أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - خالد العاني - محكمة الشعب لمحاكمة لصوص المال العام وووو














المزيد.....

محكمة الشعب لمحاكمة لصوص المال العام وووو


خالد العاني
كاتب

(Khalid Alani)


الحوار المتمدن-العدد: 7500 - 2023 / 1 / 23 - 18:52
المحور: الفساد الإداري والمالي
    


كثر الحديث عن سرقات المتسلطين على الحكم في العراق , والمزورين للوثائق والشهادات , وحملة السلاح المنفلت , وتجار المخدرات والاغذية والادوية الفاسدة , والمستولين على عقارات الدولة والمواطنين من مكونات الشعب والاقليات المضطهدين الذين اجبروهم على ترك البلاد , والمهربين للنفط , والقتلة الذين لا يطالهم القانون والمتاجرين بالاعضاء البشرية والانتهاكات في السجون والمغيبين والمهجرين, وكما تجارة البغاء وانتهاكات الطفولة , والاضطهاد الذي تتعرض له النخبة من الاطباء والعلماء والفنانين والادباء , وتكميم الافواه والتصفيات الجسدية لكل من يعترض على سوء الاحوال
.......................
كان من ثمرات الغزو الامريكي البريطاني ان تقهقر العراق عشرات السنين الى الوراء وابسط مثل على ذلك تدهور التعليم الحكومي بكل مراحله مقابل ازدهار التعليم الاهلي التجاري والتدريس الخصوصي ولم تستطع الحكومات المتعاقبة منذ الاحتلال وللان ان تفتح شارعا واحدا كما تدهور النقل العام والخدمات الاجتماعية والصحية وشحت المياه من المصادر دون ان تتخذ الحكومات اي اجراء فعال بهذا الخصوص ولم تتجه الحكومات الى مشاريع تحلية المياه او خزن مياه الامطار او انشاء السدود وحتى التخلف في طرق الري بل ان التصحر اخذ يلتهم الاراضي الزراعية , حتى التلفون الارضي مات ذكره ولم يعد احد يتذكره , وبالخلاصة هذا هو الهدف الرئيسي من الغزو كما قالها بيكر لطارق عزيز - سنعيدكم 200 عام الى الوراء واعتمدوا في ذلك على اراذل القوم والمتخلفين وخونة الوطن وخدعوا عامة الناس بالمظاهر الكاذبة بالتدين واشاعوا الطائفية والعنصرية والمناطقية والعشائرية وكل ما يفرق الشعب ليسهل لهم السيطرة على حكم البلاد وصارت الاتهامات الباطلة الاسلوب القمعي لمن يعترض على سلطتهم كما حصل في انتفاضة تشرين المجيدة واطلقوا عليهم اولاد الرفيقات والجواكر وعملاء السفارات وتم قتل ما يزيد على 700 شهيد والاف الجرحى والمعوقين استجابة لطلب الولي السخيف
......................
فيما يسمى سرقة القرن ظهر رئيس الوزراء السوداني في اخراج بائس والى جنبه اكداس من رزم النقود واشار الى ان اللص نور زهير قد اعادها واطلق سراحة بكفالة بعد ان تعهد باعادة بقية المبالغ المسروقة
https://youtu.be/M7EyZgKd7RM
كما قامت زوجة اللص هيثم الجبوري باعادة 4 مليار دينار من مجموع المبالغ المسروقة https://youtube.com/shorts/GTcoCfp6_iY?feature=share
واطلق سراحه بكفاله
ولم يسأل هولاء وامثالهم عن ايرادات الاستثمارات التي تحققت من هذه الاموال والشركات والعقارات ومن يكون وراءهم يحميهم من تحقيق العدالة بحقهم ؟؟
مؤخرا اعلنت هيئة النزاهة
السجن 15 سنة وغرامة 10 ملايين دولار .. ” تحكم على مسؤولة “الرافدين” في الأنبار
هذه عدالة القضاء العراقي
سؤال الى سلطة القضاء لماذا تضعون يافطة في واجهة منصة القضاء الاية القرانية ( وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل )ا
؟؟؟؟ اعلم ايها القاضي ان الزمن دوار وان لم تحكم بالعدل فربما سيكون مكانك في قفص الاتهام وان كنت تعتذر ان ما يجري خلاف ارادتك فمن السهل ان تترك هذا العمل وتتجه الى عمل اخر
................
في السلك الدبلوماسي دخل اناس طارئين على هذا السلك المهم والذي يعكس صورة البلد الذي يمثله امثال ذلك السفير الذي ظهر في صورة مع مغنية مورتانية وهو يرتدي الدشداشة كما ظهر السفير في لبنان وهو يحمل قاذفة على كتفه ولا ندري ما هو الهدف ؟ كما ظهرت امراة تدعي انها مسؤلة المؤتمرات في السفارة العراقية في جمهورية استنبول ؟؟ وقد سبقهم الدعوجي خضير الخزاعي صاحب مدارس الهياكل الحديدية والتي كبدت الحكومة العراقية 250 مليون دولار ولم ترى تلك المدارس النور وكانت مكافئته ان عين في السفارة الكندية مع ابنه وزوجة ابنه و ما خفي كان اعظم .. تشير المعلومات ان هناك 45 الف جواز دبلوماسي والعلم عند الله لمن منحت هذه الجوازات
......................
منذ ان سن سيء الصيت بول بريمر السارق الاول لاموال العراق نافذة مزاد العملة التي ليس لها مثيل في كل اقطار العالم وهي الطريق لتهريب الاموال وغسيلها ورغم مئات المقالات وكتابات الاقتصاديين والمحللين بقت هذه النافذه سارية المفعول ليومنا هذا وطبيعي المستفيد الاول منها هم المتسلطين واحزابهم ذات الولاء لغير العراق وبلغت التحويلات ارقام مهولة وبحدود مليار ونصف شهريا عدا ما يهرب بطرق اخرى وينعكس هذا على عموم الطبقة الفقيرة واختفت الطبقة الوسطى تقريبا لحساب اولئك المتسلطين منذ عام الغزو الاكشر ومما زاد الطين بله هو ماقام به وزير المالية السابق علاوي بورقته السوداء ليخسر الموظف والمتقاعد حوالي 40% من راتبه ورغم ارتفاع اسعار النفط ووفرة مالية كبيرة ولكن لم يتخذ اي اجراء لرفع الحيف عن من اصابهم الضرر واخيرا ماحدث اذ قفز الدولار قفزه اخرى ليرتفع من 146 دينار الى 166 دينار وولعت اسعار كافة السلع بدرجة كبيرة واستغل ذو الضمائر الميتة والجشعين الفرصة ليزيدوا من اموالهم التي جمعت بكل الطرق الخبيثة
.......................
صار لزاما وضروريا ومطلبا شعبيا انشاء المحكمة الخاصة التي تعقد جلساتها العلنية وتنقل مجرياتها عبر وسائل الاعلام ليشاهدها الشعب كله ويفتضح امر هؤلاء السراق والقتلة والمجرمين والمتاجرين بالمخدرات والاغذية والادوية الفاسدة والمزورين ولا احد فوق القانون ومصلحة الشعب والوطن هي العليا ولتكون هذه المحكمة السيف المسلط على رقاب اعداء الشعب والرادع لكل من تسول له نفسه اغتصاب حقوق الشعب والوطن ويكون الشعب هو الرقيب على مجريات المحاكمة بعيدا عن ما تريده الاحزاب والتنظيمات الفاسدة التي طغت وتجبرت على الشعب وخانت ابسط حقوق الشعب والوطن والنصر حليف الشعب مهما طال الزمن



