أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - هاله ابوليل - صبي الببجي و شاكيرا شاكيرا















المزيد.....

صبي الببجي و شاكيرا شاكيرا


هاله ابوليل

الحوار المتمدن-العدد: 7786 - 2023 / 11 / 5 - 07:25
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


صبي الببجي و شاكيرا شاكيرا
بدون خجل وبدون ذرة حياء لمن يدعي انه سيكون خادم حرمين المسلمين والزعيم الاسلامي للامة العربية (لا سمح الله) الذي يلم غلة كل سنة من الموسم السياحي الديني المقدر باكثر من 30 مليار من عوائد الحج والعمرة كل سنة , والتي يأخذ ارباحها في جيبه بعد ان يقصم ظهر الحجيج باموال فائضة لا تستحق ان تدفع ثمن خيمة بدون وجبة ا فطار .
لقد قرأت البارحة عن رحلة بفندق خمس نجوم وتشمل الطائرة والفندق وزيارة خمس دول من دول الشنغن لن تكلف الف دولار , في حين ان مسؤولي الحج في مكة والمدينة ,لا يقدمون لك ربع تلك الخدمة ويسرقون منك اكثر من الفين دولار للعمرة وتصل الى عشر الآف في موسم الحج .
فتجارة الحج ؛هي استثمار مربح يثقل كاهل الحجيج و مما يجعله يستدين ويقترض أو يضطر ان يحزم بطنه ويجوع لسنوات حتى يجمع مال الحج وكل ذلك لاداء موسم الحج المفروض عليه دينيا .
فيستغل ال سعود تلك الفريضة الروحانية لسرقة الحجاج , ومن ثم انفاقها على نيكي ميناج وعلى شاكيرا شاكيرا ونانسي واليسا
نعم
ينفقها تركي شوال , ببذخ على الراقصات والراقصين والممثلات والممثلين
فمن منكم يعرف كم اخذت شاكيرا من دولارات لكي تقدم وصلة الرقص التي اتفقت بها مع وزير الترفيه تركي شوال تركي؛ وناسة ؛ تركي الشيخ طال عمره ابن المرة الترللي حسب شعار المدرجات المصرية .
خلاصة هذا المقال ما قام به الوقح عمرو مش اديب -المذيع الاصلع مع تركي ال الشيخ اللذان بدآ يزايدان على الفنان محمد سلام ويشتمانه ويضعان العراقيل بطريقه لتدمير مستقبله الفني لمجرد أنه كان يتوقع الغاء موسم التهريج السعودي .
(يقال ان محطة شاهد لن تعرض افلامه )
يعاديان الرجل لمجرد ان الرجل انساني ويشعر بالأسى يعتمره لما يحدق لاخوته في غزة من حرب ابادة جماعية و قتل مبرمج وتهديم للبنية التحتية وتدمير كل شيء صالح لجعل غزة ركام فوق ركام .
قال الرجل ببساطة انه لن يذهب لموسم الرياض الراقص نظرا لحرب الابادة الجماعية التي يقوم بها المجرم النتن ياهو وشريكه الامريكي الذي حرك ثلاث اساطيل بحرية وبارجات عسكرية الى البحر المتوسط , والتي اسفرت عنه هذه الحملة الصهيونية الحقيرة مقتل عشر الآف فلسطيني شهيد و كل ذلك بالتواطؤ الرخيص مع زعماء عرب اوغاد متصهينين ؛ ومنهم عباس بن فرناس الذي نهايته ستكون السقوط كما سقط فرناس وهو يرتدي اجنحة من ريش النعام هو نفسه عباس ( صاحب مقولة احمونا ) (اعتبرونا حيوانات ).
احمونا ( يجب ان تمطها وكأنك تمط جبنة في قطعة بيتزا)
جن جنون عمرو غير اديب المبيوع لتركي ال الشيخ بدراهم قليلة يعني (33 مليون بالسنة) منذ ان طبطب على اكتافه قائلا (الي بعده )
مثل اي بطيخة قرعة
ولماذا كل ذلك !
ازعجتهم روح الفنان المرهفة والذي قال فيها انه لن يذهب لموسم الرياض الراقص لآننا تعلمنا إنه لو كان لنا جار لديه عزاء او بيت أجر أو مصيبة , ان نخفي افراحنا حتى تزول الغمة, فالجار للجار حتى لو جار .
ازعجهم الرجل الفنان وهم الذين تمسحوا وانبطحوا وتوسعت كروشهم من التخمة في أن يأتي من يعلّم
عليهم ويكشف اخلاقهم المتردية ويبدى سوء نفوسهم القميئة و تصهيّنهم العلني الفج .
فلم يعد بامكانهم حتى التعاطف مع ما يحدث من دمار في غزة
فهل يعقل ان يخسر تركي ال الشيخ ملايين من مال الحجيج المسروقة والتي ينفقها ببذخ على شاكيرا وعلى بقية الراقصات والمهرجات والمهرجين .
( ظهرت صبري ياسمين وهي تجلس خلف رينالدو وزوجته في محاولتها الدائبة للتحركش بهم وتقليدهم وخاصة شريكته السمراء التي لم يتزوجها بعد السيد رونالدو رغم انجابها الكثير من الابناء له )
ظهرت صبري وهي تغازل نفس الروح لشريكة رونالدو التي تعمل جدائل بشعرها تشبه جدائل ستي ام عطا
يبدو ان تسريحة الجدائل موروث عائلي عربي اسباني
كان لابد من الصحوة السعودية وترفيه اولادهم المكبوتين فظهرت قبل سنة نانسي بشورت قصير يكفي لإرواء ظمأ الشباب اليافع المتعطش لرؤية السيقان الجميلة والأفخاذ اللامعة .
يأكلون ويشربون الخمر المعتق ويرقصون على انغام الشيطان و شاكيرا شاكيرا وعلى بعد ساعات منهم يقبع شعب مسكين فقير ,بعد ان منع عنهم النازيون الجدد الطعام والشراب والدواء والكهرباء والانترنت .
والجار للجار حتى كان وصمة عار .
وزير السعادة السعودي مقدم خدمات الترفيه و الذي عيّنه بن سلمان لتحويل المملكة الى مرقص دائر تحوم حوله اليسا ونانسي اللواتي لم يحلمن يوما ان يزرن السعودية كراقصات على المسارح وبملابس مكشوفة لشعب عاش مكبوتا تحت سطوة هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر لسنوات طوال تحت هيمنة الوهابيين التي تنكر لها آل سعود ( الببجي) أخيرا واعتبروا انفسهم بلا حصانة دينية ولا يحزنون وانهم مجرد قبيلة انتصرت بالحرب .
فقد كان( الرقص والغناء ) من المنكر الذي يمنع تداوله ؛ولكنهم في عهد ابن سلمنكو, ازدهرت اعمالهم بفتح سوق متعطشة للدلع والطبطبة والشخبطة والكائن الذي لا تحتمل خفته اقصد براطيمه ( براطيم اليسا مش نانسي ) .
اسواق مفتوحة للترفيه والدقدقة والتمايل والانشكاح والانبطاح وبالتالي ارقام فلكية تضاف للمليارات اللواتي يملكنها والقصور اللواتي ينمن بها
فهل سمعنا من احداهن من تبرعت بالف ليرة لأهل غزة على سبيل الضريبة الاخلاقية وليس الزكاة
فكلاهما تتزينان بالصليب ولا يوجد زكاة في عرفهم واعرافهم !
اموال منهوبة تضاق لآملاكهم من اموال الحجيج الذي يأتون للعمرة والحج لاداء فرائضهم باموال تزيد عن قيمتها بثلاث اضعاف كما قلنا سابقا .

