أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - الاحتلال والحرب الدينية وتهويد المسجد الاقصى














المزيد.....

الاحتلال والحرب الدينية وتهويد المسجد الاقصى


سري القدوة
اعلامي فلسطيني


الحوار المتمدن-العدد: 7390 - 2022 / 10 / 3 - 02:33
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تواصل حكومة الاحتلال حربها التهويدية ضد مدينة القدس المحتلة مستهدفة المسجد الأقصى في سابقة الاخطر من نوعها، وسط تخاذل دولي ملحوظ ويعد هذا التصعيد جزء من سياسة الاحتلال الرسمية المألوفة والمكشوفة التي تقوم على توظيف المناسبات والأعياد الدينية لتحقيق أطماعها الاستعمارية التوسعية العنصرية، وتواصل عصابات المستوطنين استغلالها المناسبات الدينية اليهودية لاقتحام المسجد الأقصى المبارك، ومحاولة فرض أمر واقع ضمن مخططات التهويد التي تستهدف المدينة المقدسة بشكل عام والحرم القدسي على وجه الخصوص .

ما يجري محاولة إسرائيلية للهروب الى الامام وجر ساحة الصراع نحو مربعات العنف والحرب الدينية التي يصعب الخروج منها أو السيطرة عليها، وذلك في إطار مخططات أسرلة وتهويد القدس وتغيير معالمها وطابعها الحضاري وطمس هويتها العربية الفلسطينية، وفصلها عن محيطها الفلسطيني وربطها بالعمق الاسرائيلي، بما في ذلك عمليات التطهير العرقي المتواصلة ضد مواطنيها المقدسيين لطردهم وتهجيرهم وإبعادهم عنها بأشكال مختلفة، بما في ذلك عمليات هدم المنازل بالجملة التي تطال مختلف أحياء المدينة المقدسة.

تلك الاقتحامات التي يقوم بها المستوطنين للمسجد الأقصى وباحاته، والتصعيد المستمر في الدعوات التحريضية تهدف لتوسيع دائرة الصراع القائم وتشكل تلك الاقتحامات، التي كان آخرها بذريعة الأعياد اليهودية حيث اقدم المقتحمين المتطرفين على أداء طقوس تلمودية والنفخ في البوق أمام قبة الصخرة، وأداء صلوات علنية في باحات المسجد الأقصى، وأن هذا الواقع التصعيدي يكشف اكاذيب وادعاءات بعض المسؤولين الإسرائيليين بشأن العمل على تهدئة الأوضاع القائمة في القدس .

حكومة الاحتلال تتحمل المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذا التصعيد والاستهداف المباشر للمقدسات الإسلامية والمسيحية، وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك الذي يتم يوميا بإشراف المستوى السياسي وتوجيهاته ودعمه للجمعيات والمنظمات الاستيطانية ومواصلة سلسلة من الجرائم المنظمة والممارسات الإسرائيلية العنصرية والتطهير العرقي بحق الشعب الفلسطيني، وما تقوم به حكومة الاحتلال من استيطان وقتل واعتقال وهدم للبيوت وحواجز وما يجري في القدس من اقتلاع للمواطنين من سكناهم وأرضهم ومدينتهم .

تهدف محاولات دولة الاحتلال زيادة التوتر والاحتقان في مدينة القدس والحرم القدسي الشريف عبر استغلال هذه الجرائم من اعتداءات واقتحامات متواصلة تنفيذا لمخططات تقسيم الحرم زمانيا ومكانيا، وهو الذي ستفشله عزيمة وإصرار أبناء الشعب الفلسطيني وسيبقى المسجد الأقصى مسجدا إسلاميا خالصا لا حق لغير المسلمين فيه كما جاء في القرآن الكريم وأكدته القوانين الدولية وقرارات اليونسكو ولا بد من جماهير الشعب الفلسطيني عقد العزم والوصول الى المسجد الأقصى وتكثيف تواجدها الدائم فيه لإفشال مخططات جماعات الإرهاب الاستيطانية والدفاع عن المسجد بكل عزيمة .

وفي ظل ذلك لا بد من منظمة التربية والعلوم والثقافة "يونسكو" بالتحرك العاجل لتنفيذ قراراتها ذات الصلة، وأهمية قيام المجتمع الدولي من اجل توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وللقدس ومقدساتها خاصة بعد التمادي في ممارسة السياسة التهويدية الخطيرة، وإمام ذلك لا بد من العلماء والمفكرين والإعلاميين والمثقفين في العالم اجمع القيام بواجبهم الديني والأخلاقي تجاه مدينة القدس والحرم القدسي الشريف، والتأكيد على إسلامية المسجد وتوجيه رسالة واضحة للعالم أن المساس بالقدس والأقصى هو مساس لعقيدة أكثر من مليار ونصف مسلم في كل بقاع الأرض، وأن الحرب الدينية التي تسعى دولة الاحتلال لإشعالها سيكتوي بنارها كل العالم ولن يسلم منها أو من تبعاتها أي كان على وجه الأرض .

سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية



#سري_القدوة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حل الدوليتين والصمت الامريكي على العدوان الاسرائيلي
- العدوان الاسرائيلي وفرض السيطرة الامنية على الضفة
- الامم المتحدة ودورها في اطلاق مؤتمر السلام الدولي
- رفض كل اشكال الاحتلال والتمسك بالحقوق الفلسطينية
- ممارسة التحريض وخطاب الكراهية الاسرائيلي
- حل الدولتين وتصحيح الظلم التاريخي
- الدولة والاستقلال ورسالة السلام الفلسطينية
- القدس من أهم ثوابت النضال الفلسطيني
- الاحتلال واستهداف الوجود التاريخي للشعب الفلسطيني
- عنصرية الاحتلال وتعميق الاستيطان والتنكر لعملية السلام
- قمة الجزائر وقوة الموقف العربي الموحد
- اجتماعات الجزائر وأهمية تحقيق الوحدة ونجاح المصالحة
- مجزرة صبرا وشاتيلا في ذكراها الاربعين
- تفريغ اتفاقيات اوسلو من محتواها وهدفها
- تواصل جرائم الاحتلال وهروب الجناة من العقاب
- جيل النكسة والإصرار على الحقوق الفلسطينية
- جرائم الاحتلال وغياب تطبيق القانون الدولي
- مخططات تهويد المسجد الاقصى وسرقة الحرم الإبراهيمي
- الجرائم والانتهاكات في سجون الاحتلال الاسرائيلي
- العدوان الاسرائيلي وتهويد القدس والموقف الدولي


المزيد.....




- تايوان تختار بين الحرب والسلام
- سلاح البحرية الهندي يتسلم سفينة شبحية جديدة
- العلماء الروس يقومون بإعداد خوارزمية من شأنها تقييم احتمال ا ...
- دراسة جديدة تقدم نظرة أعمق للعلاقة بين بكتيريا الفم الشائعة ...
- احتدام المعارك في دونباس ومسؤول أوكراني يلمح لمغادرة وشيكة ل ...
- الهند: مودي ومخاطر تصدير الشوفينية الهندوسية- الغارديان
- الصومال: حركة الشباب تهاجم فندقاً رئيسياً في العاصمة مقديشو ...
- أردوغان يؤكد حق بلاده في حماية أمنها والكرملين يتحدث عن خلاف ...
- أردوغان يعلن عن اجتماع تركي مصري على مستوى الوزراء ويرجح تحس ...
- روسيا وأوكرانيا: هجمات موسكو على شبكة الطاقة في أوكرانيا -تص ...


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - الاحتلال والحرب الدينية وتهويد المسجد الاقصى