والدجل والخداع والقفز على الحقائق قائلا: " أعتقد أنهم يعملون على جعلها حربا استنزافية" حتى تحترق الجذور ويتم تدمير الحضارة الغربية"! تصوروا إنهم لايدمرون اسرائيل فقط بل الحضارة الغربية کلها أما کيف وبأية طريقة فإن الاجابة تحت عمامة دجالهم الاکبر خامنئي!
من الواضح جدا بأن هذا الاسلوب من ممارسة الکذب والتضليل والخداع والاستخفاف والاستهانة بأرواح الناس ليس بجديد على هذا النظام المارق أبدا، ولاسيما إذا ماأعدنا للأذهان کيف إن هذا النظام الدموي کان يقوم بإرسال عشرات الالاف من الاطفال والمراهقين الايرانيين الى الرکض على حقول الالغام خلال الحرب مع العراق تحت الشعار الکاذب والمفضوح"طريق القدس يمر عبر کربلاء"! بل وحتى إن طريقة واسلوب تنفيذه لمجزرة السجناء السياسيين عام 1988 والتي أعدم فيها قرابة 30 ألف سجينا سياسيا تٶکد بأن منهج هذا النظام يعتمد إعتمادا کبير ليس على ممارسة الکذب والدجل بل وحتى على الاستخفاف والاستهانة بأرواح البشر سواءا کانوا إيرانيين أو عراقيين أو سوريين أو يمنيين أو لبنانيين أو فلسطينيين أو أي کانوا فالمهم عنده تحقيق أهدافه وغاياته الاجرامية وليس أي شئ آخر!



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الملا خامنئي يرقص على مصائب ومآسي أهالي غزة
- نضال المرأة الايرانية مستمر حتى إسقاط نظام الملالي
- من العار مشارکة نظام الملالي في أي تجمع ونشاط عن حقوق الانسا ...
- الشعب الايراني يواصل نضاله وصراعه ضد الفاشية الدينية
- مخططات نظام الملالي التآمرية أمام طريق مسدود
- نظام الملالي ينفذ 40 إعداما تزامنا مع الحرب في غزة
- الطرف الوحيد المستفيد والمستغل لحرب غزة الدموية
- الورقة التي يجب أن يحترق بها نظام الملالي
- عن نظام الملالي وإثارة الحروب
- حقائق دامغة تستوجب إنهاء سياسة إسترضاء ملالي إيران
- نظام الملالي واللعب على حافة الازمات
- الدعوة لإجراء تحقيق دولي في وفاة أرميتا جراوند
- محاسبة مسٶولي نظام الملالي مطلب دولي وإنساني
- مشبوهية حقوق الانسان والقضاء لدى نظام الملالي
- طريق الحرية والغد الافضل للشعب الايراني
- الشرط الضروري المسبق للسلام والاستقرار في الشرق الأوسط
- هل سيبقى ويستمر نظام الملالي کما يتمنى؟
- نظام الملالي يصر على نهجه القرووسطائي في معاداة وکراهية المر ...
- الشعب الايراني لن يتخلى عن هدفه في إسقاط النظام
- من زاهدان..إنتفاضة الشعب الايراني مستمرة


المزيد.....




- بسبب متلازمة -نادرة-.. تبرئة رجل من تهمة -القيادة تحت تأثير ...
- تعويض لاعبات جمباز أمريكيات ضحايا اعتداء جنسي بقيمة 139 مليو ...
- 11 مرة خلال سنة واحدة.. فرنسا تعتذر عن كثرة استخدامها لـ-الف ...
- لازاريني يتوجه إلى روسيا للاجتماع مع ممثلي مجموعة -بريكس-
- -كجنون البقر-.. مخاوف من انتشار -زومبي الغزلان- إلى البشر
- هل تسبب اللقاحات أمراض المناعة الذاتية؟
- عقار رخيص وشائع الاستخدام قد يحمل سر مكافحة الشيخوخة
- أردوغان: نتنياهو هو هتلر العصر الحديث
- أنطونوف: واشنطن لم تعد تخفي هدفها الحقيقي من وراء فرض القيود ...
- عبد اللهيان: العقوبات ضدنا خطوة متسرعة


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - کذب ودجل نظام الملالي في أوضح صوره