أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مهند جاسم الشباني - احلام ضائعة.














المزيد.....

احلام ضائعة.


مهند جاسم الشباني
كاتب

(Mohanad Jasim Alshabani)


الحوار المتمدن-العدد: 7544 - 2023 / 3 / 8 - 01:58
المحور: الادب والفن
    


يدي قصيرة...
لاتطول فمي لأكل بها...
انا عبارة عن يد عطشى
تنتظر سقوط قطرات الماء لترتوي..
انا يد حزينة رفعت وقت
الكرب تناجي الرب للفرج
انا يد تعاون الساعد
لتبني ماخربه غيري
او يد تنتظر الحظ الذي عكر مزاجي
انا يد بائسة لضرير
ينتظر من يمسكها
ويعبرها للضفة الاخرى بسلام
انا يد صاخبة تنادي الاخرين
للكف عن الاذى
انا يد تمسك صافرة
لحكم تنذر اخطاء الاخريين
انا يد تتحسس مفاتن الانثى وتحترق
انا يد فقدت القدرة
على ان تفرق بين الثلج والنار
انا يد لغريق تنتظر يدآ اخرى لتنجده..
انا انسان متمسك بريح القشة لتنقذه..
انا يد مبتورة الاصابع
لا تتحسس البرودة
انا يد مكسورة الخاطر
تحتاج للتجبير دومآ..
انا يد تائهة تلوح مائلة
بالافق كنازي يحي جيشه
انا يد بيضاء تنتظر
يد اخرى تعانقها لتمضي معا
وتصنع السلام .. ...
اعطني يدك.
لاصفع وجه الالم
والعالم القاسي
اعطني يدك لنرسم طريقا للحب
يطاول طريق الحرير شهرة
اعطني يدك لارقص في السماء
اعطني يدك واربت على كتفي
لاشعر بالامان معك..
اعطني يدك لنرقص
رقصة الحب الكبيرة
اعطني يدك لنرفرف كجناحين معا
اعطني يدك وانتشلني من الضياع
فانا غارق بالالم.
اعطني يدك ولنلعب معا كمجانين
لايمكنني ان اجالس العقلاء
اعطني يدك لنتسول الحب معا
فقد سئمت المترفين...
اعطني يدك واصفعني قويا
لاستيقظ من هذا الحلم
قويا واواجهة زبانية الظالمين...



#مهند_جاسم_الشباني (هاشتاغ)       Mohanad_Jasim_Alshabani#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين حول الحرب الاسرائيلية على غزة، اجرت الحوار: بيان بدل
حوار مع الكاتب الفلسطيني نهاد ابو غوش حول تداعايات العمليات العسكرية الاسرائيلية في غزة وموقف اليسار، اجرت الحوار: سوزان امين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصةُ منديلُ
- ليتكِ تعلمين
- مساحة الجزء المتبقي من حياتي
- بنات نعش
- ‏-لا تلتفت- انتبه
- من اسباب الكتابة
- نهاىي عقارب العالم.
- أضعتُ طريق العودة
- حب وسكاكين
- يوميات معلم مابعد الحرب
- غيابك
- أجوبة وعرة
- مواطن تعيس
- متاهات العشق
- كتابات طينية
- بقايا عشق
- في عالم ثانٍ مجنونٍ
- قرابين . ولكن
- قالت لي العرافة
- ولادة من الخاصرة


المزيد.....




- ندوة -الصحافة الثقافية وصناعة الوعي بالثقافة- في الظفرة للك ...
- نجيب محفوظ.. رائد الرواية العربية الحقيقي في ذكرى مولده
- أول أيام الانتخابات الرئاسية المصرية.. حالتا وفاة وفنانة شهي ...
- مصر..زوجان شهيران في عالم التمثيل يدعمان أهل غزة في حفل جوائ ...
- فتانة مصرية شهيرة تدلي بصوتها مرتين في انتخابات الرئاسة والس ...
- مشاهدة انمي ون بيس الحلقة 1087 مترجمة بالعربي كاملة| لايف  O ...
- مدير -قرطاج المسرحي-: الفن مقاومة والمسرح شاهد على الاستبداد ...
- اعتذارٌ في وَضَح النَّهار .
- إحياء العيد المئة لشعار هوليوود الشهير
- HD مسلسل قيامة عثمان الحلقة 140 Kurulus Osman مترجمة الموسم ...


المزيد.....

- الهجرة إلى الجحيم. رواية / محمود شاهين
- سعيد وزبيدة . رواية / محمود شاهين
- عد إلينا، لترى ما نحن عليه، يا عريس الشهداء... / محمد الحنفي
- ستظل النجوم تهمس في قلبي إلى الأبد / الحسين سليم حسن
- الدكتور ياسر جابر الجمَّال ضمن مؤلف نقدي عن الكتاب الكبير ال ... / ياسر جابر الجمَّال وآخرون
- رواية للفتيان ايتانا الصعود إلى سماء آنو ... / طلال حسن عبد الرحمن
- زمن التعب المزمن / ياسين الغماري
- الساعاتي "صانع الزمن" / ياسين الغماري
- الكاتب الروائى والمسرحى السيد حافظ في عيون كتاب ونقاد وأدباء ... / السيد حافظ
- مسرحية - زوجة الاب - / رياض ممدوح جمال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مهند جاسم الشباني - احلام ضائعة.