المهم
واثناء القصف الجوي بالقذائف والصواريخ واصوات النساء الثكالى والاطفال المرعوبين والاعضاء البشرية المنثورة في كل مكان والدم يغطي سماء غزة والفسفور الابيض يحنق الاطفال والرضع وبعد قطع الكهرباء عن المستشفيات فلا تعلم كم عدد الخدج الذي ماتوا بسبب انقطاع الكهرباء المتعمد .
في ذلك الوقت , كان ابن سلمان يبارك لتركي شوال مدير الترفيه عدم الغاء المهرجان( لا سمح الله) ضاربا بعرض الحائط ملايين من مشاعر المسلمين المستاءة من هكذا شخص غير مبالي وغير حريص وغير كفؤ لتحمل ومراعاة احوال مجتمعه المسلم باعتباره حاضن الحرمين وحاضن الممثلات .
وبينما كانت شاكيرا شاكيرا ترقص وتتمايل على مسرح جدة وتتمايل طربا مع ممثلين وممثلات ليس لديهن ذرة من حياء او خجل .
رأينا ياسمين صبري وهي تلتصق برونالدو وشريكته في عقدة نقص عربية تعاني منها ممثلات اللقطة ورأينا رونالدو يغازل نانسي بنظرات اعجاب
ورأينا هنيدي يتقافز مثل القرد في حلبة المجانين ويسرى العجوز
فبعد حركة الانفتاح الثقافي التي ينهجها الامير الصغير بجعل المملكة تنافس الامارات والبحرين في الخلاعة والصياعة والضياعة والبياعة والتطبيع والتركيع و التدليك والبغاء والنساء ورقصتي ياجدع.
فلم يعد مستغربا ان نسمع كل يوم طنة ورنة وملاكمات بين النساء ومهرجات لنانسي عجرم وهي ترتدي الشورت القصير والسيقان اللامعة الشقراء , وكأنها ترسل للعالم رسالة "شاهد انفتاح السعودية التي كانت تلاحق النساء المخمرات , فيما لو ظهر المانكيير من اقدام احداهن !
هاأنا البس الشورت القصير في ارض الحرمين , وارقص بالقرب من الكعبة وصوتي شخبط شخابيط يصل لقبر رسولكم ليزعجه .
وعلى نفس سياق
تعلمنا منذ الصغر ان الجار للجار ولو جار وتعلمنا أن لا نفرح ولا نظهر افراحنا
فيما لو كان الجار في مصيبة او حزن"
وهذا مالم نره قبل يومين عندما استدعى ولي العهد السعودي فرق ضاحكة وراقصين
بينما جيرانهم يقصفون بالفوسفور الابيض والقنابل العنقودية المرسلة من امريكا والمانيا وفرنسا والآلآف من الصواريخ المرسوم عليها علم " كيان السراقين" تهبط فوق رؤوس المدنيين في غزة فتبيدهم عن بكرة أبيهم. في النهاية كانت الالعاب النارية تزيّن سماء البلدين .
ولم يكن للصبي اي قدرة على ايقاف المجازر ( لا سمح الله) ولا حتى ادعاء الحزن (( لا سمح الله))
او التعاطف المارق( لا سمح الله) بالغاء موسم الرقص حتى تهدأ الأمور .
فهل يستحق عشر الاف شهيد مسلم وفلسطيني من المغضوب عليهم
ان نلغي مهرجان السعادة !وان نخسر عقودا بالمليارات !
فيكفي ان كوشنر الصهيوني سرق 3 مليار هو وجمعية زوجته الخيرية للالعاب النارية
ما هذا الهدر بالمال
هل من اخبركم إنه مال حرام !
الجار للجار حتى لو جار
وكأن شيئا لا يحدث بالجوار
نعم نعم وحدهم , ابناء الحراثين من تعلمنا هذه الحكم الغريبة ولكن ابناء المعالي والسمو تحت نعالي
نحن الفقراء لله من تعلمنا بصغرنا ان لا نفرح و بيت عزاء في بيت جارنا
ولكن من قال ان الامير الصغير حزين
انه مبتهج و يلعب الببجي مع تركي شوال , تركي وناسة تركي الشيخ طال عمره ابن المرة الترللي الترللي .
طبيعي ان نرى كل ذلك ؛ وخاصة عندما يتولى صغارها الامور الكبيرة على حجمهم و لكن الغريب ان يأتي ذلك بالتزامن مع حرب الابادة الجماعية التي يقوم بها جيش الاحتلال الصهيوني على رؤوس الاطفال والنساء الحوامل والعجائز بتمويل اماراتي سخي كالعادة يقال انها ستمنح كل صهيوني 10 الاف كتعويض على الصدمة التي الحقتها إنزلات حماس عليهم من رعب وتبول لا إرادي .
يقال بقرف و حسب مواقع رصد حركة الطائرات ان ثلاث طائرات حربية اماراتية متصهينة ,تنزل في مطار تل ابيب كل يوم محملة بصواريخ وعتاد حربي لضرب المجاهدين في غزة المسلمة
كما ذكرت "العربي الجديد والميادين .
. ولا ننسى ان هناك خمس طائرات اماراتية نوع بوينج ,كما ذكرت العين الاخبارية تنقل الاسرائيلين يوميا الى دبي كملاذ آمن لهم في دولة عربية متصهينة .
وكما قال الشهيد ناجي العلي يوما: (اخاف ان يصبح التطبيع مع العدو وجهة نظر )
وقد جعله الزعابيط واقعا اليما , لقد طبع القراصنة مع بعضهم البعض
