أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد علي حسين - البحرين - فيلم هلوو كايروو.. رائعة الفنان الكويتي الكبير طارق العلي















المزيد.....

فيلم هلوو كايروو.. رائعة الفنان الكويتي الكبير طارق العلي


محمد علي حسين - البحرين

الحوار المتمدن-العدد: 7758 - 2023 / 10 / 8 - 13:52
المحور: الادب والفن
    


استمتعت كثيراً من مشاهدة الفيلم الكوميدي الاجتماعي "هلوو كايروو" في قناة "روتانا كوميدي".

"هالوو كايروو" فيلم كوميدى يحمل رسالة إنسانية اجتماعية، يشارك فى بطولة الفيلم من الممثلين الكويتيين طارق العلى، محمد العجيمى، شهاب حجيه. والممثلين المصريين حسن حسنى، وأحمد بدير، وعلاء مرسى، ونشوى مصطفى، وخالد الصاوى.

فيديو.. فيلم هلوو كايروو - طارق العلي
https://www.youtube.com/watch?v=kIKqf2L9SRM


النجم طارق العلي في فيلم "هلوو كايروو"

شهدت السنوات الاخيرة مجموعة من المحاولات السينمائية تبناها عدد من المنتجين الذين حملوا على عاتقهم مسؤولية اعادة صناعة الفن السابع والذي توقف قبل عشرات السنين رغم ريادة الكويت له في المنطقة، وعلى الرغم من ضعف الامكانيات وندرة عناصر ومقومات الفيلم السينمائي الا ان حقبة الستينيات حتى اواخر الثمانينيات كانت زاخرة بمجموعة من الانتاجات السينمائية صنفت حينها على انها «تحف» ثمينة ومنها «العاصفة» لمحمد السنعوسي، «بس يا بحر»، «عرس الزين» لخالد الصديق و«الصمت» لهاشم محمد و«الفخ» لعبدالرحمن المسلم و«الفجر الحزين» لعبدالله المحيلان وغيرها من الافلام.

وفي السنوات الاخيرة وتحديدا في عام 2004 اقدم المنتج حمد بدر على انتاج فيلم «شباب كوول» والذي حاول من خلاله تقديم فيلم يعيد الحركة الى عجلة السينما لكنها كانت تجربة متواضعة اعقبتها تجارب مماثلة وذلك لعدم وجود النضوج الفني الحقيقي في صناعة السينما، كانت محاولة بدر بمثابة خطوة حركت المياه الراكدة من تحت اقدام المنتجين الآخرين حيث اقدم الفنان الراحل محمد الامير على انتاج فيلم «الدنجوانة» والشاب محمد الحملي على تقديم فيلمه «مسرح بلا جمهور» وهو عبارة عن سهرة تلفزيونية حملت مسمى فيلم دون وجه حق ولن ننسى ايضا محاولة المخرج سامي الشريدة في فيلم «جسوم اي شيء» الذي منع من العرض بسبب اساءته للشباب الكويتي حسب تقرير رقابة الافلام.

وظلت المحاولات والتجارب تسير بخطى متعثرة تقف وراءها الكثير من الاسباب المعلومة منها والمجهولة ويأتي في مقدمتها عدم فهم وادراك اللغة الحقيقية للسينما فهي ليست مجرد نص تلفزيوني ومسرحي يمكن تقديمه وتصويره بكاميرا ثم نصفه بالفيلم الى جانب غياب الوعي الواضح في الثقافة السينمائية وهذا ليس انتقاصا من اصحاب التجارب السابقة انما لغياب التواصل بين الضالعين في الفن السابع وعدم وجود جهات حقيقية تعي المسؤولية بضرورة احياء صناعة السينما، لان الجهود التي يبذلها القائمون على نادي الكويت للسينما او الانشطة التي يقيمها كل دهر المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب لا تسمن ولا تغني من جوع.

