أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - سعاد عزيز - مطلب ملح ضد عدو المرأة والانسانية














المزيد.....

مطلب ملح ضد عدو المرأة والانسانية


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7454 - 2022 / 12 / 6 - 10:20
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


أکثر نظام معادي للقيم الانسانية بمختلف معاييرها وإتجاهاتها من قبل المنظمات المعنية بحقوق الانسان عموما ومن قبل مجلس حقوق الانسان التابع لمنظمة الامم المتحدة، هو نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية الذي وطوال 43 عاما من قيامه سجل صفحات قاتمة السواد بهذا الصدد بحق قيم ومبادئ حقوق الانسان عموما وبحق حقوق المرأة ومساواتها بالرجل، ولاسيما وهو المعروف بسبب من مبادئه وأفکاره القرووسطائية بإستهانته بکرامة المرأة وإعتبارها الانساني بسبب من جنسها.
الجريمة الشنيعة التي إرتکبها هذا النظام بحق المواطنة الکردية مهسا أميني، مع کل وحشيتها وتجردها من کل ماهو إنساني، فإنها لم تکن ولن تکون أول وآخر جريمة بحق المرأة الإيرانية يتم إرتکابها من جانب هذا النظام، ذلك إن هذا النظام ومنذ قيامه أسفر عن وجهه الدميم وأعلن حربا لاهوادة فيها ضد المرأة من أجل فرض قيم قرووسطائية عليها وسلبها کافة حقوقها الانسانية والاعتبارية، ولذلك لم يکن بغريب وصف هذا النظام بمعادي المرأة وکاره لها، إذ أن أفکاره ومفاهيمه جميعها تسير بهذا الاتجاه.
هذا النظام الذي يعتبر عصره بمثابة أسوأ عصر للمرأة الايرانية حيث شهدت فيه حملة بالغة الوحشي ضدها من جانب هذا النظام والذي قد وصل الى حد إن النظام لم يکتفي فقط بسب قوانين صارمة ضدها يسلبها حقوقها بل وحتى إنه قد شکل دوريات تطاردها في الشوارع والساحات وهذا مايذکر بمحاکم التفتيش القرووسطائية سيئة الصيت وما إرتکبتها من جرائم فظيعة، ولکن عندما نعلم بأننا في القرن ال21، فإن قيام هذا النظام بإرتکاب هکذا فظائع يعتبر بمثابة جريمة بحق الانسانية والحضارة والتقدم ولايجب إلتزام الصمت ضده.
المطالبة بإتخاذ مواقف حازمة من جانب المنظمات المعنية بحقوق المرأة عموما والامم المتحدة خصوصا، ضد النظام الايراني، ضرورة قانونية وانسانية وأخلاقية لاغبار عليها، وبهذا السياق فإن دعوة السيدة مريم رجوي، الرئيسة المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، وحثها مرة أخرى الأمم المتحدة، ولا سيما رئيس وأعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة (ECOSAC)، على طرد النظام الايراني القامع للمرأة فورا من لجنة بوضع المرأة في الأمم المتحدة بسبب جرائمه العديدة ضد المرأة منذ عام 1979 حتى انتفاضة الأشهر القليلة الماضية. يمکن إعتبارها بدعوة ملحة جدا لکونها تستند على مبررات وأدلة دامغة من الواقع الايراني ومنذ تأسيس هذا النظام وحتى يومنا هذا کما ذکرت السيدة رجوي، والحق إنه من العار على المجتمع الدولي عموما وبشکل خاص على الدول المٶمنة بالديمقراطية ومبادئ حقوق الانسان والمرأة أن يجلس مندوبوها الى جانب مندوب هکذا نظام قرووسطائي أرعن!



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل سيجتاز النظام الايراني هذه المرحلة؟
- نظام الفتنة يتحدث عن الفتنة!
- المشکلة في بقاء وإستمرار النظام
- سقوط النظام الايراني صار حديثا عالميا
- موقف ليس بغريب على النظام الايراني
- عواقب الاجتماع الطارئ لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحد ...
- التغيير کابوس الرعب للنظام الايراني
- حتى ليس بآخر من يسمح له بهذا الحديث
- لم يعد الفرار للأمام يجدي نفعا!
- يقتلون الطفولة وليس يرعونها
- الشعب الايراني يعزف سمفونيا إسقاط نظام الملالي
- مجاهدي خلق تنصف جميع مکونات الشعب الايراني
- ماخفي أعظم!
- صناعات النظام الايراني غير العادية
- بإنتظار إجابة أصحاب القبور!
- جيل التغيير وإسقاط نظام ولاية الفقيه
- النظام الايراني بحاجة لما هو أکبر من قرار إدانة دولية
- إنتفاضة الشعب الايراني تحطم هيبة خامنئي ونظامه
- مجرد ذراع آخر للقمع
- تغيير النظام مطلب إنتفاضة الشعب الايراني


المزيد.....




- امرأة تطلب من متابعي -تيك توك- نقوداً لشراء كرسي متحرك جديد ...
- جلسة حول اتفاقية 190 بشأن العنف والتحرش في عالم العمل للإعلا ...
- مقتل 3 أطفال وامرأة في غرق قارب مهاجرين قبالة جزيرة يونانية ...
- الديوانية تسجل أكثر من 700 حالة عنف ضد النساء خلال 2022
- بعد نوبة هلع على متن الطائرة.. امرأة تخسر وزنها الزائد!
- وهم “العذرية” يحرم المصابات بالسرطان من حق الأمومة
- خرجت من منزلها واختفت فجأة.. كاميرا ترصد ما حدث لامرأة غادرت ...
- دراسة تربط بين سن اليأس لدى النساء والسكتة الدماغية
- مصورة توثق شابة مع -وحشها- المعدني الضخم وتسلط الضوء على قطا ...
- ريادة المرأة الإيرانية في المجالات العلمية والتعليمية في اير ...


المزيد.....

- هل يستفيد رجال الطبقة العاملة من اضطهاد النساء؟ / جون مولينو
- قراءة في كتاب (قضايا المرأة في التدين الأجتماعي ) للدكتور ... / حميد الحريزي
- نقد جذري لجذور هيمنة رأس المال على النساء / ليوبولدينا فورتوناتي
- اضطهاد المرأة أم إفناءها، منظوران مختلفان / مؤيد احمد
- الحركة النسائية الاردنية سنوات من النضال / صالح أبو طويلة
- الإجهاض: قديم قدم البشرية / جوديث أور
- النساء في ايران ونظام الوصاية / ريتا فرج
- الإسلام وحقوق المرأة / الدكتور هيثم مناع
- مقصيات من التاريخ: العاملات في إيران الحديثة / فالنتين مقدم
- قراءة عبارة السوري الأبيض عبر عدسة فانون: نقد نسوي ضد اللوني ... / رزان غزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - سعاد عزيز - مطلب ملح ضد عدو المرأة والانسانية