فكل قرين بالقرين يقتدي والقراصنة يعرفون بعضهم بعضا ؛ فيتآلفون ويتحابون ويتراشقون بجماجم الصغار في يوم السبت اليهودي.
وفي المساء , يحتضنون الصهاينة بعض لبعض وينامون على نفس السرير .
بلغت حصيلة الشهداء حوالي عشر الاف شهيد ؛ وهذا رقم يفوق عدد من قتلتهم السعودية في هجمات 11 سبتمبر 2001
بمعنى ثلاث اضعاف من قتلتهم السعودية ونجت بفعلتها ليتحطم العراق و يتدمر من جراء ارهاب مواطنيها . والتي بدلا من ان يقتص المجرم بوش منهم, قام بتغيير الدفة ووجه بنادقه لقتل مليوني عراقي وتدمير اكبر حاضرة من حواضر العرب المهمة لكي يبقى على مزرعة الابقار الحلوبة التي تضخ له مليارات , فالنفط اغلى من الدم العربي .
نعم
تم تحويل العقاب الى تدمير العراق , فالمال يتكلم صحيح انه ينتقل من جيب لجيب ولكنه يبقى في الجيوب الثقيلة وبينهما يتحرك وشركات النفط مع الاميركان تتحدث امريكاني وتدفع بالدولار لدرجة ان ناقلة نفط سعودية , كانت تسمى " رايس " على اسم مالكتها وزيرة الخارجية الامريكية في ذلك الوقت
السمراء كوندريزا رايس
نعم الامير الصغير يرسل برسالة ضمنية
نحن لا يهمنا امركم يا فلسطينيين ( لا سمح الله)
فلتموتوا تحت القصف أو تحت الدلف
نحن ندعم النتن ياهو وسنطبع معه عما قريب , فالاوراق جاهزة وانتم بطوفان الآقصى من آخرها ولكنها ستحدث ستحدث لا محالة .فأنا صهيوني اكثر من السيسي نفسه.
نعم , سنحرضه لكي يقتل منكم الكثير الكثير , بل سندفع له تعويضات عن كل رصاصة من اموال حجيجكم الأغبياء .
بالحقيقة , كفلسطينيين اعتادوا على حراب الاخوة الاعداء بالضرب في الظهر والصدر و بالمكر و بالخديعة فلم نعد نقول لأحد " حتى انت يا بروتس" ( لا سمح الله)
ولم نعد نتشدق ببيت الشعر القائل
وظلم ذوي القربى اشد مضاضة .... ( لا سمح الله)
لم نحزن ,ولم نتأثر , فعندما يتولى الصغار مقاليد الحكم, فهذه هي النتيجة المتوقعة وعلى رأي اختي ان من يلعب مع الصغار يبقى صغيرا ؛ رغم ان اختي ماتت في حرب البوسنة والهرسك وكانت تقف بجانب الصرب ؛ فلا هي حكيمة ولا يحزنون ولكني حزينة على العالم العربي ومواطنيه الذين يرسل لهم الرب حفنة من حكام راكعين و اوغاد و صعاليك وخونة وجهلة ومجرمين ومتصهينيين حتى العظم .
ومن باب داروا سفهاءكم لكي لا يرسل لي غدا من يقطعني اشلاء كما فعل مع الصحفي الخاشقجي
نقول للسعايدة من سلالة خيبر ويهود يثرب
لا يهمنا امركم
ارقصوا على جراح الأمة ؛هللوا وانبطحوا وطبعوا ؛ وارقصوا وزغردوا و تنطنطوا على شجرة التطبيع مثل القرود ( لا سمح الله)
فالصهاينة لا ينظرون لكم إلاّ بكونكم عبيد لهم
خلقكم الرب فقط لخدمتهم ورعايتهم
فهنيئا لكم وظيفة العبيد
أما نحن اشاوس العصر , ابطال الدفاع عن وطننا حركة مقاومة رغنا انوفكم التي لا تشم سوى الهزيمة والانبطاح والتركيع .
لا نريد تعاطفكم ولا اموالكم المنهوبة من حجيجنا
فمن ربته يهودية كما قال هو لجريدة امريكية لن تجد غريبا منه ان يتصرف هكذا
على رأي ادرعي (السيسي صهيوني اكثر مني ) وبن سلمان صهيوني اكثر من الصهاينة انفسهم
ولكننا بالفعل , نحن حائرون مستغربون , متعجبون !
بشيء لا يمت لهؤلاء العبيد و الاقيان و النخاسين ممن يتاجرون بالجنس والبغاء والمخدرات والببجي واحلام المتدينيين بزيارة الكعبة .
حائرون بتلك الانسانية العميقة القادمة إلينا من بلاد بعيدة عنا
بعيدة الالاف الكيلوات و ربما نحتاج لركوب طائرة لعشر ساعات لكي نصل اليها
مثل بلاد لا تشبهنا مثل بوليفيا وكوبا والبرازيل
بلاد لا تجمعنا بهم عقيدة ولا لغة مشتركة ولا مصير واحد ولا حتى صلة قرابة من بعيد
بلاد تقف مع اهل غزة وقفة رجال احرار
لا سقط من الدواب التي تحركهم غرائز المجون والفجور .
بلاد قوية بمواقفها الانسانية وبروحها الوثابة النظيفة التي لا تقبل التطبيع مع مجرمين , قتلة اوغاد برابرة همجيين و نازيين جدد , يقتلون الاطفال بدم بارد , فيثورون للانسانية العميقة المتجذرة في نفوسهم , فيطردون السفراء ويقفلون سفاراتهم الملعونة امام شاشات العالم كله , في حين ما تزال اعلام كيان السراقين ترفرف في عواصم عربية
يا للخسة ياللوضاعة
يا للخسة ياللوضاعة