وهنا لابد من الاشادة بتجربتين قدمهما الفنان طارق العلي الاولى في فيلم «معتوق في بانكوك» والاخرى في فيلمه الاخير «هلوو كايروو»، فقد اثبت العلي انه فعلا يملك الرغبة الصادقة في تقديم سينما حقيقية بدليل اصراره على الاستفادة من تجربته الاولى في التجربة الثانية التي تعتبر الاكثر نضوجا وادراكا للمفهوم السينمائي فهو المنتج الوحيد الذي سعى من اجل ان تتوافر في افلامه جميع مقومات الفيلم السينمائي من ناحية المعدات الفنية والتقنية وحتى على مستوى الممثلين عندما طرق ابواب السينما المصرية باختياره لمجموعة من نجومها أمثال احمد بدير وحسن حسني وعلاء مرسي، فقد احسن الاختيار الامر الذي يدل على خطة واضحة المعالم نحو غزو السينما العربية المصرية في عقر دارها وهو الحق المشروع له، وكل من تابع او حضر الفيلم سيكشف ان العلي تمكن من تقديم تجربة سينمائية متكاملة الملامح. واخيرا لابد من التطرق الى التجارب الشبابية في تقديم الافلام السينمائية القصيرة وحضورهم اللافت في المهرجانات المحلية والخليجية لاثبات وجودهم لكن دائما النوايا الطيبة لا تؤتي ثمارها ولابد من ان نشيد بدور الشركة الكويتية للسينما في دعم التجارب السينمائية والدليل على دورها الفاعل هو المساهمة في اكمال نضوج فيلم «هلوو كايروو».

بقلم الكاتب أحمد الوسمي

رابط المصدر
https://www.startimes.com/?t=27162681

فيديو.. فيلم معتوق في بانكوك – بطولة طارق العلي
https://www.youtube.com/watch?v=PI2tXtJSizo


طارق العلي: «هالو كايرو» يدعو لتوحيد الشعوب العربية

الجمعة 3 ديسمبر 2010

بعد نجاح «معتوق في بانكوك» سينمائياً

بعد النجاح الجماهيري الكبير لفيلمه السينمائي الأول «معتوق في بانكوك» انتهى النجم الكوميدي طارق العلي من تصوير فيلمه السينمائي الثاني «هالو كايرو» الذي يشاركه في بطولته نخبة من نجوم مصر والكويت مثل أحمد بدير وحسن حسني وعلاء مرسي ومحمد العجيمي وشهاب حاجية وآخرون، وهو من إنتاج مركز «فروغي للإنتاج الفني».

وأكد النجم طارق العلي أن فيلمه الجديد يحمل بين طياته رسالة إنسانية واجتماعية تهدف إلى توحيد شعوب الدول العربية، وذلك من خلال أحداث الفيلم الذي تدور حول شاب كويتي يتعرض لحادث سير في القاهرة بعد أن تصدمه سيارة يقودها رجل مصري، يصاب على إثره بفقدان الذاكرة، الأمر الذي يدفع الرجل المصري إلى مساعدته حتى يعود إلى حالته الطبيعية.

وأضاف: سأجسد في الفيلم شخصية الشاب الكويتي «سليمان» الذي يتعرض للحادث، بينما الفنان القدير حسن حسني هو من يقود السيارة التي تصدمني، وقصة الفيلم تحث على التعاون والتضامن بين شعوب الدول العربية بعيداً عن أية تفرقة عنصرية، وستكون تلك الأحداث في إطار كوميدي بعيداً عن الإسفاف حتى تصل فكرة الفيلم إلى المشاهدين الذين سيتابعونه قريباً في دور السينما المحلية.

وقال العلي إن قصة الفيلم التي كتبها السعودي محمد الباشا وأخرجها أيمن مكرم، تدعو إلى تعزيز الوحدة العربية، مشيراً إلى ان هذا الأمر غائب نوعاً ما بوسائل الإعلام في الفترة الحالية.

واستطرد قائلاً: «انتهينا من تصوير مشاهد الفيلم بكل أريحية، وأتمنى أن ينال إعجاب الجماهير الخليجية والعربية، وستكون أغنية المقدمة من ألحان عبدالله القعود، أما الكلمات فللشاعر أحمد الشرقاوي، وهي تتماشى مع أحداث الفيلم».

