أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعاد عزيز - مشبوهية حقوق الانسان والقضاء لدى نظام الملالي














المزيد.....

مشبوهية حقوق الانسان والقضاء لدى نظام الملالي


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7780 - 2023 / 10 / 30 - 13:55
المحور: حقوق الانسان
    


يوما بعد يوم تنکشف وتنفضح أکثر فأکثر کذب وزيف مزاعم مراعاة حقوق الانسان وکذلك عدالة القضاء في ظل نظام ولاية الفقيه القرووسطائي، ويتبين للعالم بأن حقوق الانسان وعدالة القضاء أمران لايمکن أبدا أن يتفقا مع النظام الرجعي الحام في إيران، خصوصا وإن وحدات المقاومة الشجاعة والمتصدية والمواجهة لهذا النظام تقوم بعکس حقيقة الاوضاع في داخل إيران ومايفعله هذا النظام من ظلم وقهر للشعب الايراني وينتهك حقوقه الاساسية کما يقوم من خلال قضائه المزيف بتنفيذ الاحکام القاسية التي لاتنطبق أبدا مع المعايير والانظمة القانونية المتعارف عليها دوليا.
في يوم الخميس السابق المصادف ل26 من أکتوبر الجاري، ومن خلال بيان يکشف الوجه الاجرامي القبيح لنظام الملالي، أعلنت منظمة العفو الدولية، موجة جديدة من “الاعتداءات الوحشية” ضد المتظاهرين والمصلين البلوش في محافظة سيستان وبلوشستان، ودعت سلطات الجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى "عدم اللجوء إلى الاستخدام غير القانوني للقوات القسرية" في احتجاجات زاهدان.
وأصدرت هذه المنظمة الحقوقية بيانا طلبت فيه من سلطات الجمهورية الإسلامية "عدم اللجوء إلى الاستخدام غير القانوني للقوات القسرية في احتجاجات يوم الجمعة المقبل واحترام الحق في حرية التجمع السلمي"، کما أکدت المنظمة في بيانها، أن “قوات الأمن لجأت إلى الاستخدام غير القانوني للغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه، والاعتداء الشديد على المتظاهرين، والاعتقالات التعسفية الجماعية، والاختفاء القسري وغيرها من أشكال التعذيب والمعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة” في الجمعة الماضية.
وفي سياق متصل، ومن خلال بيان قضائي دولي، تم تسليط الاضواء على زيف وکشب القضاء التابع لنظام الملالي ومن إنه مجرد أداة لقمع المعارضة وإرهاب الشعب بأحکامه القمعية التعسفية التي لاتتفق مع الاعراف والقوانين السائدة في معظم أنحاء العالم، حيث أدان 453 أستاذا ومحاميا ومعهدا قانونيا من جميع أنحاء العالم ومن خلال بيان قضائي، قضاء نظام الملالي كأداة لقمع المعارضة الإيرانية. وأدانوا في بيانهم ملفات النظام ضد 104 من مجاهدي خلق الذين حكم عليهم الملالي بالإعدام قبل 4 عقود.
وكتب الحقوقيون في بيانهم أنه بالنظر إلى تاريخ النظام الإيراني في الإعدامات، فقد زاد قلقنا مع التصريحات العلنية للسلطات الإيرانية في الماضي، والتي أعلنت جميع المنتسبين إلى مجاهدي خلق محاربين و خاضعة للتنفيذ.
وأضاف البيان أنه وفقا لتقارير منظمات حقوق الإنسان الدولية، فقد تم إعدام عشرات الآلاف من أعضاء وأنصار مجاهدي خلق في إيران بتهم لا أساس لها مثل الحرابة. وفي إشارة إلى مذبحة أكثر من 30 ألف سجين سياسي في إيران، كتب حقوقيون أنه في عام 1988، أصدر خميني فتوى وطالب بإعدام جميع السجناء السياسيين الذين بقوا متمسكين في موقفهم الداعم لهذه المنظمة. وهذا ما تم توثيقه جيدا من قبل منظمات حقوق الإنسان والأبحاث القضائية في أوروبا.
نظام الملالي وهو يصل الى آخر الخط ويواجه عواقب أعماله الاجرامية على مختلف الاصعدة، فإن إفتضاح أمره وکشف حقيقة مٶسساته الکارتونية التي تزعم بمراعاة حقوق الانسان وبإقرار العدالة في البلاد، يکشف عدم أهلية هذا النظام للحکم والضرورة الملحة لإسقاطه.



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- طريق الحرية والغد الافضل للشعب الايراني
- الشرط الضروري المسبق للسلام والاستقرار في الشرق الأوسط
- هل سيبقى ويستمر نظام الملالي کما يتمنى؟
- نظام الملالي يصر على نهجه القرووسطائي في معاداة وکراهية المر ...
- الشعب الايراني لن يتخلى عن هدفه في إسقاط النظام
- من زاهدان..إنتفاضة الشعب الايراني مستمرة
- بقاء وإستمرار نظام الملالي خطأ دولي کبير يجب تصحيحه
- ماکنة الإعدام الاجرامية لنظام الملالي مستمرة في حصد الارواح
- التحشيد للدعم الدولي لإتنفاضة الشعب الإيراني من أجل جمهورية ...
- بهکذا أوضاع مزرية يروج نظام الملالي للحرب
- من أجل مواجهة الدور المشبوه للنظام الايراني في المنطقة
- حيثما تکون حرب وفتنة ومواجهة دموية، أبحثوا عن نظام الملالي
- العدو الاخطر المتصيد في المياه العکرة
- نظام الملالي تهديد يحدق بالامن والسلام في العالم کله ويجب إس ...
- صفعة سياسية دولية أخرى لنظام الملالي
- الرهان على تغيير النظام الايراني هو الحل الامثل للمعضلة الاي ...
- النظام الإيراني يواصل ارتكاب جرائم ضد الإنسانية
- قنبلة الفقر ونظام الملالي
- إجراءات دولية لابد من إتخاذها ضد نظام الملالي
- من أجل بث الخوف ومنع الانتفاضة


المزيد.....




- جيش الاحتلال يعلن اعتقال فلسطيني على وقع مقتل مستوطن كان يرع ...
- الرياض: إعدام سعودي أدين بخيانة وطنه ومبايعة زعيم تنظيم إرها ...
- خلال حملة دهم.. إصابات واعتقالات باقتحام الاحتلال مدنا بالضف ...
- أوروبا تحاول دعم مصر لاستقبال عدد كبير من اللاجئين
- سوناك: رحلات ترحيل اللاجئين إلى رواندا لن تقلع قبل يوليو
- فيديو.. اندلاع حريق ضخم في مخيم للاجئين السوريين في لبنان
- اعتقال ثلاثة مواطنين في ألمانيا بشبهة -التجسس للصين-
- ارتفاع اعتقالات إسرائيل بالضفة إلى 8425 منذ 7 أكتوبر الماضي ...
- إسرائيل: اعتقال قاتل المستوطن الفتى في الضفة الغربية
- صحفية إسرائيلية تجول في القاهرة وترصد جانبا من معيشة أهالي غ ...


المزيد.....

- مبدأ حق تقرير المصير والقانون الدولي / عبد الحسين شعبان
- حضور الإعلان العالمي لحقوق الانسان في الدساتير.. انحياز للقي ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- فلسفة حقوق الانسان بين الأصول التاريخية والأهمية المعاصرة / زهير الخويلدي
- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعاد عزيز - مشبوهية حقوق الانسان والقضاء لدى نظام الملالي