أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - المناضل-ة - تمتين التحالف بين الكيان الصهيوني والنظام المغربي وواجبات مناهضيه














المزيد.....

تمتين التحالف بين الكيان الصهيوني والنظام المغربي وواجبات مناهضيه


المناضل-ة

الحوار المتمدن-العدد: 7474 - 2022 / 12 / 26 - 18:23
المحور: القضية الفلسطينية
    



تحل الذكرى الثانية لتوقيع الاتفاق بين الكيان الصهيوني والنظام المغربي تحت رعاية الإمبريالية الأمريكية يوم 22 ديسمبر 2020. منذئذ تسارعت وتيرة تمتين العلاقات بينهما شاملة الاقتصاد والتعاون الأمني والاستخباري والمجالات الثقافية والجامعية والرياضية… إلخ.

مؤخرا صادق مجلس النواب المغربي على مرسومين، الأول بشأن التعاون الاقتصادي والتجاري الموقع اتفاقه في 21 فبراير 2022، والثاني حول الخدمات الجوية بين حكومة المملكة المغربية وحكومة الكيان الصهيوني الموقع اتفاقه في 11 غشت 2021.

لا يتعلق الأمر بتطبيع العلاقات بين الكيان الصهيوني والنظام المغربي، فهذه قديمة قدم نشوء الكيان الصهيوني وقيام دولة الاستقلال الشكلي، رغم أنه غير معلن في معظم الأوقات. وإن اضطر، تحت ضغط موجة التضامن الشعبي مع الانتفاضة الفلسطينية الثانية سنة 2000 إلى إغلاق مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط، فقد عاد ليستأنفه بسفور ابتداء من ديسمبر 2021.

يتعلق الأمر بتحالف استراتيجي بين النظامين مندرج في استراتيجية كبرى لإمبريالية الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل ضمان نفوذها في منطقة مهمة هي الشرق الأوسط، وغزو قارة واعدة بفرص النهب والاستثمار في إفريقيا، والوقوف بوجه منافسين إمبرياليين آخرين وعلى رأسهم الصين في المرتبة الأولى، وروسيا في المرتبة الثانية.

أثناء تقوية هذا التحالف شهدت أراضي 1948 بفلسطين انتفاضة انطلقت من حي الشيخ جراح بالقدس في ماي 2021، ورغم محاولة النظام المغربي تسويق نفسه كداعم للحق الفلسطيني حتى وهو يقوي التحالف مع الكيان الصهيوني، فقد استمر في التأكيد على تلك العلاقات مع كيان يقتل شعبا منتفضا ودولة تدعي مناصرة حقوق نفس الشعب. فبعد شهرين من اندلاع تلك الانتفاضة حل رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي، في زيارة عمل للرباط، التقى إبانها كبار المسؤولين العسكريين المغاربة ناقشت تعزيز التعاون الثنائي في مجال الدفاع بين وزارتي الدفاع الصهيونية والمغربية.

لم يعد التطبيع رسميا وحسب، بل يجري لغرسه شعبيا وجعله مقبولا، بوجه التطلعات الشعبية المناصرة لنضال الشعب الفلسطيني، استعمال وسائل الإعلام وأشكال التبادل الثقافي والعلاقات بين الجامعات وتشجيع السياحة، وتصوير العلاقات بين النظامين على أنها تخدم مصالح “الأمة”.

رغم قمع وخنق أي رأي مناهض للاتجاه الرسمي للدولة المغربية وتسويق التطبيع بمثابة نفع للبلد بخصوص قضية الصحراء بفتح الولايات المتحدة قنصلية لها في مدينة الداخلة إشارة إلى اعترافها بمغربيها، رغم كل هذا تظهر إلى السطح مشاعر التضامن مع فلسطين وشعبها. وقد كان رفع الراية الفلسطينية من طرف لاعبي المنتخب المغربي أثناء كأس العالم بقطر 2022، ونشاط واحتجاجات الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع، دلائل استمرار مناهضة الصهيونية، رغم كل مجهودات الدعاية الرسمية الجبارة.

ستتكشف هذه الأوهام تحت محك الجرائم المشينة التي يقترفها الكيان الصهيوني في حق الشعب الفلسطيني، وما تستثيره من انتفاضات شعبية، خصوصا بعد تشكيل حكومة جديدة فاشية صهيونية، قد تعطي للاستيطان أبعادا خطيرة، وما يوازيها من تهجير الفلسطينيين والاغتيالات الميدانية وهدم البيوت، إلخ. آنذاك ستنكسر ازدواجية النظام المغربي، بين تحالفه الاستراتيجي مع الكيان المُغتصِب وادعاء مناصرة حقوق الشعب الفلسطيني ويرتمي إلى جهة بعينها.