#خالد_العاني (هاشتاغ)       Khalid_Alani#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ثلاث رسائل من خليجي 25 الى من يهمه الامر
- خليجي 25 وعقد الفرس التي لا تنتهي
- التجارة القذرة
- من قلة الخيل شدوا على الكلاب سروج
- انتفاضة الشباب والطلاب في ايران وبداية النهاية لنظام الملالي
- احقاد تاريخية وجمهورية اسلامية
- اغلقوا نافذة التهريب والتخريب مزاد العملة
- جمهورية ايران الشر - تفكيك الخيوط المتشابكة
- لا تسخروا من حسنه ملص فهي اشرف من ............
- فذكر عسى ان تنفع الذكرى ........ الفاشلون والفاسدون والمفسدي ...
- فانتزيا الرؤساء الامريكان
- اللي استحوا ماتوا
- الحل للعقد المزمنة في عراقنا
- العراق وتركيا وايران والكورد وماوراء الاكمة ما وراها
- متى سيكف البعض الطعن بثورة 14 تموز- 1958 المجيدة
- ستبقى ثورة 14 تموز قمرا منيرا في سماء لعراق
- عودة تموز ابن العراق البار
- الشعب يريد والمتسلطين يريدون - القسم الثالث
- الشعب يريد والمتسلطين يريدون - القسم الثاني
- الشعب يريد والمتسلطين يريدون


المزيد.....




- رويترز: هزة أرضية بقوة 7.7 على مقياس ريختر تضرب منطقة شرق ال ...
- أ ف ب: زلزال بقوة 7,9 درجات يضرب جنوب تركيا (المعهد الأميركي ...
- رويترز: تسجيل زلزال بقوة 7.7 درجات في تركيا
- إقامة مستوطنة في غلاف غزة.. حماس تحمّل الاحتلال مسؤولية وضع ...
- دولة إفريقية تسجل إصابتين بالكوليرا
- تحذير من مكمل يتناوله الرياضيون لتضخيم العضلات
- زلزال قوي يهز تركيا تصل ارتداداته لدول عربية
- شركة -كيراسا- الروسية تبتكر زيا عسكريا للتمويه ما يجعل الجنو ...
- حمد بن جاسم: إذا كان السودان يعتقد أن العلاقات مع إسرائيل ست ...
- ثعبان برأسين في أستراليا يسمى تيمنا بعدوّ باتمان!


المزيد.....

- The Political Economy of Corruption in Iran / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - خالد العاني - محكمة الشعب لمحاكمة لصوص المال العام وووو