رابط المصدر
http://www.alwasatnews.com/news/513437.html

فيديو.. اضحك مع طارق العلي في مشهد من مسرحية جناب الماما
https://www.youtube.com/watch?v=kk74db6qK6g


طارق العلي إيرادات «هالو كايرو» تخطت «معتوق في بانكوك» في أول ثلاثة أيام

6 فبراير 2011

كتب مفرح حجاب

أعرب الفنان طارق العلي عن سعادته لعرض تجربته السينمائية الثانية «هالو كايرو» في دور العرض السينمائية في الكويت خلال هذه الأيام بمشاركة عدد من نجوم السينما المصرية** أبرزهم حسن حسني واحمد بدير وعلاء مرسي، وقال لقد حقق الفيلم الأول «معتوق في بانكوك» أرباحا 200 في المئة وليس كما يردد البعض، مشيرا الى أن مشكلة البعض انه غير مصدق انه قد نجح وأعاد للسينما الكويتية بريقها من جديد.

وأكد العلي انه يخطط لتجربة سينمائية جديدة بعدما انشأ شركة جديدة مع الفنان علاء مرسي، مشددا على أن اكثر ما يهمه في الانتاج السينمائي هو توظيف الفنان الكويتي فيها ليكون مع زملائه العرب.

وانتقد المؤسسات الاستثمارية والبنوك عدم دعم الفيلم الكويتي رغم أنها تستعين بالفنان في اعلاناتهما ومناسبتهنا في الوقت الذي يدعم في الدول الخليجية عندما يقدم أعماله، منوها الى ان المرحلة المقبلة ستشهد انتعاشا سينمائيا كويتيا بعد ردود الفعل على العروض الأولية لفيلم «هالو كايرو» جاء ذلك خلال هذا اللقاء:

• ما الذي دفع طارق العلي الى اعادة تجربة الانتاج السينمائي بعد تجربة «معتوق في بانكوك»؟

- أولا نحن لسنا جددا على السينما، فقد أنتجنا أفلاما منذ زمن، لكن تستطيع القول أننا نريد اعادة عجلة هذه الصناعة، لاسيما وأن الامكانات موجودة ودور العرض موجودة ولا ينقصنا أي شيء، ولا يوجد عائق سوى أن نجلس ونقول كيف نعمل، وهي فكرة كانت مطروحة منذ فترة وتحدثنا مع الفنان محمد هنيدي للتعاون معنا في انتاج مسرحي وسينمائي وكذلك مع المخرج سعيد حامد لكن الظروف لم تكن مهيأة في السابق وقد رفضت المشاركة من قبل في التجارب الكويتية للتواجد بشكل جيد في السينما.

• هل وجدت أن التصوير خارج الكويت أفضل؟

- القضية لم تحسب كما يعتقد البعض، لأنني أريد تقديم سينما حقيقية وليست مجرد سينما يتم تصويرها كعمل تلفزيوني، والتواجد في تايلند والقاهرة لم يأت من فراغ ولكن من خلال دراسة، والماديات فيها كانت خارج الحسابات لأن الهدف هو تقديم سينما.

• لماذا لم يكن معك في «هالو كايرو» نجوم كبار آخرين من الكويت؟

- المهم هو طارق العلي لأنني أنتج سينما من اجل ابراز هذا الفنان وأنا هنا أتحدث بصراحة، كذلك اذا كان هناك دور لفنان آخر يضيف لم لا؟ وكان معنا محمد العجيمي وشهاب حاجية.

• ما المصاعب التي واجهتك في انتاج «هالو كايرو»؟

- عندما شرعنا في انتاج الفيلم قال البعض ستواجه مشاكل بالجملة في مصر بسبب البيروقراطية ودفع الأموال وغيرها، لكن أنا أقول ما واجهناه هو أمر عادي بل على العكس لقد تم التعامل معنا أفضل من المصريين أنفسهم، كان هناك بعض الأشياء البسيطة لاسيما وأن نقابة الفنانين سهلت الأمور و اعتقد أن التجربة الثانية ستكون مختلفة تماما وما بعدها.