:ارأيتم هذا هو الانفتاح المكشوف الذي يحمله ولي العهد ورؤيته المستقبلية في تحويل مكة والمدينة الى ماخور ومراقص ودار مجون
والقادم افظع
ملاحظة
خرج قبل اسبوع مفتي دين ممن يرتدون العمامات والجبة ويمسكون المسابح والقرآن , باعلان تحريم خروج الناس في مظاهرات تدين الغزو الصهيوني على اهل غزة لأن فيها اختلاط ومفسدة وهذا بدوره يؤدي الى مخالفة روح الاسلام الطاهر الذي يرفض الاختلاط بين الرجال والنساء في المظاهرات .
ولم نجد من ابو جبة وعمامة اي فتوى لكي يخرج ليقول للناس : لا تذهبوا لموسم جده الراقص
لأن فستان اليسا المكشوف يظهر اكثر مما يخفي و سيقان نانسي جذابة وتثير الفتنة و رقص شاكيرا مثير ويثير الغرائز المكبوتة .
فالأوامر لم ترسل له بهذا الشأن وعليه إطاعة ولي الأمر المشغول بالمشاهير والفنانات والراقصات والمهرجين ( لا سمح الله).

شاكيرا شاكيرا
عزيزتي شاكيرا
سنستدعيك يوما لترقصي في يوم من الايام ونحن نرى عروش ممالكهم تتهاوى
مثل بيت العنكبوت
فحافظي على رشاقة خصرك وعلى شعرك الكيرلي الجميل وعلى ايقاع حركاتك المنتظم
لأننا سنسهر حتى الصباح معك
فالجار الذي لا يقيم لجاره اعتبار
سنضربه بالاحجار
فهو وصمة عار
وكما يقولون
البادي اظلم والعين بالخشم والسن بالقطاعة
وقاطع الرحم مقطوع البركة
وليس ربك بظلام للعبيد



