أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أيوب بن حكيم - دعبل الخزاعي والهجاء.. إطلالة نقدية خفيفة














المزيد.....

دعبل الخزاعي والهجاء.. إطلالة نقدية خفيفة


أيوب بن حكيم

الحوار المتمدن-العدد: 7640 - 2023 / 6 / 12 - 18:50
المحور: الادب والفن
    


كان ( دعبِل ) هجّاءةً ما ترك في إقذاعه إلا ما سها، ثم إن (الحُطيئة) لو لحقه لصغُرت نفسه معه، ولتتلمذ له وكان راوية عنده. والدعبل هو الناقة القوية وله معان أخَر.
فـ(دعبل) هجا الكبير قبل الصغير، وشتم خلفاء (بني العباس) في عز قوتهم وبطشهم وجبروتهم، وعاش ما يزيد عن مئة سنة على هذه الحال، وهو القائل " لي خمسون سنة أحمل خشبتي على كتفي أدور على من يصلبني عليها فما أحد يفعل ذلك" ومن أخطر هجوه هجوه للأمير العباسي والخليفة السابق ( ابراهيم ابن المهدي ) أخي (هارون الرشيد) وذلك في خلافة المأمون فهو عمه؛ إذ اشتكى الخليفة السابق للخليفة الحالي من (دعبل) فأنشده الهجوة والتمس منه الانتقام له منه، فأجابه الخليفة المأمون وهو من هو " هذا من بعض هجائه وقد هجاني بما هو أقبح:
أ يسومني المأمون خطة جاهل أو ما رأى بالأمس رأس محمدِ
إني من القوم الذين سيوفهم قتلتْ أخاك وشرفتك بمقعدِ
فقال الأمير للخليفة: " زادك الله حلما وعلما…"
( هجا في البيتين المأمون وأخاه الأمين دفعة واحدة )

وكان دعبل صديقا للبحتري وابن عم أبي الشيص ومعاصرا لأبي تمام وقسيمه في زمن الوفاة، فرثاهما أبو عبادة بمقطوعة مطلعها:
قد زادp في كَلفي وأوقد لوعتي مثوى حبيب يوم مات ودعبلِ
وممن حقق شعره العلامة (عبد الكريم الأشتر) رحمه الله وغيره



#أيوب_بن_حكيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- علم البلاغة بوصفه علمَ كلام
- الرحْلات الحجازية الصوفية وبؤر التقديس: فاس والقاهرة والقدس ...
- يائيّاتُ الشعرِ العربي ( الحلقة الأولى )
- قصة قصيرة بعنوان ( كأس على الكونطوار)
- موجز: آليات انوجاد المعنى عند الإسلام السياسي
- الدين الإسلامي مضاد للدولة الدينية ! كيف ؟
- قصة قصيرة عن طالبة جامعية
- استراتيجية التفكيك في النقد العربي : كتاب (فتنة المتخيل) لمح ...
- قراءة وصفية في كتاب إيثار الحق على الخلق
- راهنيَّةُ أفهومِ الأندلسِ في الأنْطُولوجيا الجمعيَّةِ العربي ...
- مفهوما الأفهوم والمفهوم
- اللغة واللاتواصل عند التفكيكيين
- في نقض أغلوطة عدم وجود مخطوطات البخاري بخط يده
- عرض لكتاب: مابعد الاستشراق لفاضل الربيعي
- نظرات في كتاب محوري: شفاء السائل لتهذيب المسائل لابن خلدون
- في أصول النضال ..إهداءً لمجتمعاتنا المنفصمة نخبا وعواما
- الشعر بين تعالي الفلاسفة العرب المعاصرين واهتمام فلاسفة أورو ...
- في الميتودولوجيا بوصفها ميثولوجيا
- حواري مع الفيلسوف الأخلاقي طه عبد الرحمان
- 2 / نظرية المؤامرة أم مؤامرة -نظرية المؤامرة- / نَمَوْذَجٌ م ...


المزيد.....




- 1.8 مليار دولار، قيمة صادرات الخدمات الفنية والهندسية الايرا ...
- ثبتها أطفالك هطير من الفرحه… تردد قناة سبونج بوب الجديد 2024 ...
- -صافح شبحا-.. فيديو تصرف غريب من بايدن على المسرح يشعل تفاعل ...
- أمية جحا تكتب: يوميات فنانة تشكيلية من غزة نزحت قسرا إلى عنب ...
- خلال أول مهرجان جنسي.. نجوم الأفلام الإباحية اليابانية يثيرو ...
- في عيون النهر
- مواجهة ايران-اسرائيل، مسرحية ام خطر حقيقي على جماهير المنطقة ...
- ”الأفلام الوثائقية في بيتك“ استقبل تردد قناة ناشيونال جيوغرا ...
- غزة.. مقتل الكاتبة والشاعرة آمنة حميد وطفليها بقصف على مخيم ...
- -كلاب نائمة-.. أبرز أفلام -ثلاثية- راسل كرو في 2024


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أيوب بن حكيم - دعبل الخزاعي والهجاء.. إطلالة نقدية خفيفة