أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ريتا عودة - أَمَامَ يأسنا لن ننكسر/ ومضات














المزيد.....

أَمَامَ يأسنا لن ننكسر/ ومضات


ريتا عودة

الحوار المتمدن-العدد: 7750 - 2023 / 9 / 30 - 09:45
المحور: الادب والفن
    


-1-
-في الخَريف-

في الخَريف،
بصَمْتٍ...
يتساقطُ البعضُ
كما الأوراقِ
التي
نفدَتْ صلاحيةُ
انتمائِها للشَّجرة.

في الخَريفِ،
بصَمْتٍ...
تندبُ
تلكَ النّدوبَ
التي
خلَّفها الفقدُ
مرَّةً تِلْوَ المَرَّة.

في الخَريفِ،
بصَمْتٍ...
لا يبقى
في قلبِكَ
إلاّ
مَن تمسَّكَ بكَ
بقوّة..
وإن كنتَ جَمرَة.

في الخَريفِ،
بصَمْتٍ...
تتلهَّفُ
لعودةِ الرُّوحِ
معَ
عودةِ الرَّبيعِ
والمَسَرَّة.



-2-
-خُشُوع-
ليتني على شَفَتَيكَ صَلاةٌ لتنطِقنَِي بخُشُوعٍ حَرْفًا حَرْفًا.



-3
-احتراق-

أنا لا أكتبُ لأُشْفَى مِنْكَ.
أنا أكتبُ لأشْقَى أكثر وأكثر،
هذا الشّقاء اللذيذ.!



-4-
أُحِبُّكَ...
لا بالثلاثة ولا بالمليون إنَّمَا بِكُلِّ عَدَدٍ مُحْتَمَلٍ في هذا الكُون.



-5-
-خبر-

تَمَام العاشقة عشرًا: أنا لستُ أنتَ..بَعْد.



-6-
من جَوْفِ الحُوتِ أكْتُبُ، لا مِنْ عَلى شُرْفَةِ قَصْرٍ.



-7-
-ريتاي-

لا مكانَ لسنِّ يأسٍ في حياتي.
ريتاي تبقى طفلةً شقيَّةً مهما مَضَى بها الزَّمان.



-8-
إلى جانبِ كلّ رَجُل عظيم امرأة، أيضا، عظيمة.




-9-
بالرّغمِ
مِنَ الخَرابِ
الذي
خلّفَتْهُ الحَرْبُ
هُنَا على الأرْضِ،
ينهمرُ المَطَرُ
قَطْرَةً...
قَطْرَة..

فَ
يُجَدِّدَ المَشْهَدَ.!



-10-
الطَّريقُ إلى الشَّمْسِ وَعِرَة لكنّها تستحقُ المُجَازَفَة.



-11-
يُحَكَى أنَّ الصَّبَّارَ كانَ وَرْدًا وَمِنْ شِدَّةِ مَا تَعَرَّضَ للقَهْرِ ، قَرَرَ أنْ يلبسَ الأشْوَاكَ دِرْعًا.



-12-
كلّما تسمعُ الطفلةُ دويَّ طائراتِ الحربِ ويفيضُ الدمُ،
تصنعُ طائرةً مِنْ ورقٍ تكتبُ عليها: "أمامَ يأسِنا لن ننكسرَ!".



#ريتا_عودة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لا شريكَ لي/ ومضات
- طائرّ لكلِّ الفصول/ ومضات
- العيش على أمل اللقاء في رواية: -إلى أن يُزهر الصّبّار-.
- إضاءة على رواية إلى أن يُزهر الصّبّار
- كلّ مَن يسوّلُ لهُ حنينُه أن يقتربَ مِن ناري/ ومضات
- سأمضي لأفضحَ العتمة
- لا شيء ينقصني في غيابِكَ/ومضات
- عندما تاقتِ القصيدة أن توَدِّعَكَ / ومضات
- أنا أسأل وريتاي تجيب
- السَّماءُ ينقصُها نجمة / ومضات
- مُهَمَّشٌ ولكن..!
- دمعةً تودُّ لو تبكي/ومضات
- لا أَلومُ الوردة / ريتا عودة
- أكتبُ لأُوْصِلَ لا لأَصِلَ/ومضات
- من نُطفَةِ حبرٍ ولدتُ شاعرةً/ ومضات
- رواية ماتت رجُلًا/ محمد خضير
- تكحَّلتْ عينايَ برؤياكَ / ومضات
- الذينَ حالفَهُم الوحيُ قَبْلي/ ومضات
- ما أنتَ بنبيّ /ومضات
- أُغرُبْ عنْ حُلُمي..!/ ومضات


المزيد.....




- ثبتها أطفالك هطير من الفرحه… تردد قناة سبونج بوب الجديد 2024 ...
- -صافح شبحا-.. فيديو تصرف غريب من بايدن على المسرح يشعل تفاعل ...
- أمية جحا تكتب: يوميات فنانة تشكيلية من غزة نزحت قسرا إلى عنب ...
- خلال أول مهرجان جنسي.. نجوم الأفلام الإباحية اليابانية يثيرو ...
- في عيون النهر
- مواجهة ايران-اسرائيل، مسرحية ام خطر حقيقي على جماهير المنطقة ...
- ”الأفلام الوثائقية في بيتك“ استقبل تردد قناة ناشيونال جيوغرا ...
- غزة.. مقتل الكاتبة والشاعرة آمنة حميد وطفليها بقصف على مخيم ...
- -كلاب نائمة-.. أبرز أفلام -ثلاثية- راسل كرو في 2024
- «بدقة عالية وجودة ممتازة»…تردد قناة ناشيونال جيوغرافيك الجدي ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ريتا عودة - أَمَامَ يأسنا لن ننكسر/ ومضات