#هاله_ابوليل (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ( Israeld ) مصطلح يعني (الاستيلاء على منزلك) إنه كيان السراق ...
- نفايات بشرية أم حيوانات بشرية
- أنسنة اللعبة باربي ولماذا منعوا عرض الفيلم
- البخل والبخلاء والطفيليين من الناس والأوغاد
- غطرسة الوضيع
- البخلاء والسيدة ملعقة
- حوار بين رانيا العبدالله و انتصارالسيسي
- نوستالجيا رقبة انتصار السيسي والحنين الى الماضي الغابر
- ترامب والوثائق المسروقة
- ايلون ماسك بالحياة وكيف نجا من حفلة الغواصة
- إيلون ماسك و زوجته الأنثى الروبوت ( كاتانيلا )
- مدام - شوكولا مو - في متحف الشمع
- -اسامينا -ولكل من اسمه نصيب
- ابتسم , ابتسامة (Placebo) و ستكون أفضل
- الأرزاق الخفيّة و خدمة الأم
- زوجة ناصر؛ الزوجة الصالحة رزق
- ابتسامة الموناليزا وجنون المثقفين
- - السيدة -ظريف ظريف - و السيدة إشاعة وابتسامة سالم
- اسامة فوزي الملقب :ابو برنيطة - شاهد على العصر -
- صفر نفايات كتابية