لقراءة المزيد ارجو مراجعة موقع الرأي

**********

مقالات ذات صلة بالموضوع:

فيلم هالوو كايروو مع طاقم العمل
https://elcinema.com/work/1899554/

ما لا تعرفه عن طارق العلي
https://www.arageek.com/bio/tariq-al-ali

الفلتة طارق العلي يعيد اكتشاف نفسه – جريدة الأنباء الكويتية
https://www.alanba.com.kw/ar/art-news/221882/25-08-2011-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D8%AA%D8%A9-%D8%B7%D8%A7%D8%B1%D9%82-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%8A-%D9%8A%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%83%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D9%81-%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%87/



#محمد_علي_حسين_-_البحرين (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- جائزة نوبل نرجس محمدي.. تهز عرش الطاغية خامنئي!
- من الأغاني الجميلة والقيم الإنسانية.. الى الأغاني الرقمية ال ...
- التقارب السعودي الايراني.. خدعة من عصابات الملالي!؟
- من تهديدات الاتحاد السوفيتي النووية.. الى مرتزقة كوبا في الح ...
- البحرين تفقد احد قاماتها.. وفاة المفكر والكاتب الأكاديمي ابر ...
- اوجه الشبه بين المعسكرات النازية.. وسجون ومعتقلات الزمرة الخ ...
- ذكرى ميلاد الشاعر والفيلسوف الفارسي جلال الدين الرومي
- هفوات وخزعبلات بايدن الأهبل.. في المناسبات السياسية وبين الأ ...
- گوگل تغنيك من القواميس والموسوعات.. وفي ثواني تعطيك المعاني ...
- استمرار جرائم العصابات الحوثية ضد اليمنيين وقوات درع الخليج
- الفردوسي.. الشاعر العظيم الذي انقذ اللغة الفارسية من الاندثا ...
- هزيمة فرنسا الشنيعة.. في نهب ثروات الدول الأفريقية
- الأغاني الهابطة والملابس الممزقة وجهان لعملة واحدة
- مهسا اميني ايقونة الحرية ومشعل الانتفاضة الايرانية
- لعبة الاتفاقيات الأميركية الايرانية بين ترمپ وبايدن
- استمرارالنزاع والاغتيالات المتبادلة.. بين طائفة السيك والحكو ...
- معاناة ملايين البشر من مرض طنين الأذن
- أوجه الشبه بين پوتين وكيم جونگ ومعمر القذافي
- الذكرى الأولى لمقتل مهسا اميني.. ايقونة انتفاضة الشعب الايرا ...
- من مهاتما گاندي الى ناريندرا مودي.. الأشوكا الهندي يتحدّى ال ...


المزيد.....




- بايدن: العالم سيفقد قائده إذا غادرت الولايات المتحدة المسرح ...
- سامسونج تقدّم معرض -التوازن المستحدث- ضمن فعاليات أسبوع ميلا ...
- جعجع يتحدث عن اللاجئين السوريين و-مسرحية وحدة الساحات-
- “العيال هتطير من الفرحة” .. تردد قناة سبونج بوب الجديد 2024 ...
- مسابقة جديدة للسينما التجريبية بمهرجان كان في دورته الـ77
- المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي: إسرائيل تعامل الفنانين كإرهاب ...
- نيويورك: الممثل الأمريكي أليك بالدوين يضرب الهاتف من يد ناشط ...
- تواصل فعاليات مهرجان بريكس للأفلام
- السعودية تتصدر جوائز مهرجان هوليوود للفيلم العربي
- فنانون أيرلنديون يطالبون مواطنتهم بمقاطعة -يوروفيجن- والوقوف ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد علي حسين - البحرين - فيلم هلوو كايروو.. رائعة الفنان الكويتي الكبير طارق العلي