إن القضية الفلسطينية قضية تصفية استعمار استيطاني يواجهه الشعب وعموم جماهير المنطقة بمقاومة وطنية تلقى دعم كل المناضلين- ات الأمميين. واجبنا جميعا، أن نبقي تلك المشاعر متقدة، وأن نسير ضد التيار الجارف الجاري لتقوية التحالف بين الكيان الصهيوني والنظام المغربي. مع الحرص على ربط النضال ضد “التطبيع” بالنضال ضد الامبريالية، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، الساعية إلى إبقاء الشرق الأوسط ضمن نفوذها وغزو القارة الإفريقية اقتصاديا ونهب ثرواتها ومواردها.



#المناضل-ة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لا رهان على توحيد اليسار الإصلاحي البرجوازي: البديل يسار عما ...
- تألق المغاربة في كأس العالم بقطر: من أجل أن يكون الابتهاج ال ...
- من أجل تعبئة شعبية لإلغاء الديون
- جميعا إلى مسيرة 04 دجنبر2022 بالبرباط
- الصين، تمرد عمالي في فوكسكون*: آلاف العمال المضربين يواجهون ...
- النضال من أجل ضريبة تصاعدية على الأغنياء إحدى سبلنا لوقف تفق ...
- أممية مايك ديفيس Mike Davis
- المُؤسسات المالية الدولية أداةُ استعمار جَديد
- التّغيرات المُناخية المُتطرفة تَستدعي البَديل الاشتراكي الاي ...
- نعي: فرانسوا شينيه François Chesnais ، أحد الوجوه الرئيسة لل ...
- بلاغٌ بشأن حذف صفحة المُناضل-ة من طرف إدارة فيسبوك
- موجاتُ كفاحٍ شعبي قادمة: العبرةُ في سَابقاتها
- الطّبقة العاملة المغربية في مُنعطف تاريخيّ: خطرُ الإجهاز على ...
- قبل عشر سنوات: مذبحة عمال مناجم مريكانا المضربين في جنوب افر ...
- سريلانكا: انتفاضة ضد غلاء المعيشة والدكتاتورية
- 20 يوليوز، ذكرى رحيل ماندل السّابعة والعشرين: إرنست ماندل من ...
- نداء من نقابيي/ات تيار المناضل-ة إلى مؤتمر النقابة الوطنية ل ...
- بناء القوة السياسية العمالية طريق الخلاص الوحيد من الاستبداد ...
- غلاء الأسعار: البرجوازيون ينهبون الشعب
- لا لقمع حزب النهج الديمقراطي… إلى الامام من أجل الظفر بالحري ...


المزيد.....




- مصدر إسرائيلي يعلق لـCNN على -الانفجار- في قاعدة عسكرية عراق ...
- بيان من هيئة الحشد الشعبي بعد انفجار ضخم استهدف مقرا لها بقا ...
- الحكومة المصرية توضح موقف التغيير الوزاري وحركة المحافظين
- -وفا-: إسرائيل تفجر مخزنا وسط مخيم نور شمس شرق مدينة طولكرم ...
- بوريل يدين عنف المستوطنين المتطرفين في إسرائيل ويدعو إلى محا ...
- عبد اللهيان: ما حدث الليلة الماضية لم يكن هجوما.. ونحن لن نر ...
- خبير عسكري مصري: اقتحام إسرائيل لرفح بات أمرا حتميا
- مصدر عراقي لـCNN: -انفجار ضخم- في قاعدة لـ-الحشد الشعبي-
- الدفاعات الجوية الروسية تسقط 5 مسيّرات أوكرانية في مقاطعة كو ...
- مسؤول أمريكي منتقدا إسرائيل: واشنطن مستاءة وبايدن لا يزال مخ ...


المزيد.....

- المؤتمر العام الثامن للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يصادق ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- حماس: تاريخها، تطورها، وجهة نظر نقدية / جوزيف ظاهر
- الفلسطينيون إزاء ظاهرة -معاداة السامية- / ماهر الشريف
- اسرائيل لن تفلت من العقاب طويلا / طلال الربيعي
- المذابح الصهيونية ضد الفلسطينيين / عادل العمري
- ‏«طوفان الأقصى»، وما بعده..‏ / فهد سليمان
- رغم الخيانة والخدلان والنكران بدأت شجرة الصمود الفلسطيني تث ... / مرزوق الحلالي
- غزَّة في فانتازيا نظرية ما بعد الحقيقة / أحمد جردات
- حديث عن التنمية والإستراتيجية الاقتصادية في الضفة الغربية وق ... / غازي الصوراني
- التطهير الإثني وتشكيل الجغرافيا الاستعمارية الاستيطانية / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - المناضل-ة - تمتين التحالف بين الكيان الصهيوني والنظام المغربي وواجبات مناهضيه