المزيد.....




- لماذا ينصب اهتمام العالم على غزة بدلاً من إيران؟ - يديعوت أح ...
- الشرطة الباكستانية تبحث عن مسلحين اختطفوا 8 ركاب حافلة وقتلو ...
- شرطة أوديسا تعتقل رجلا وزّع بطاقات بريدية تذكارية سوفيتية (ص ...
- ترمب سيدلي بشهادته في أول محاكمة جنائية له بنيويورك
- ملجأ يكتظ بأعداد كبيرة من الحيوانات بعد إنقاذها في فيضانات ر ...
- ما هي العلاقة بين تناول اللحوم وتغير المناخ؟
- Fallout على برايم فيديو: كيف أصبح العالم بعد النزاع النووي؟ ...
- رواندا.. ملاحقة المتورطين في الإبادة الجماعية
- ما تأثير العمل خارج الأوقات التقليدية على صحتنا؟
- شاهد.. أكثر من 300 ثنائي يتزوجون قُبيل كسوف الشمس الكلّي في ...


المزيد.....

- النتائج الايتيقية والجمالية لما بعد الحداثة أو نزيف الخطاب ف ... / زهير الخويلدي
- قضايا جيوستراتيجية / مرزوق الحلالي
- ثلاثة صيغ للنظرية الجديدة ( مخطوطات ) ....تنتظر دار النشر ال ... / حسين عجيب
- الكتاب السادس _ المخطوط الكامل ( جاهز للنشر ) / حسين عجيب
- التآكل الخفي لهيمنة الدولار: عوامل التنويع النشطة وصعود احتي ... / محمود الصباغ
- هل الانسان الحالي ذكي أم غبي ؟ _ النص الكامل / حسين عجيب
- الهجرة والثقافة والهوية: حالة مصر / أيمن زهري
- المثقف السياسي بين تصفية السلطة و حاجة الواقع / عادل عبدالله
- الخطوط العريضة لعلم المستقبل للبشرية / زهير الخويلدي
- ما المقصود بفلسفة الذهن؟ / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - هاله ابوليل - صبي الببجي و شاكيرا شاكيرا